الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 21 آذار (مارس) 2018

(إيقاد) مستاءة وقيادي يتهم تيارات في حكومة جوبا بعرقلة وقف العدائيات

separation
increase
decrease
separation
separation

جوبا 21 مارس 2018 ـ قال مجلس وزراء هيئة (إيقاد) إنه "يشعر بالاستياء" من تقارير تفيد باستمرار الانتهاكات لاتفاق وقف الأعمال العدائية في أجزاء متفرقة من جنوب السودان، بينما اتهم قيادي جنوبي تيارات داخل حكومة الجنوب بعرقلة اتفاق وقف العدائيات.

JPEG - 19.9 كيلوبايت
الجلسة الافتتاحية لقمة "إيقاد" الطارئة حول الصراع بجنوب السودان في أديس أبابا ـ 6 نوفمبر 2014

وقال مجلس وزراء هيئة التنمية الحكومية الدولية (إيقاد) في بيان الثلاثاء "يمكن اعتبار عدم التقيد بواجب التحقيق والإبلاغ عن إجراءات المساءلة التي اتخذت ضد مرتكبي انتهاكات اتفاق وقف الأعمال العدائية بمثابة عدم التزام بالمادة 13 من الاتفاق".

وأشار مجلس وزراء الهيئة الحكومية إلى البيان الذي أصدره في 25 يناير والذي يدعو حكومة جنوب السودان وفصيل المعارضة المسلحة الرئيسي بقيادة نائب الرئيس السابق رياك مشار إلى إجراء التحقيقات اللازمة وضمان مساءلة منتهكي وقف إطلاق النار.

ونوه البيان إلى مطلبه السابق للأطراف بتقديم معلومات عن الأفراد والمجموعات المسؤولة إلى آلية مراقبة وقف إطلاق النار في غضون شهر من تاريخ إصدار البيان، وزاد "ومع ذلك يلاحظ المجلس مع الأسف أنه لم يقدم أي طرف تقريره إلى آلية مراقبة وقف إطلاق النا حتى تاريخ إصدار هذا البيان".

ودعا المجلس جميع أطراف النزاع إلى التقيد التام بالتزاماتهم بموجب اتفاق وقف الأعمال العدائية وأعرب عن عزمه اتخاذ الإجراءات المناسبة بشأن عدم الامتثال لبيانها الصادر في 25 يناير.

وفي الأسبوع الماضي اتهمت حركة مشار الجيش الحكومي بخرق وقف إطلاق النار وقتل أحد مقاتليهما في ولاية نهر ياي.

ووقعت الأطراف المتحاربة في جنوب السودان اتفاق وقف الأعمال العدائية في 21 ديسمبر 2017 ، ولكن كلا من الطرفين يتهم الآخر بخرق الاتفاق.

قيادي: تيارات في حكومة الجنوب تعمل لإفشال اتفاق وقف العدائيات

إلى ذلك اتهم الأمين العام للهيئة القومية لدعم السلام استيفن لوال نقور تيارات داخل الحكومة في الجنوب بإفشال اتفاق وقف العدائيات وعرقلة التوقيع النهائي بذرائع استئناف القتال.

JPEG - 80.4 كيلوبايت
استيفن لوال ومبعوث الإيقاد اسماعيل أويس

وقال نقور إن الهيئة سبق أن طالبت خلال الجولات التي عقدتها مجموعات المعارضة والحكومة بضرورة أن تعمل أيقاد ودول الترويكا بالضغط على المنظومة الحاكمة في الجنوب لإبعاد أصحاب الأجندة الحربية من معادلة لترتيب الأوضاع في الجنوب في المرحلة القادمة.

وأبلغ (سودان تربيون) بأن حكومة سلفاكير تحاول الأن اللعب في الوقت الضائع خاصة بعد توصل المجتمع الدولي والوسطاء في الإيقاد لقناعة بأنها غير جادة لإتمام عملية السلام.

وأضاف أن هناك مجموعات نافذة حول الرئيس سلفا كير تسعى ومن واقع الحرص على مصالحها لعرقلة أي تفاهمات والعمل على تسخين الأجواء لإعادة الأوضاع لحالة الحرب.

وأكد أن "الجيش الشعبي ظل يعمل باستمرار لإشعال مواجهات في شمال بحر الغزال والأستوائية والإدعاء بأنها أنشطة معادية من جانب قوات المعارضة لإيجاد مبرر لاستمرار حالة الحرب".

وطالب المجموعات المتصارعة بأحترام اتفاق وقف اطلاق النار والتصعيد العسكري.

وقال نقور إن المعارك شملت الآن كل ولايات جنوب السودان فضلا عن وصولها لمواقع حول جوبا وحذر من أن هذه التطورات من شأنها عرقلة المساعي الرامية للدخول في مرحلة التهدئة ووقف العدائيات الى جانب تعطيل دور دول إيقاد كوسيط في هذا النزاع.

وأضاف أن الجولة القادمة والمحدد لها منتصف أبريل القادم يجب الأعداد لها لتكون حاسمة لأسباب عديدة من بينها اتساع المعاناة فضلا عن انتهاء شرعية الحكومة استنادا على اتفاق التسوية أغسطس 2015.

وتابع "قول سلفا كير إنه زاهد عن السلطة ويبحث عن خليفة له يجب أن يأتي كطلب رسمي داخل المفاوضات التي جرت في وقت سابق وليس عبر وسائل الإعلام.

وأشار الى أن أي قرار يتخذه الرئيس سلفا كير في هذا المرحلة لمغادرة السلطة أرحم له من محاولات إثارة الحرب.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

قراءة في فشل برلين 2018-04-18 21:25:24 أحمد حسين آدم لم أندهش أبدا لفشل محادثات برلين هذا الأسبوع، حيث تصادمت و تناقضت فيها أهداف و أجندات الفاعلين الاساسيين. فالنظام كان يريد من برلين ورقة علاقة عامة( لإلحاق حركتي العدل و المساواة و تحرير السودان بوثيقة (...)

النظام و داعش.. الإستثمار في الإرهاب 2018-04-16 19:49:27 كنبت : سلمى التجاني أثارت عودة سودانيات من صفوف تنظيم الدولة الاسلامية ( داعش ) بليبيا، في بداية هذا الشهر، علامات إستفهام حول الدور الحقيقي الذي يقوم به النظام الحاكم بالخرطوم فيما يتعلق بالإرهاب، أهو محاربة أم استثمار. (...)

برلين .. لقاء العِصِي الغليظة 2018-04-15 16:15:35 بقلم : سلمى التجاني ينعقد غداً الاثنين بالعاصمة الألمانية برلين ، لقاء بين الحكومة السودانية وفصيلين من فصائل دارفور المسلحة ، بتسهيلٍ من الحكومة الألمانية . وقد كشف سفير المانيا بالخرطوم أولريشي كلوكنر في مارس الماضي (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.