الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 3 تشرين الأول (أكتوبر) 2017

إعتقال قيادي معارض وقوى سياسية تحتج أمام مقر الأمم المتحدة بالخرطوم

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 3 أكتوبر 2017 ـ أعلن حزب المؤتمر السوداني، المعارض، أن جهاز الأمن والمخابرات، اعتقل رئيس فرعيته في محلية كرري بولاية الخرطوم في وقت مبكر من صباح الثلاثاء، فيما نفذت عدد من قوى المعارضة وقفة احتجاجية قرب مكاتب الأمم المتحدة وسط الخرطوم، تضامناً مع المعتقلين.

JPEG - 15.7 كيلوبايت
محتجون أمام مقر الأمم المتحدة بالخرطوم رفضا للاعتقالات .. الثلاثاء 3 أكتوبر 2017

ويكثف حزب المؤتمر السوداني، نشاطه السياسي هذه الأيام، من خلال المخاطبات الجماهيرية في الأماكن العامة، وتوزيع مطبقات وبيانات على المواطنين في مواقعهم حول قضايا الساعة، ويعمد كذلك الى تصعيد التضامن مع كادره عاصم عمر، الذي يواجه حكماً بالاعدام بعد إدانته بمقتل شرطي.

وقال المؤتمر السوداني في بيان تلقته (سودان تربيون) الثلاثاء، إن قوةٌ مدججة بالسلاح اقتحمت في وقتٍ مبكر من فجر الثلاثاء منزل رئيس فرعية الحزب في محلية كرري، طارق منصور الحبر، "32 عاما" واقتادته إلى مكان غير معلوم وبدون احاطة أسرته بأسباب اعتقاله.

وأضاف "تم ذلك بدون مسوغات قانونية وبلا أدنى اعتبار لحرمة المنازل مع تعد بالضرب على عدد من أفراد الأسرة، في مسلك ليس بغريب ولا مستبعد من أجهزة ومليشيات أمن النظام".

وأوضح البيان أن اعتقال كادره يمثل وضعاً طبيعياً لحالة الجزع والخوف التي يعيشها النظام من أي صوت ناطق بالمناداة بالحرية واسترداد الحقوق والعيش بكرامة لأن توفرها يعني فقدان النظام لمقومات بقائه.

وأردف "كما يأتي ليمثل حيلة العاجز الذي لا يجيد مواجهة الحجة ألا بإعمال آليات البطش والقهر والتسلط وليمثل إضافة أخرى لسجل النظام المليء بالجرائم والإنتهاكات".

وكانت فرعية كرري بحزب المؤتمر السوداني اقامت الخميس مخاطبة جماهيرية بضاحية بكرري سرد خلالها المتحدث حيثات محاكمة "عاصم عمر" والثغرات معتبراً أن المحاكمة سياسية بامتياز.

وأشار الحزب المعارض إلى استمرار اعتقال جهاز الأمن كادره نبيل النويري إثر بثه المباشر لفيديو على الفيس بوك من أمام المحكمة التي ادانت "عاصم عمر" واقتادته إلى جهة غير معلومة.

وأكد أن اعتقال "طارق منصور، ونبيل النويري سلوك يفضح زيف شعارات النظام ويعزز القناعات بانه عصي على التغيير والتحول وان لا خيار سوى بذل مزيد من الجهد في سبيل اسقاطه".

إلى ذلك نفذت عدد من القوى السياسية وقفة احتجاجية صباح الثلاثاء في شارع الجامعة بالعاصمة الخرطوم بالقرب من مكاتب الأمم المتحدة تضامناً مع الطالب عاصم عمر والمعتقلين السياسيين.

وأصدرت أحزاب المؤتمر السوداني وتحالف قوى الإجماع الوطني والحركة الشعبية ـ شمال، والبعث السوداني، بجانب حملة نساءٌ ضد الظلم، بياناً مشتركاً تضامناً مع المعتقلين.

ورفع المشاركون في الوقفة الاحتجاجية لافتات تنادي بإطلاق سراح المعتقلين.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

قوش .. تحطيم الصندوق 2018-02-20 18:19:16 بقلم : سلمى التجاني دشَّن صلاح عبدالله قوش مدير الأمن والمخابرات ، خطته في عهده الثاني ، بتصريحاتٍ حملتها صحف اليوم . وعلى عكس توقعات قلَّة من المراقبين بأنه سيبدأ عهده الجديد بتفكير خارج الصندوق ، فإذا به يحطم الصندوق ( (...)

عودة "قوش" أم عودة طه ؟ 2018-02-19 20:04:06 بقلم : عبدالحميد أحمد أعقب توقيع اتفاق السلام الشامل (2005) حدثاً مهماً على صعيد الجبهة الداخلية لنظام الإنقاذ، وافى صعود مجموعة جديدة ضمن محاور الصراع على السلطة الذي اشتد بين مكونات النظام، انكسفت على إثر ذلك سلطة "على (...)

في سجن كوبر ... رجل يعض (كلب) 2018-02-19 20:00:32 بقلم : سلمى التجاني في الصحافة كثيراً ما نردد أن الخبر هو عندما يعض رجلٌ كلباً وليس العكس. عندما دعت إدارة الإعلام بجهاز الأمن والمخابرات وسائل الإعلام المحلية والعالمية لتغطية خبر إطلاق سراح المعتقلين السياسيين من سجن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.