الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 28 نيسان (أبريل) 2016

الأمن السوداني يدفع بمتحرك للقتال في ولاية النيل الأزرق

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 28 أبريل 2016- بعث جهاز الأمن والمخابرات السوداني،الخميس، بمتحرك قتالي الى ولاية النيل الأزرق،حيث تحارب الحكومة متمردى الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال- .

JPEG - 15.2 كيلوبايت
مدير هيئة العمليات بجهاز الأمن والمخابرات اللواء دخري الزمان عمر..صورة من (smc)

واعلن مسؤول رفيع في الجهاز الاستعداد لحسم المتمردين هناك ، وذلك بعد يوم واحد من تعهد مسؤول في وزارة الدفاع السودانية أمام البرلمان، بانهاء التمرد في النيل الأزرق قبل خريف هذا العام.

وقال مدير هيئة العمليات بجهاز الأمن والمخابرات اللواء دخري الزمان عمر، إن المتحرك الذي يحمل إسم (أسود النيل الأزرق)، متوجه بشكل أساسي لدعم قوات الشعب المسلحة والمجاهدين بولاية النيل الأزرق.

وشدد في تصريحات نقلها المركز السوداني للخدمات الصحفية على إنه لا مفر للمتمردين سوى السلام أو "السحق في ساحات القتال"، قبل أن يعد بأن تصبح ولاية النيل الأزرق خالية من التمرد خلال أيام معدودة.

ونبه عمر الى إعداد القوة وتسليحها على نحو ممتاز، على ان تتبعها أخرى من قوات الدعم السريع.

وأشار عمر إلى استعداد قوات جهاز الأمن لإلحاق الهزيمة بمن أسماهم "الخونة والمتمردين الرافضين للسلام والذين يصرون على العمالة والإرتزاق وتهديد أمن واستقرار البلاد".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

موت فيدل كاسترو وانفضاح عورة الشيوعيين 2016-12-07 18:35:46 عادل عبد العاطي رحل قبل أيام الطاغية فيدل كاسترو فأتضحت عورة الشيوعيين في مهرجانات الرثاء والتعزية التي اقاموها له في مشارق الأرض ومغاربها وعلى صفحات مواقع التواصل الإجتماعي؛ مرددين الأكاذيب والأساطير عن واحدا من اكثر (...)

إضاءات عابرة حول العلاقة بين فيديل كاسترو والحركة الشعبية 2016-12-05 22:04:04 المحاربون القدامي لا يموتون ياسر عرمان أما أن تحب فيديل كاسترو أو تكرهه، في الغالب لا حياد حينما يتعلق الأمر بفيديل كاسترو، في حياته أو عند مماته، يقف الناس منه على ضفتي نهر، ولكن النهر يمضي، أما عن نفسي فإني من المحبين (...)

من موج القاع إلى السونامي.. دروس يوم العصيان 2016-12-03 13:09:31 د. غازي صلاح الدين العتباني إنه لخطأ كبير أن يهوّن حراس المِحْراب من خطر العصيان الذي جرى في مدينتهم بمسمع منهم ومرآى دون أن يقدروا على منعه. يومها صاروا كعامة القوم ينتظرون النتائج لا يصنعونها. القوانين الآن تغيرت. في (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)

بيان لحركة (الإصلاح الآن) حول تعرفة المياه 2016-02-19 21:41:21 سلطة المؤتمر الوطني، ووجبة اخري من رفع الدعم الذي اصبح لا يري بالعين المجردة بعد ان تخلت الدولة عن دورها الأساس في توفير الحياة الكريمة للمواطن المسحوق فما ان مرر البرلمان زيادة غاز الطبخ جبرا وليس اختيارا ، هاهم الان نواب (...)


المزيد


Copyright © 2003-2016 SudanTribune - All rights reserved.