الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 7 حزيران (يونيو) 2017

اجتماع استثنائي لـ (إيقاد) يناقش العنف والحوار بجنوب السودان

separation
increase
decrease
separation
separation

جوبا 7 يونيو 2017 ـ يناقش اجتماع استثنائي مرتقب لقادة الهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية (إيقاد) سبل إنهاء التدهور المستمر للأوضاع الأمنية والإنسانية في جنوب السودان وعملية الحوار الوطني.

JPEG - 40.4 كيلوبايت
وزراء خارجية (ايقاد) أثناء إجتماعهم في نيروبي بوزير الخارجية الأميركي حول الأوضاع في جنوب السودان..الاثنين 22 أغسطس 2016

ودعا رئيس الوزراء الإثيوبي هايلي ماريام ديسالين، رئيس (إيقاد) الى قمة استثنائية لرؤساء الدول والحكومات بالمنظمة في 12 يونيو 2017 بأديس أبابا.

ومنذ نحو عام ونصف العام حين جرى توقيع اتفاق حل النزاع في جمهورية جنوب السودان بأغسطس 2015، فشل الطرفان في تنفيذ الاتفاق وإلقاء السلاح.

ويقول خبراء إقليميين إن عملية الحوار الوطني التي أطلقها الرئيس سلفا كير يمكن أن تمهد السبيل أمام التنفيذ الحقيقي لاتفاق السلام إذا كانت العملية شاملة وسبقها وقف إنساني للأعمال الحربية.

وقال بيان صادر عن الكتلة الاقليمية يوم الثلاثاء "من المتوقع ان يتداول الاجتماع الوضع الأمني والانساني الخطير الذي يواجهه جنوب السودان. وإذا ما تأكد كذلك أن تدهور الحالة الأمنية أدى إلى زيادة حادة في عدد النازحين واللاجئين، فإن على قادة الهيئة الإقليمية التحدث بصوت واحد للتخفيف من حدة الأزمة".

واضاف البيان ان "مشاورات الايقاد مع الاتحاد الافريقي والامم المتحدة تؤكد ايضا انه يتوجب على المنطقة ان تقود الجهود لدفع عملية الحوار الوطني لحل أزمة جنوب السودان".

ولفت البيان الى ان تدهور الوضع الانساني في جنوب السودان يعد "مصدر قلق بالغ" للدول الاعضاء في الايقاد، موضحا الوضع قد يصبح أسوأ مع بداية موسم الأمطار في البلاد.

ولا تزال دول الإيقاد، لا سيما إثيوبيا وكينيا والسودان وأوغندا، تستقبل التدفق المتزايد للاجئين.

كما تشير التقارير إلى الأثر السلبي الذي يولده الصراع الذي يمتد لأكثر من ثلاث سنوات في الاستقرار الإقليمي.

ونوه البيان الى أن اتفاق السلام الموقع بين الأطراف المتحاربة في البلاد 2015 رسم الطريق أمام تحقيق السلام الدائم والاستقرار والنظام الديمقراطي في الدولة الوليدة.

ويرى مراقبون أن الإيقاد ترغب مجددا خلال الاجتماع ان توضح للطرفين بأن المنطقة والقارة والمجتمع الدولي يريدون تنفيذ اتفاق السلام بشكل كامل.

وقالت جوبا مرارا انها لديها بعض التحفظات حول الاتفاق بينما تريد حركة التمرد الرئيسية بقيادة نائب الرئيس السابق رياك مشار مراجعة الاتفاق لإجراء المزيد من المحادثات.

وأضاف البيان أن دول إيقاد "تأمل في التزام الأطراف بتنفيذ اتفاق السلام وايجاد حلول ودية".

وفي أعقاب الإشتباكات التي إندلعت في جوبا بالعام 2016، دعمت الكتلة الاقليمية تعيين تعبان دينق نائبا أولا، للرئيس وشجعت سلفا كير على تنفيذ الاتفاق.

ودفعت زيادة حدة العنف والإنتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان وجرائم الحرب، مسؤولي الأمم المتحدة الى الإعراب عن مخاوفهم من حدوث إبادة جماعية جديدة في المنطقة.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

لوكا بيونق يرد علي بونا ملوال ..هل أبيي تتبع لجنوب السودان؟ 2017-12-12 19:26:46 ترجمة موياك لنقو أويج إن البيان الأخير بأن أبيي جزء لا لبس فيه من السودان أثار جدلا صحيا مرة أخرى حول وضع أبيي. لقد فوجئت ليس فقط بمستوى الجهل المطلق لبعض الحقائق التاريخية الأساسية ولكن أيضا استهزاء بشهوة السلطة (...)

القرار الخطيئة 2017-12-07 20:50:12 بقلم: الصادق المهدي إنه عطاء من لا يملك لمن لا يستحق. فالرئيس الامريكي في فترة وجيزة صنف نفسه عنصرياً، إثنياً، وعدواً دينياً للمسلمين، وجهولاً بمسؤولية البشر عن سلامة البيئة، وقدم برهاناً ساطعاً بخطر خلو الذهن السياسي (...)

الكارثة والفرصة في اليمن 2017-12-06 19:18:26 بقلم: الإمام الصادق المهدي قُـتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، رحمه الله وأحسن عزاء أسرته وحزبه وأهلنا في اليمن، فقتلى طرفي الحرب الأهلية خسارة للوطن اليمني الجريح. (إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ). (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.