الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 13 تشرين الأول (أكتوبر) 2017

آمال التعافي تحدو قطاعات الإقتصاد بالسودان بعد قرار (أوفاك)

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 13 أكتوبر 2017 ـ توقع مسؤولون وخبراء سودانيون، الجمعة، أن يسهم القرار الأميركي برفع الحظر عن 223 شركة ومؤسسة سودانية في تعافي الاقتصاد ونهوض الصناعة والتجارة والعمل المصرفي.

JPEG - 18.9 كيلوبايت
مقر مصنع (سور) للملبوسات بالخرطوم بحري لدى افتتاحه ـ 8 يناير 2017.. صورة من (الأناضول)

وأعلن مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع للخزانة الأميركية "أوفاك"، الخميس، تحديث قائمة الشركات السودانية الخاضعة للعقوبات، وشملها قرار رفع عقوبات إقتصادية قبل أيام ظل السودان يعاني منها منذ 20 عاما.

واعتبر وزير الدولة بالصناعة عبده داؤود أن القرار الأميركي "تطبيقا عمليا لعملية رفع العقوبات عن السودان".

وقال الوزير لوكالة السودان للأنباء إن "الشركات التي تاثرت وتوقفت بفرض تلك العقوبات في السابق من المؤكد أن دائرة انتاجها ستتضاعف بعد فك الحظر ما يحدث انفراجا في الأوضاع المعيشية للسودانيين".

وأوضح داؤود أن الحظر طال 81 شركة عامة وخاصة من بينها شركة السودان للحبوب الزيتية وشركة النيل للأسمنت و39 مصنعا أبرزها مصنع سكر الجنيد.

وأشار إلى أن التأثير ارتبط بعدم وجود فرص التمويل الخارجي وقطع الغيار والتدريب الخارجي، وزاد: "بزوال المعوقات ستتمكن هذه الشركات والمصانع من التوسع في الانتاج ومواكبة الصناعات العالمية وإدارج أسهمها في أكبر البورصات العالمية".

وقال إن "انسياب حركة الصادر للمنتجات السودانية ستشكل عمليه هامة في النهوض بالاقتصاد".

وقال مسؤول إدارة المستهلك في وزارة المالية بولاية الخرطوم عادل عبد العزيز إن قرار وزارة الخزانة الأميركية "يرسل إشارة مطمئنة للمؤسسات الدولية لكي تتعامل بصورة مفتوحة مع السودان".

وأشار الى أن الخطوة ستحقق مكاسب للشركات المدرجة في سوق الخرطوم للأوراق المالية أو أي أسواق مالية أخرى إقليمية أو دولية بما يعيد لهذه الأسهم قوتها، فيما سيشرع المستثمرون بالتعامل فيها بيعا وشراءا وتداولا.

وأكد عبد العزيز أن هذه القرارات أزالت كافة القيود فى التعاملات المالية والمصرفية مع الشركات والمؤسسات والشخصيات الأميركية بالاضافة للتعاملات الدولية.

ونوه الى أن الشركات التي أعلن فك الحظر عنها تشمل حكومة السودان من خلال 162 مؤسسة حكومية أو شركة تملكها بالكامل حكومة السودان أو تملك جزءا منها.

وقال إن مكتب "أوفاك" توسع الفترة الماضية ولم تقتصر قرارته على هذه المؤسسات والشركات وأصبحت تحرياته تشمل الأطراف الثالثة التي كانت تستخدمها هذه المؤسسات بطريقة غير مباشرة لتنفيذ بعض الأعمال التجارية أو الصفقات.

وذكر "(أوفاك) أوصى بتوقيع عقوبات هائلة على عدد من البنوك تعاملت مع هذه المؤسسات أو أطراف ثالثة تعاملت بطريقة غير مباشرة.. لهذا كانت كل التعاملات مع السودان محظورة من ناحية فعلية حتى بانسبة للمؤسسات والشركات التي لم ترد في القائمة".

من جانبه أكد رئيس غرفة الصادرات وجدي ميرغني أن إعلان وزارة الخزانة الأميركية رفع الحظر عن أكثر من 223 شركة ومؤسسة وبنك ومنظمة سودانية عامة يعد خطوة ايجابية في دفع عملية الاقتصاد بالبلاد.

وذكر أن القرار الأميركي رفع الحظر عن أكثر من 40 بنكا تجاريا وعاما على رأسها بنك السودان المركزي وبنك التنمية الصناعي والبنك الزراعي، موضحا أن "عددا كبيرا من هذه البنوك تمول العملية الزراعية ورفع الحظر عنها سيشكل زيادة كبيرة في الانتاج والانتاجية خاصة في الموسم الزراعي القادم".

وتابع ميرغني "فك الحظر عن هذه الشركات سيجعل الاقتصاد يتنفس برئتين كاملتين وسيظهر ذلك أيضا في عملية الصادر والمتوقع أن تغزو المنتجات السودانية ذات الجودة العالية كل الأسواق العالمية.. الغرفة في حراك دائم لترتيب الأوضاع تمهيدا للبدء في تصدير المنتجات".

وقال استاذ الاقتصاد بالجامعة الوطنية عبد العظيم المهل إن القرار من شأنه القضاء على جرائم غسيل الأموال و"تجار الشنطة" والوسطاء في الساحة المصرفية.

وأضاف المهل أن القرار يمهد الطريق أمام المؤسسات السودانية للتعامل المباشر مع المؤسسات المالية الدولية المماثلة عبر القنوات الرسمية ما يخفض تكلفة التحويلات المصرفية الخارجية والتأمين بأنواعه المختلفة.

وأبان لوكالة السودان للأنباء أن السودان في ظل الحصار الاقتصادي الأميركي كان يصنف من الدول ذات المخاطر العالية نسبة لارتفاع تكلفة التأمين.

وشدد أن القرار سيؤدي الى انتعاش كافة المؤسسات السودانية ذات التعامل الخارجي مثل السكة حديد والخطوط البحرية وشركة الحبوب الزيتية والموانئ البحرية التي كانت لا تستقبل البواخر التجارية الأميركية والغربية لأن الولايات المتحدة تمثل ثلث هذه الأسواق.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

لوكا بيونق يرد علي بونا ملوال ..هل أبيي تتبع لجنوب السودان؟ 2017-12-12 19:26:46 ترجمة موياك لنقو أويج إن البيان الأخير بأن أبيي جزء لا لبس فيه من السودان أثار جدلا صحيا مرة أخرى حول وضع أبيي. لقد فوجئت ليس فقط بمستوى الجهل المطلق لبعض الحقائق التاريخية الأساسية ولكن أيضا استهزاء بشهوة السلطة (...)

القرار الخطيئة 2017-12-07 20:50:12 بقلم: الصادق المهدي إنه عطاء من لا يملك لمن لا يستحق. فالرئيس الامريكي في فترة وجيزة صنف نفسه عنصرياً، إثنياً، وعدواً دينياً للمسلمين، وجهولاً بمسؤولية البشر عن سلامة البيئة، وقدم برهاناً ساطعاً بخطر خلو الذهن السياسي (...)

الكارثة والفرصة في اليمن 2017-12-06 19:18:26 بقلم: الإمام الصادق المهدي قُـتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، رحمه الله وأحسن عزاء أسرته وحزبه وأهلنا في اليمن، فقتلى طرفي الحرب الأهلية خسارة للوطن اليمني الجريح. (إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ). (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.