الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 8 أيار (مايو) 2016

اجتماع مرتقب بين حركتي (العدل والمساواة) و(تحرير السودان) في الدوحة نهاية مايو

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 8 مايو 2016 ـ قال رئيس مكتب متابعة سلام دارفور، أمين حسن عمر إن اجتماعا سيلتئم بالعاصمة القطرية الدوحة نهاية هذا الشهر بين الوساطة المشتركة وحركتي العدل والمساواة وتحرير السودان، لبحث عملية السلام والالتحاق بوثيقة الدوحة.

JPEG - 22.8 كيلوبايت
جبريل إبراهيم في الجلسة الافتتاحية لمفاوضات دارفور وبجانبه مني أركو مناوي في أديس أبابا نوفمبر 2014 (صورة سودان تربيون)

ولم يعط عمر مزيد من التفاصيل حول الاجتماع وما اذا كانت الحكومة السودانية ستشارك فيه، غير أن الحركتين المتمردتين لا زالتا تبديان تحفظات جوهرية على وثيقة الدوحة للسلام في الاقليم وتطالبان بتفاوض منفصل حول العديد من القضايا التي لا تشملها اتفاقية الدوحة وهو ما تعترض عليه الحكومة السودانية كليا.

ويجئ الاجتماع المنتظر في الدوحة إمتدادا للقاء سابق عقد في العاصمة الفرنسية باريس بين الحركتين والوسيط القطري، أحمد بن عبد الله آل محمود، تبعه اجتماع آخر منتصف أبريل الماضي بين قادة تلك الحركات وآلية الوساطة الافريقية رفيعة المستوى بقيادة ثابو امبيكي في العاصمة الاثيوبية.

وقال امين حسن عمر عقب لقائه نائب رئيس مجلس الوزراء آل محمود، وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء القطري، إن اجتماع اللجنة الدولية لمتابعة تنفيذ اتفاقية الدوحة سيعقد الإثنين بالخرطوم، للوقوف على ما تم تنفيذه خلال المرحلة السابقة من الاتفاقية.

وأشار إلى أهمية استمرار لجنة المتابعة الدولية، بجانب المفوضيات واللجنة الإشرافية على صندوق التنمية في دارفور، تحت إشراف رئاسة الجمهورية لاستكمال بقية المشروعات وتابع "الأوضاع الأمنية مستقرة تماماً في الإقليم ولم يكن هناك مهدد أمني من قبل الحركات".

وتعتبر اللجنة التي ترأسها قطر الآلية الرئيسة لمراقبة تنفيذ أتفاقية الدوحة للسلام في دارفور، وتضم في عضويتها حكومة السودان، حزب التحرير والعدالة، حزب التحرير والعدالة القومي وحركة العدل والمساواة- السودانية، بالإضافة الى ممثلين من بوركينا فاسو، كندا، تشاد، الصين، مصر، فرنسا، اليابان، روسيا الاتحادية، المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية، الولايات المتحدة الأميركية، الاتحاد الأفريقي، الاتحاد الأوروبي، منظمة التعاون الإسلامي، وبعثة الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي بدارفور (يوناميد) التي تعمل أيضا على تسهيل الاجتماع.

كما عقد آل محمود اجتماعا برئيس سلطة دارفور الاقليمية التجاني السيسي الذي قدم للوسيط القطري تنويرا بما تم انجازه طوال الاربع سنوات التي اعقبت التوقيع على اتفاق الدوحة للسلام في دارفور بين الحكومة السودانية وحركة التحرير والعدالة في العام 2011.

وقال السيسي في تصريحات صحفية، إنه قدم تقريراً للوسيط القطري به (كشف حساب) لما تم إنجازه في إطار الوثيقة في كافة المحاور والتي شملت ملف الترتيبات الأمنية، وإعادة الإعمار، والتنمية والأراضي، والمصالحات، والعودة الطوعية.

واعتبر ما تم التوصل إليه حاليا من تعافٍ في دارفور جهداً مقدراً "من المخلصين الذين وقفوا معنا وفي مقدمتهم دولة قطر".

وأشار السيسي إلى أن اللقاء تطرق إلى أجندة الاجتماع الحادي عشر للجنة متابعة تنفيذ وثيقة الدوحة للسلام في دارفور الذي سيعقد الإثنين بالخرطوم.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

قوش .. تحطيم الصندوق 2018-02-20 18:19:16 بقلم : سلمى التجاني دشَّن صلاح عبدالله قوش مدير الأمن والمخابرات ، خطته في عهده الثاني ، بتصريحاتٍ حملتها صحف اليوم . وعلى عكس توقعات قلَّة من المراقبين بأنه سيبدأ عهده الجديد بتفكير خارج الصندوق ، فإذا به يحطم الصندوق ( (...)

عودة "قوش" أم عودة طه ؟ 2018-02-19 20:04:06 بقلم : عبدالحميد أحمد أعقب توقيع اتفاق السلام الشامل (2005) حدثاً مهماً على صعيد الجبهة الداخلية لنظام الإنقاذ، وافى صعود مجموعة جديدة ضمن محاور الصراع على السلطة الذي اشتد بين مكونات النظام، انكسفت على إثر ذلك سلطة "على (...)

في سجن كوبر ... رجل يعض (كلب) 2018-02-19 20:00:32 بقلم : سلمى التجاني في الصحافة كثيراً ما نردد أن الخبر هو عندما يعض رجلٌ كلباً وليس العكس. عندما دعت إدارة الإعلام بجهاز الأمن والمخابرات وسائل الإعلام المحلية والعالمية لتغطية خبر إطلاق سراح المعتقلين السياسيين من سجن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.