الصفحة الأساسية | عامود الرأي    الأحد 23 كانون الأول (ديسمبر) 2018

أنظمة الطغيان لا تفهم درس التاريخ إلا بعد فوات الأوان

separation
increase
decrease
separation
separation

بقلم : عمر الدقير

‏الشعوب المنكوبة بنظم حكم مستبدة قد تكظم الغيظ قليلاً أو كثيراً، لكنها أبداً لا تتصالح مع واقع الاستبداد الغاشم ولا تسمح له بأن يصادر حلمها بالحرية والحياة الكريمة .. الحراك الجماهيري التحرري الباسل الذي تشهده العديد من مدن السودان يؤكد أن جذوة الحرية لا تموت وإن تراكم عليها الرماد.

في المؤتمر الصحافي الذي عقده جهاز الأمن والمخابرات مساء أمس الأول أرجع مدير الجهاز انفجار الحراك الجماهيري ضد نظام الإنقاذ إلى أشخاص تم تدريبهم بواسطة الموساد الاسرائيلي لنسف الاستقرار في السودان .. هذا حديث مضحك ويعكس عقدة الإنكار التي يعاني منها نظام الإنقاذ، كما كل النظم المستبدة .. ولأنه حديث لا يقف على ساقين، سرعان ما نسفه مدير الجهاز بنفسه - في نفس المؤتمر الصحفي - حين صبّ جام غضبه على الجهاز التنفيذي وقصوره وفشله في أداء واجبه، وقال فيما قال: “عندما اندلعت المظاهرات في عطبرة لم يكن هناك جوال دقيق واحد، و جميع عربات نقل الدقيق كانت في صفوف الجازولين في الخرطوم .. من حق الناس أن تحتج خاصة بعد أن أصبحت الرغيفة بثلاثة جنيهات”!!

لقد حكم نظام الإنقاذ بسلطة مطلقة على مدى ثلاثة عقود أوغل خلالها في القهر والبطش وأسرف في إنتاج الفشل حتى انتهى بالسودان إلى دولة تحتشد فيها كل معالم توصيف الدولة الفاشلة، ولكنه الآن يواجه لحظة الحقيقة أمام الإرادة الشعبية الطامحة للتغيير ولن تسعفه التدابير الأمنية - المتمثلة في القمع والبطش وإعلان حالة الطواريء وإحكام الرقابة على الصحف وقطع خدمة الإنترنيت وغيرها - لإيقاف نهر الحراك الجماهيري الذي لا بد له، في لحظةٍ ما طال الزمن أم قصر، أن يصل إلى مصب الحرية والحياة الكريمة .. وذلك هو درس التاريخ المتكرر الذي لا تفهمه أنظمة الطغيان إلا بعد فوات الأوان.

الملحمة البطولية التي تشهدها شوارع السودان الآن تضع أطياف المعارضة وكل قوى التغيير أمام اختبار تاريخي ولا تترك لها غير خيارٍ واحد هو الارتفاع لمستوى هذه الملحمة بتجاوز تبايناتها الثانوية والتعجيل باتفاق توحيد خطابها وجهودها لمواصلة الحراك الجماهيري وتوسيع رقعته وتصعيده في اتجاه إنجاز التغيير المنشود.

المجد للآلاف تهدر في الشوارع كالسيول، والنصر لهم .. للشهداء الرحمة، ولهم الخلود بأحرفٍ من نور في كتاب تاريخ الوطن.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

يوميات الثورة المضادة: ما برضى شيتا يقلبو! 2019-06-17 13:31:28 مجدي الجزولي شعت التلفزيونات ووسائل التواصل الاجتماعي يوم الأحد ١٦ يونيو بصور عمر البشير في أحسن هندامه يحيط به الجند في رفقة آمنة من سجن كوبر إلى نيابة مكافحة الفساد في العمارات حيث وجهت له النيابة تهما بموجب مواد (...)

مضى كشهاب.. إلى الأبد 2019-06-16 09:14:24 مجدي الجزولي كتب شينوا أشيبي في نعيه الطويل لمقاتلى الحرية في حرب بيافرا "كانت هنالك بلاد" عن مقتل صديقه الشهيد كريستوفر أوكيغبو عبارة عن الموت تلهب الضمير بجزالتها. قال شينوا أشيبي عن كريستوفر الذي فاز منه بنظرة أخيرة، (...)

العودة الي الخرطوم قضايا الثورة والثورة المضادة 2019-06-15 05:28:27 ياسر عرمان الفترة التي امضيتها وزملائي في الخرطوم، فترة عاصفة وربما هي الأدق في تأريخ الثورة والدولة السودانية منذ عام ١٩٥٦م، والسودان لن يكون هو السودان فقد تغيرت الوقائع بشكل استثنائي. وصلت في ٢٦ مايو وابعدنا في ١٠ (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.