الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 21 آذار (مارس) 2018

(إيقاد) مستاءة وقيادي يتهم تيارات في حكومة جوبا بعرقلة وقف العدائيات

separation
increase
decrease
separation
separation

جوبا 21 مارس 2018 ـ قال مجلس وزراء هيئة (إيقاد) إنه "يشعر بالاستياء" من تقارير تفيد باستمرار الانتهاكات لاتفاق وقف الأعمال العدائية في أجزاء متفرقة من جنوب السودان، بينما اتهم قيادي جنوبي تيارات داخل حكومة الجنوب بعرقلة اتفاق وقف العدائيات.

JPEG - 19.9 كيلوبايت
الجلسة الافتتاحية لقمة "إيقاد" الطارئة حول الصراع بجنوب السودان في أديس أبابا ـ 6 نوفمبر 2014

وقال مجلس وزراء هيئة التنمية الحكومية الدولية (إيقاد) في بيان الثلاثاء "يمكن اعتبار عدم التقيد بواجب التحقيق والإبلاغ عن إجراءات المساءلة التي اتخذت ضد مرتكبي انتهاكات اتفاق وقف الأعمال العدائية بمثابة عدم التزام بالمادة 13 من الاتفاق".

وأشار مجلس وزراء الهيئة الحكومية إلى البيان الذي أصدره في 25 يناير والذي يدعو حكومة جنوب السودان وفصيل المعارضة المسلحة الرئيسي بقيادة نائب الرئيس السابق رياك مشار إلى إجراء التحقيقات اللازمة وضمان مساءلة منتهكي وقف إطلاق النار.

ونوه البيان إلى مطلبه السابق للأطراف بتقديم معلومات عن الأفراد والمجموعات المسؤولة إلى آلية مراقبة وقف إطلاق النار في غضون شهر من تاريخ إصدار البيان، وزاد "ومع ذلك يلاحظ المجلس مع الأسف أنه لم يقدم أي طرف تقريره إلى آلية مراقبة وقف إطلاق النا حتى تاريخ إصدار هذا البيان".

ودعا المجلس جميع أطراف النزاع إلى التقيد التام بالتزاماتهم بموجب اتفاق وقف الأعمال العدائية وأعرب عن عزمه اتخاذ الإجراءات المناسبة بشأن عدم الامتثال لبيانها الصادر في 25 يناير.

وفي الأسبوع الماضي اتهمت حركة مشار الجيش الحكومي بخرق وقف إطلاق النار وقتل أحد مقاتليهما في ولاية نهر ياي.

ووقعت الأطراف المتحاربة في جنوب السودان اتفاق وقف الأعمال العدائية في 21 ديسمبر 2017 ، ولكن كلا من الطرفين يتهم الآخر بخرق الاتفاق.

قيادي: تيارات في حكومة الجنوب تعمل لإفشال اتفاق وقف العدائيات

إلى ذلك اتهم الأمين العام للهيئة القومية لدعم السلام استيفن لوال نقور تيارات داخل الحكومة في الجنوب بإفشال اتفاق وقف العدائيات وعرقلة التوقيع النهائي بذرائع استئناف القتال.

JPEG - 80.4 كيلوبايت
استيفن لوال ومبعوث الإيقاد اسماعيل أويس

وقال نقور إن الهيئة سبق أن طالبت خلال الجولات التي عقدتها مجموعات المعارضة والحكومة بضرورة أن تعمل أيقاد ودول الترويكا بالضغط على المنظومة الحاكمة في الجنوب لإبعاد أصحاب الأجندة الحربية من معادلة لترتيب الأوضاع في الجنوب في المرحلة القادمة.

وأبلغ (سودان تربيون) بأن حكومة سلفاكير تحاول الأن اللعب في الوقت الضائع خاصة بعد توصل المجتمع الدولي والوسطاء في الإيقاد لقناعة بأنها غير جادة لإتمام عملية السلام.

وأضاف أن هناك مجموعات نافذة حول الرئيس سلفا كير تسعى ومن واقع الحرص على مصالحها لعرقلة أي تفاهمات والعمل على تسخين الأجواء لإعادة الأوضاع لحالة الحرب.

وأكد أن "الجيش الشعبي ظل يعمل باستمرار لإشعال مواجهات في شمال بحر الغزال والأستوائية والإدعاء بأنها أنشطة معادية من جانب قوات المعارضة لإيجاد مبرر لاستمرار حالة الحرب".

وطالب المجموعات المتصارعة بأحترام اتفاق وقف اطلاق النار والتصعيد العسكري.

وقال نقور إن المعارك شملت الآن كل ولايات جنوب السودان فضلا عن وصولها لمواقع حول جوبا وحذر من أن هذه التطورات من شأنها عرقلة المساعي الرامية للدخول في مرحلة التهدئة ووقف العدائيات الى جانب تعطيل دور دول إيقاد كوسيط في هذا النزاع.

وأضاف أن الجولة القادمة والمحدد لها منتصف أبريل القادم يجب الأعداد لها لتكون حاسمة لأسباب عديدة من بينها اتساع المعاناة فضلا عن انتهاء شرعية الحكومة استنادا على اتفاق التسوية أغسطس 2015.

وتابع "قول سلفا كير إنه زاهد عن السلطة ويبحث عن خليفة له يجب أن يأتي كطلب رسمي داخل المفاوضات التي جرت في وقت سابق وليس عبر وسائل الإعلام.

وأشار الى أن أي قرار يتخذه الرئيس سلفا كير في هذا المرحلة لمغادرة السلطة أرحم له من محاولات إثارة الحرب.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في السودان ام في جنيف ؟ 2018-10-15 15:52:40 بقلم : محمد عتيق الصديق ‏والصحفي الكبير الاستاذ محمد لطيف ، صاحب التحليل السياسي الرشيق والمقروء ، كان نجم التغطية الصحفية التحليلية لاجتماعات الدورة 39 لمجلس حقوق الإنسان التابع ‏للأمم المتحدة (جنيف سبتمبر ‏٢٠١٨) ‏عبر (...)

النُّخبة السُّودانية وما تبقَّى من رحيق 2018-10-14 14:46:18 بقلم :عمر الدقير يُنْسَب للمسيح عليه السلام أنه شبّهَ النخبة في أي مجتمع بالملح، لأن الملح إذا فسد ربّما تعذّر وجود ما يمكن أن يُحْفَظ به أي شيء ويصان به من التعفن والخراب .. وسواء صحّت نسبة ذلك التشبيه للسيد المسيح أم (...)

"الخواجة عبدالقادر" بين ألف النداء وياء المد 2018-10-14 14:46:02 بقلم:الجميل الفاضل قبل نحو ست سنوات تقريباً، رفعت الدراما المصرية، ذِكر المهندس النمساوي الأصل، المصري الجنسية، السوداني الروح والقبر والهوية، "جوليوس فاجوجون" أو"الخواجة عبدالقادر" الذي عاش لأكثر من ثلاث عقود بين (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.