الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 21 أيار (مايو) 2013

أمين حسن عمر:لم يعد للأمة معاير دينية واضحة

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 21 مايو 2013 - عبر وزير الدولة رئاسة الجمهورية د. أمين حسن عمر عن حزنه الشديد علي السوداني الذي كسب الجائزة المالية في برنامج الحلم والمقدرة بمليون دولار واعتبرها مال حرام ومال قمار، مضيفا ان الأمة أصبحت ليست لها معايير واضحة لاستيعاب أمور الدين وجرت وراء الاستعمار الجزئي والكلي بالنفوذ الاجتماعية والفكرية .

وفاز عوض الله صالح محمد أحمد من الخرطوم بحري ويشجع المريخ ، ويعمل في الأعمال الحرة ، بأول مليون دولار في مسابقة الحلم على MBC.

. وأكد صالح أنه يحلم بأن يقوم بإتمام فريضة الحج معربا عن سعادته بالفوز بهذه الجائزة التي ستمكنه من تحقيق العديد من أحلامه ومشاريعه المستقبلية.

وانتقد عمر لدي حديثه في منتدي المعرفة بالخرطوم الاثنين عجز العلماء المسلمين في ايجاد فتاوي للمعاملات المالية والاوراق المالية والنقد الصرفي وفق اصول الفقه الاسلامي وشبهه بـ(عقم العمل الاسلامي).

وقال عمر ان حمية الشباب علي الاسلام وحدها لا تنفع وانما عليهم بذل المزيد من الجدية لترسيخ الفهم علي الاسلام اكثر ، وشدد على ضرورة ان يكون الوعظ من ادوات التجديد في المجتمع برغم ما يتصف به من الغلظة والشدة لكي يلتفت الناس اليه ويهتدوا به ، مستنكرا وجود الوعظ كمنهج عام في المجتمع وبصورة مستمرة واعتبره مؤشرا ودليل فشل ولم يجدي نفعا للامة.

وعبر عمر عن رفضه وعدم رضائه التام عن واقع التجديد علي كافة المستويات السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية في البلاد ووصفها بـ( الوضع البائس والمشوه ) لادخال كل ماهو جديد عن طريق النسخ والاستبدال ، موكدا ان المنهج الصحيح في التجديد هو التأصيل والنظر بمنظورها بعيدا عن منهج التجديد الذي يتناقض مع البداية الصحيحة والاصول الوسطية .

واستهجن عمر طرح الرؤي بنوع من التلفيق لتكون اصيلة بالافكار، وطالب بوجود عقول علماء مفتوحة للرشد والتصويب لتطوير منهج وطريقة التعامل مع حوائج الناس ، مؤكدا علي ضرورة اهمية عنصر التجديد تماشيا مع متطلبات العصر والعودة للمنهج الاسلامي بهدف تعلم الناس للغة الدينية وتحريك الفكر وفتح باب الاجتهاد بعيدا عن نزعة الاستتباع.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الى حسين خوجلي 2019-03-18 18:29:08 يقلم : عمر الدقير أرسل لي أحد الأصدقاء مقطعاً قصيراً من تسجيلٍ لحديثٍ بثّه الإعلامي حسين خوجلي عبر قناته الفضائية "أمدرمان"، اعتبر خلاله أن نسبة المشاركين في الحراك الجماهيري الحالي - الذي جاوز شهره الثالث - لا تتعدّى الـ (...)

حسين خوجلي أو الكوز "شيلوك" 2019-03-18 18:27:04 بقلم : عبد الحميد أحمد نحو منتصف الثمانينيات من القرن الماضي انقلب الرئيس النميري على الإسلاميين فاضاً بذلك الشراكة السياسية بينه وبينهم وأردف ذلك بتدابير أشد وقعاً ساق على إثرها غالب قيادات الحركة الإسلامية إلى المعتقلات (...)

معادلة النصر وحفظ الأرواح 2019-03-18 18:25:06 بقلم : محمد عتيق ( ١ ) كلمة سابقة في هذا الباب بعنوان (نحو مزيد من التعافي)،٤ مارس ٢٠١٩ ، جاء في ختامها "هيا نتخلص من عيوب الانطباعية في المفاهيم والمواقف ، ومن التكرار والترديد لها دون تبصر" ، "هيا نستعيد - تحت ظلال (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.