الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 8 شباط (فبراير) 2016

اغتيال سوداني من قادة داعش على يد (ثوار درنة) في ليبيا

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 8 فبراير 2016 - اغتالت قوات تابعة لمجلس شوري (ثوار درنة) في ليبيا، القيادي السوداني المنتمي لتنظيم الدولة الإسلامية (داعش) الفاتح احمد جابر، الذي كان يشغل منصب القاضي والمسؤول الشرعي الأول بمنطقة النوفلية شرق ليبيا، في عملية تصفية جسدية وصفت بالبشعة استهدفت ابرز عناصر السلفية الجهادية، المؤيدة لتنظيم داعش ـ فرع ليبيا.

JPEG - 28.7 كيلوبايت
"داعش" نعى "أبو الفداء السوداني" الذي قتل بالرقة السورية في يونيو 2015

ومجلس شورى (ثوار درنة) هو اتحاد لمجموعة فصائل مختلفة من الثوار الليبيين بمنطقة "درنة" - شرق ليبيا - علی خلاف مع مجاهدي تنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا.

ويعتبر الفاتح جابر، الذي اغتيل الأربعاء الماضي،أحد كبار طلاب العلم الشرعي المقربين من الشيخ مساعد السديرة وكان من بين العناصر التي أعلنت مبيعاتها لابو بكر البغدادي كخليفة للمسلمين وسافر قبل عامين إلي ليبيا ملتحقا بصفوف داعش.

وفي اواخر يناير الماضي أفرجت السلطات السودانية، عن قادة بارزين في التيار السلفي الجهادي ورموز جماعة الاعتصام بالكتاب والسنة المؤيدين لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، بينهم مساعد السديرة، وعمر عبد الخالق، بعد مكوثهم في الحجز لعدة أشهر، اخضعوا فيها للتحقيق عن صلتهم بارسال الطلاب والشباب للالتحاق بتنظيم الدولة الإسلامية المتطرف.

وكانت تسريبات تحدثت عن مقتل جابر في مواجهات مسلحة بين قوات داعش ومناوئين لها، لكن مصادر مطلعة تابعة للتيار السلفي الجهادي - بلاد النيلين - نفت لـ"سودان تربيون" تلك الأنباء.

وأكدت المصادر ان جابر الذي انتقل قبل عدة أشهر ليشغل منصب احد قضاة الدولة الإسلامية بمجمع محاكم "درنة" تم أسره بواسطة مجموعة مسلحة تابعة لمجلس شوري ثوار "درنة" التي كانت خاضعة لسيطرة داعش، وان الرجل نفذت بحقه عملية تصفية جسدية داخل سجون قوات الثوار المناوئين لداعش.

وقال الخبير المختص في شؤون الجماعات الإسلامية ،الهادي محمد الأمين، لـ"سودان تربيون"إن المعلومات التي نشرت بخصوص مقتل جابر تحدثت عن مصرعه أثناء قصف جوي، استهدف معاقل وأمكنة ارتكاز قوات داعش، بينما تحدثت رواية اخرى عن أن الرجل اغتيل في مواجهات مسلحة بين داعش وقوات مجلس شوري ثوار درنة الأسبوع الماضي.

وأضاف الأمين "لكن الراجح ان جابر قتل رميا بالرصاص بواسطة كتائب بو سليم التابعة لثوار درنة".

وأفاد الخبير المختص إن القيادي السوداني خضع على الأرجح لمحاكمة علي يد الثوار، بعد أن أمضى عدة أشهر في الحبس، وذلك بعد اعتقاله عقب عملية حصار طالت المحاكم الشرعية بمنطقة درنة التي سيطر عليها الثوار بعد طردهم قوات "داعش" منها.

ورأى الهادي أن الحادثة تعكس حالة الصراع الدائر بين مختلف التيارات الجهادية التي تحسم خلافاتها بالبندقية مستشهدا بالقتال الدائر بين قوات حركة "الشباب المجاهدين" والمؤيدين لداعش في الصومال، وبين جبهة النصرة وقوات داعش في سوريا.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الترابي والجيش: من دبر الانقلاب 2019-11-12 08:08:26 مقاربة بين المحاكمة والتاريخ بقلم : عبدالحميد أحمد نحو منتصف العام 1989 فرغت سكرتاريا الحزب الشيوعي السوداني من صياغة مسودة تقييم 19 يوليو وانتهت إلى الأعتراف بأن: "19 يوليو انقلاب عسكري، نظمته وبادرت بتنفيذه مجموعة من (...)

الثورة بين الجزع والغفلة 2019-11-10 20:00:01 بقلم : محمد عتيق الثورة تختتم عامها الأول ، وحكومتها في ختام شهرها الثالث .. هذا العمر - ولأن المهام والواجبات جسيمة - يفرض علينا المراجعة وتسمية الأخطاء والسلبيات باسمائها .. وفي ذلك أمامنا : ١/ عدو واضح من فئات مختلفة (...)

تجديدها ليس"روتينياً"، ودبلوماسية "الانتظار" ليست حلاً 2019-11-10 16:54:15 عن الحاجة ل"طوارئ" سودانية لمقاربة "الطوارئ" الأمريكية بقلم: خالد التيجاني النور (1) وضع بالغ التعقيد على صعيد العلاقات الخارجبة يتعيّن على الحكومة المدنية الانتقالية برئاسة الدكتور عبد الله حمدوك أن تواجهه في خضم (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.