الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 6 كانون الأول (ديسمبر) 2017

أردوغان يبلغ البشير عزمه عقد قمة إسلامية طارئة بشأن القدس

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 6 ديسمبر 2017 ـ دعا الرئيس التركي رجب طيب ارد وغان، الرئيس السوداني عمر البشير لقمة إسلامية طارئة بإسطنبول لبحث قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب القاضي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

JPEG - 31 كيلوبايت
رجب طيب أردوغان

وتلقى البشير ليل الأربعاء اتصالا هاتفيا من أرد وغان ابلغه فيه نيته عقد الاجتماع الطارئ.

ويرأس أردوغان منظمة التعاون الإسلامي، وتتمتع بلاده مع عدد من الدول العربية بينها مصر والأردن بعلاقات دبلوماسية مع اسرائيل.

وقالت وكالة السودان للأنباء إن البشير أكد للرئيس التركي "موقف السودان الثابت والقاطع تجاه عروبة وإسلامية القدس".

كما شدد على رفض المخططات الاسرائيلية والأميركية للمساس بالوضع القانوني والسياسي للمدينة المقدسة وتهويدها وموقف السودان الداعم للشعب الفلسطيني والدفاع عن حقوقه المشروعة.

ووعد البشير أردوعان بمشاركة السودان في القمة الاسلامية الطارئة عند تلقيه الدعوة الرسمية.

وكان أردوغان وصف القدس بأنها "خط أحمر للمسلمين" معربا عن حزنه للقرار الأميركي.

وقال "بينما تستمر جروح الشعب الفلسطيني في النزيف، ومع استمرار الانتهاكات والاضطهاد كل يوم يؤخذ قرار كهذا دعما لإسرائيل".

وتابع الرئيس التركي في كلمة أمام حشد بالقول " ان ما حدث ليس مجرد انتهاك للقانون الدولي بل صفعة قوية للضمير الإنساني في ذات الوقت".

مردفا " أنا كرئيس لمنظمة التعاون الإسلامي سأظل خلف الموضوع للنهاية، وعلى الفور خلال 5-10 أيام سأعقد قمة في إسطنبول وسأدعو جميع القادة في المنظمة ..ليس فقط هذا ..يل ستتخذ قرارات غاية في الأهمية من اجل العالم الإسلامي".

وشدد أرد وغان على أن ما يحدث ليس أمرا عاديا، متسائلا هل نفذت كل اعمال أميركا وتبقى هذا .. هل انهت عملها مع داعش وتبقى هذا؟ هل نتنياهو غير قادر على انهاء القرارات الداخلية في إسرائيل بنفسه"".

وأكد الرئيس التركي عزمهم مواصلة الكفاح حتى اللحظة الأخيرة مردفا "ولو لزم الأمر سنقطع علاقتنا الدبلوماسية مع إسرائيل".

أبواب جهنم

من جهتها اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، قرار ترمب إعلان القدس عاصمة لإسرائيل "سيفتح أبواب جهنم" على المصالح الأميركية، ورأت في الخطوة "عدواناً صارخاً على الشعب الفلسطيني".

ودعت الحركة العرب والمسلمين "إلى اتخاذ قرارات لتقويض المصالح الأميركية في المنطقة ونبذ إسرائيل".

كما دعت حماس "منظمة التحرير والرئيس محمود عباس، إلى سحب الاعتراف بإسرائيل وإلى إلغاء اتفاقية أوسلو رداً على إعلان ترمب".

واعتبرت الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل عدواناً سافراً على الشعب الفلسطيني.

ودان رئيس المكتب السياسي لـ "حماس" إسماعيل هنية، قرار ترمب وشدد على أنه لن يغير التاريخ ولا الجغرافيا.

وأضاف "الشعب الفلسطيني يعرف كيف يرد بشكل مناسب إزاء المساس بمشاعره ومواقعه المقدسة".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الصَّادق المهدي. تجلِّيات زعيم طائفي (4) 2018-10-18 18:45:27 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk تنويه نودُّ أن نلفت نظر انتباه القراء بأنَّ هذه السلسلة من المقالات قد تفوق ثماني حلقات، حيث حاولنا تجزئتها حتى يتسنَّى للقراء قراءتها ومتابعتها دون ملل أو كلل. المهدي (...)

الصَّادق المهدي.. تجلِّيات زعيم طائفي (3 -8) 2018-10-17 23:56:31 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk تهافت الصَّادق في المعارضة والصَّادق منذ استيلاء الجبهة القوميَّة الإسلاميَّة على الحكومة في حزيران (يونيو) 1989م لم يكن مقتنعاً بالعمل العسكري، بل كان يؤكِّد تمسُّكه (...)

في السودان ام في جنيف ؟ 2018-10-15 15:52:40 بقلم : محمد عتيق الصديق ‏والصحفي الكبير الاستاذ محمد لطيف ، صاحب التحليل السياسي الرشيق والمقروء ، كان نجم التغطية الصحفية التحليلية لاجتماعات الدورة 39 لمجلس حقوق الإنسان التابع ‏للأمم المتحدة (جنيف سبتمبر ‏٢٠١٨) ‏عبر (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.