الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 19 تشرين الأول (أكتوبر) 2017

أميركا تحذر رعاياها من مخاطر إرهابية في السودان

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 19 أكتوبر 2017- حذرت وزارة الخارجية الأميركية، الخميس مواطنيها من السفر الى عدة مناطق بالسودان لوجود مخاطر عديدة.

JPEG - 23.3 كيلوبايت
صورة إرشيفية لمقر الخارجية الأميركية

ونصحت الخارجية فى بيان الخميس مواطنيها بـ" تجنب جميع الرحلات الى ولايات دارفور, والنيل الازرق، وجنوب كردفان، بسبب المخاطر التي قد تقع بسبب الإرهاب, والصراع المسلح، والجريمة العنيفة".

وفى مارس الماضي أطلقت الخارجية ذات التحذير ،بسبب ما قالت إنه “مخاطر إرهابية” وحددت ذات الولايات الثلاث بإعتبار أن مستوى التوتر يرتفع فيها.

ورفعت واشنطن في أكتوبر الحالي عقوبات اقتصادية عن السودان ألحقت أضرارا بمجالات التجارة والاستثمار والتحويلات البنكية بالبلاد.

لكن السودان لازال باقيا على لائحة الدول الداعمة للإرهاب،برغم اعتراف واشنطن بتعاونه الكثيف معها خلال الأشهر الأخيرة لمكافحته.

ونبه البيان إلى " أن قدرة سفارة الولايات المتحدة على تقديم الخدمات خارج الخرطوم محدودة للغاية" وتابع "الجماعات الارهابية موجودة في السودان، وقد اعلنت عزمها على ايذاء الغربيين والمصالح الغربية من خلال عمليات انتحارية، وتفجير القنابل، واطلاق النار" وعمليات الاختطاف، والجرائم العنيفة التي تستهدف الغربيين".

وأفاد البيان أن "عمليات الاختطاف والسطو المسلح والسطو على المنازل وسرقة السيارات يمكن ان تحدث في اي مكان في السودان ولكنها منتشرة بوجه خاص في ولايات دارفور على مدى العام الماضي".

وطالب البيان المواطنين الأميركيين باليقظة والحذر عند السفر إلى السودان خاصة فى التجمعات والمواقع العامة التى يتردد عليها أجانب".

وأضاف " وينبغي لجميع مواطني الولايات المتحدة في السودان التقييم بشكل دوري لامنهم الشخصي، وان يكون لديهم خطط اخلاء لا تعتمد على مساعدة الحكومة الأميركية."

وعلى الرغم من اقرار البيان بانخفاض الصراع العسكري بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة بدارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان الا انه حذر من استمرار العنف بتلك المناطق.

وطلبت السفارة الأميركية من موظفيها في السودان استخدام السيارات المصفحة لكل السفريات والإمتناع عن السفر خارج الخرطوم بدون إذن مسبق واحتياطات أمنية إضافية.

ويشار الى أن الحكومة السودانية تقاتل المتمردين في دارفور منذ العام 2003، لكنها أعلنت قبل عدة أشهر القضاء على التمرد باستثناء جيوب صغيرة تقول السلطات إنها مقدور عليها، ومع ذلك لازالت حوادث القتل والاختطاف موجودة في غالب ولايات دارفور الخمسة.

وظلت الحكومة السودانية منذ العام الماضي تجدد وقفا لإطلاق النار في مناطق النزاع التي من بينها منطقتي جبال النوبة والنيل الأزرق، حيث تشهد جبهات القتال في تلك المناطق حالة من الهدوء.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

جِنْ الجنجويد ! 2018-09-25 14:54:27 كتبت : سلمى التجاني أقرب قراءة لما تقوم به قوات الجنجويد من انتهاكات في حق المواطنين بأحياء الخرطوم ، وذلك باستهداف الشباب بالضرب وحلاقة الشعر ، هو أن هذه القوات قد كُلِّفت بمهمة إثارة الرعب في الشوارع ، في أوساط الشباب (...)

سؤال الشباب ...( ٨ ) 2018-09-24 16:44:46 كتب : محمد عتيق عبر عدد من الحلقات في هذه الزاوية جرت مخاطبة الأجيال الشابة الجديدة ، وفي ختامها اود تلخيص ‏بعضها واستكمالها .. ‏مع التأكيد على احترامنا التام لآباء الاستقلال ‏وقيادات الدولة السودانية المستقلة حتى اليوم (...)

الصَّادق المهدي.. تجلِّيات زعيم طائفي (1 - 6) 2018-09-23 22:34:51 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk مقدِّمة ترددت كثيراً، أو ملكني التردُّد في أكثر من مرة فيم أسمِّي هذا العمل الذي أودُّ أن أقوم به، أو أعكف عليه. أهو خطاب مفتوح إلى من يهمه الأمر خاصة، والمواطنين من أهل (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.