الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 29 تشرين الأول (أكتوبر) 2018

إبراهيم ألماظ يواجه مصيرا قاتما بعد ترحيله إلى سجن (الهدى)

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 29 أكتوبر 2018 ـ رحلت السلطات السودانية القيادي الاسلامي المنحدر من جنوب السودان، إبراهيم ألماظ، بطريقة مفاجئة إلى سجن الهدى بأم درمان بعد أن ظل محتجزاً لأكثر من عام في دائرة شؤون الأجانب التابعة لوزارة الداخلية بالخرطوم.

JPEG - 19.7 كيلوبايت
ابراهيم الماظ ..صورة أرشيفية

وقال ألماظ لـ "سودان تربيون" الإثنين، إن مدير سجن الهدي رفض استلامه بحجة أن "الإجراء غير قانوني ولا يوجد حكم قضائي بحقه".

وأوضح أنه تفاجأ صباح الاثنين بأن المسؤولين بإدارة شؤون الأجانب أبلغوه بأنه سيتم ترحيله إلى سجن الهدى بعد ان لوحوا له بخطاب يتضمن إجراءات النقل.

وأضاف "بعد وصولنا سجن الهدى رفض مدير السجن استلام الخطاب وكذلك استلامي، لأنه ليس هنالك إدانة بحقي، بعدها خرج الضباط الذين جاؤوا بي إلى هنا ولم يعودوا حتى الآن، وأنا لا زالت منتظراً باستقبال السجن".

لكن زوجته أفادت (سودان تربيون) لاحقا إن إدارة السجن عدلت عن رأيها واحتجزت ألماظ في غرفة منعزلة.

وأكد ألماظ أنه أبلغ الهيئة القانونية التي تتولى الدفاع عن قضيته بهذا التطور وأكدت انخراطها في اجراءات قانونية لإبطال هذه الخطوة بعد ان اعتبرتها خروجاً عن السياق القانوني للقضية.

وقال عضو فريق الدفاع المحامي بارود صندل لـ (سودان تربيون) إن نقل ألماظ الى السجن يعد تصرفا غريبا من منسوبي وزارة الداخلية خاصة وأنه لا يواجه أي حكم يستوجب حبسه في المعتقل.

وظل ألماظ منذ أكتوبر العام الماضي محتجزاً تحت الاقامة الجبرية بدائرة شؤون الأجانب، التابعة لوزارة الداخلية، دون أن يسمح له بالإقامة مع أسرته في الخرطوم، بعد أن سكتت عدد من الدول عن الرد على طلبات اللجوء التي تقدم بها إليها.

ونقل ألماظ وقتها من سجن كوبر بعد سبع سنوات قضاها به محكوماً عليه بالإعدام لاتهامه وإدانته بعدد من التهم منها تقويض النظام الدستوري والإرهاب، بعد القبض عليه في غرب دارفور وهو نائب رئيس حركة العدل والمساواة التي تحارب الحكومة السودانية.

وتمسكت السلطات في السودان بإبعاد ألماظ إلى جنوب السودان حيث موطنه الأصلي باعتباره أحد المنتمين إلى حركة متمردة على الحكومة السودانية.

وفي فبراير الماضي أوقفت المحكمة الدستورية بالسودان إجراءات استبعاد وترحيل، إبراهيم ألماظ، من الأراضي السودانية لحين النظر في الطعن المقدم بشأنه.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

يوميات الثورة المضادة: ما برضى شيتا يقلبو! 2019-06-17 13:31:28 مجدي الجزولي شعت التلفزيونات ووسائل التواصل الاجتماعي يوم الأحد ١٦ يونيو بصور عمر البشير في أحسن هندامه يحيط به الجند في رفقة آمنة من سجن كوبر إلى نيابة مكافحة الفساد في العمارات حيث وجهت له النيابة تهما بموجب مواد (...)

مضى كشهاب.. إلى الأبد 2019-06-16 09:14:24 مجدي الجزولي كتب شينوا أشيبي في نعيه الطويل لمقاتلى الحرية في حرب بيافرا "كانت هنالك بلاد" عن مقتل صديقه الشهيد كريستوفر أوكيغبو عبارة عن الموت تلهب الضمير بجزالتها. قال شينوا أشيبي عن كريستوفر الذي فاز منه بنظرة أخيرة، (...)

العودة الي الخرطوم قضايا الثورة والثورة المضادة 2019-06-15 05:28:27 ياسر عرمان الفترة التي امضيتها وزملائي في الخرطوم، فترة عاصفة وربما هي الأدق في تأريخ الثورة والدولة السودانية منذ عام ١٩٥٦م، والسودان لن يكون هو السودان فقد تغيرت الوقائع بشكل استثنائي. وصلت في ٢٦ مايو وابعدنا في ١٠ (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.