الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 5 حزيران (يونيو) 2019

ارتفاع قتلى اعتصام القيادة الى 107 والمعارضة تدعو للتمسك بالسلمية

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 5 يونيو 2019- أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية الأربعاء ارتفاع عدد ضحايا الهجوم على مقر الاعتصام في محيط قيادة الجيش الى 107 قتيل، في وقت دعا متحدث باسم تحالف المعارضة الى التمسك بالسلمية وعدم الانجرار الى العنف.

JPEG - 75.2 كيلوبايت
جثث مسجاة لعدد من ضحايا مجزرة ميدان الإعتصام ..3 يونيو 2019 (مواقع تواصل)

وقالت اللجنة الطبية في أحدث تقرير إنه تم انتشال مزيد من الجثث التي تم إغراقها بعد قتلها على يد قوات "الدعم السريع".

وأشارت الى أن الجثث كانت موثقة الى صخور وحجارة إمعانا في إخفاء الجرم ومنعا لأن تطفو على السطح.

وأضحت أنه لم يتم التحقق من عدد ضحايا عملية الانتشال الجديدة حتى الآن.

وفي وقت سابق قالت اللجنة انه جرى انتشال 40 جثة من النيل ونقلت على متن سيارات دفع رباعي.

واحصى تقرير اللجنة حزمة من الانتهاكات التي ارتكبتها قوات الدع السريع في الخرطوم ومدن ولائية أخرى بينها إصابات مباشرة بالرصاص الحي أودت بحياة أحد موظفي الملاحة الجوية بعد استهدافه داخل منزله وقتله برصاص مباشر في الرأس أمام أطفاله وأسرته؛ لرفضه خرق العصيان المدني.

وأورد التقرير مقتل ثلاثة شقيقات برصاص بالرصاص داخل منزلهم بالصحافة أمام مرأى والدتهم.

كما ارتقى طبقا للجنة الطبية أحد مصابي أحداث ربك بولاية النيل الأبيض التي وقعت الثلاثاء إثر إصابته بطلق ناري في البطن ليرتفع العدد الكلي للضحايا بمدينة ربك إلى 7.

وأشارت الى وفاة شاب في مدينة كوستي -بالإضافة إلى 8 إصابات جديدة بالرصاص الحي، كلها تستدعي التدخل الجراحي.

وتابعت "ليرتفع عدد الشهداء إلى ١٠٧ شهيد دون إدراج الجثث المنتشلة حيث لم يتم التأكد من عددها حتى الآن".

وشجب المتحدث باسم تالف قوى الحرية والتغيير محمد ناجي الأصم تصرفات المجلس العسكري قائلا إنه "وجه طعنة في الظهر الى الشعب وخان من كان موجود في ساحة الاعتصام".

ووصف الأصم في تسجيل الأحداث التي وقعت بالمروعة "لا تشبه الشعب السوداني ولا القوات المسلحة".

وشدد على ضرورة أن يتم اسقاط اللجنة الأمنية ورئيس المجلس العسكري عبد الفتاح البرهان على غرار ما تم اسقاط الرئيس البشير ووزير دفاعه عوض بن عوف.

ولفت الى أهمية التمسك بالسلمية على الرغم من محاولات الدفع الى العنف من قبل مليشيات الدعم السريع التي انتشرت في مناطق واسعة من الخرطوم.

وتابع "علينا التمسك بالسلمية لأنها السلاح الوحيد لهزيمة هذا الكم الهائل من الأرتال العسكرية.. المجلس الانتقالي وكل داعميه في مواجهة مفتوحة مع الشعب السوداني.. بعد أن فقد الاحترام والشرعية وهو ارتكب جريمة كاملة الأركان وبات في نظر الشعب قاتل وخائن وغادر والشعب سيسقطه كما أسقط الطغاة من قبله".

ودعا الأصم الى مواصلة العصيان المفتوح وشل الحركة في كل أنحاء البلاد.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المهنيون والتنسيقية وما بينهما 2019-11-19 20:39:14 بقلم : محمد عتيق عندما انفجرت المظاهرات الشعبية منتصف ديسمبر ٢٠١٨ في البلاد ،وآثرت القوى السياسية وعلى رأسها نداء السودان الدفع بلافتة المهنيين لقيادة الثورة لأسباب بعضها موضوعية وأخرى تكتيكية ، كان على قوى المعارضة (...)

"خليك مع الزمن " وضد العنصرية 2019-11-18 20:08:46 اْحتفي برمضان زائد جبريل ياسر عرمان المصانع التي انتجت رمضان زائد جبريل ؛أغلقت أبوابها وتوارت خلف سحب الغياب ، وأفل البلد الذي أنجب رمضان زائد قبل الشروق ، ولم يعد موجوداً في الخريطة مثلما كان ذاخراً باطياف البشر واللغات (...)

الترابي والجيش: من دبر الانقلاب 2019-11-12 08:08:26 مقاربة بين المحاكمة والتاريخ بقلم : عبدالحميد أحمد نحو منتصف العام 1989 فرغت سكرتاريا الحزب الشيوعي السوداني من صياغة مسودة تقييم 19 يوليو وانتهت إلى الأعتراف بأن: "19 يوليو انقلاب عسكري، نظمته وبادرت بتنفيذه مجموعة من (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.