الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 31 تشرين الأول (أكتوبر) 2018

الأمن السوداني يصادر صحيفة انتقدت قطر ويحذر من تخطي الخطوط الحمراء

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 31 أكتوبر 2018 ـ صادرت السلطات الأمنية في السودان، الأربعاء نسخا من صحيفة (الوطن) اليومية بعد طباعتها، واستدعت ناشر الصحيفة وحققت معه بشأن مقال وجه فيه انتقادات لاذعة الى دولة قطر، وعمم جهاز الأمن توجيهات صارمة حذر فيها الصحف من المساس بالعلاقات الخارجية وعدها من الخطوط "شديدة الحمرة".

JPEG - 52 كيلوبايت
العدد المصادر من صحيفة الوطن ..الأربعاء 31 أكتوبر 2018

وقالت مصادر صحفية متطابقة لـ (سودان تربيون) إن منسوبين لجهاز الامن منعوا في خطوة عقابية، توزيع عدد الأربعاء من صحيفة (الوطن) المستقلة والمعروف ناشرها يوسف سيد أحمد خليفة بالانحياز الصارخ للمملكة العربية السعودية.

ونشر خليفة مقالا في عدد يوم الثلاثاء وجه فيه انتقادات صريحة لسياسة قطر تجاه كل من السعودية الإمارات متسائلا عن دواعي معاداة الدوحة للبلدين.

وكتب ما نصه " لماذا لا تسخر قطر آلتها الإعلامية من أجل مصلحة الأُمة العربية والإسلامية. ماذا تريد قطر عبر إعلامها وآلتها الإعلامية والتي هي أكبر من حجمها كدولة مساحةً وعدد سكان؟ قطر وبدون استحياء وعبر قناة الجزيرة روجت وهلًّلت وكبًّرت بما أسمته الربيع العربي والذي في آخر المطاف اتضح انه تغيير للأنظمة وليس ثورة كما زعموا".

واتهم الناشر الدوحة بإيواء مجموعات من المتطرفين دينياً بهدف زعزعة بعض الدول العربية والتحريض عليها.

واضاف " أمام قطر خيار واحد فقط وهو تسخير آلتها الإعلامية لكي تدافع عن نفسها ولا تتهم الآخرين، تدافع عن الاتهامات التي طالتها ولاتزال تطالها وهي التآمر وتدنيس السياسة بالمال ومحاولات قلب الأنظمة التي تعاديها دون مبرر واضح اضافة الى محاولتها الفاشلة لتعبئة الرأي العام العالمي والشعبي ضد الأشقاء في الإمارات والسعودية".

ومنذ اندلاع الأزمة الخليجية اختارت الحكومة السودانية موقفا محايدا وآثرت تأييد الوساطة الكويتية لنزع فتيلها، كما حاولت عبر لقاءات دبلوماسية متوالية في كل من الدوحة والرياض وابوظبي التأكيد على انها لا تناصر أي من الأطراف برغم علاقاتها الراسخة مع فطر التي لعبت دورا محوريا في تسوية النزاع بإقليم دارفور.

من جهة ثانية حقق جهاز الأمن السوداني مع مجموعة من الصحفيين بعد نشرهم أخبارا عن ضبط أطباء مزيفون من كوريا شمالية نقلا عن مسؤولين في المؤسسات العلاجية الخاصة كانوا عقدوا مؤتمرا صحفيا في الخرطوم قبل يومين.

والمعروف إن الحكومة السودانية مطالبة من الولايات المتحدة بقطع علاقتها مع كوريا الشمالية كشرط للتطبيع الكامل، حيث وضع هذا الجند من بين خمسة بنود مهدت لرفع العقوبات عن الخرطوم نهاية العام الماضي.

ومثل الكشف عن وجو جنسيات كورية شمالية في السودان حرجا بالغا للحكومة.

وبناء عليه عمم جهاز الأمن توجيها صارما للصحف السودانية الأربعاء محذرا من الخوض في الأخبار ذات الصلة بالدول المجاورة والصديقة والشقيقة ونبه الى أن النشر المتعلق بالعلاقات الخارجية بعد من "الخطوط شديدة الحُمرة".

وأشار التوجيه الذي اطلعت عليه (سودان تربيون) الى انه " ليس من العقل والكياسة الإساءة الى أي دولة أو تعكير صفو العلاقة معها، ولبلادنا ترتيبها ومنهجها في بناء علاقاتها الخارجية وترتيب أولوياتها".

وأضاف "إذا وقعت أي جريمة جنائية أو ممارسة غير قانونية طرفها أجانب، يجب التحقق والتيقن قبل النشر من هوية هؤلاء الأجانب لأنها نفسها يمكن أن تكون مزورة ".

كما أشار التوجيه الأمني الى أن هناك بعض الدول والأجناس تتميز العلاقة معهم بـ "حساسية عالية".

و أردف " ليس من المصلحة والحكمة أبدا ذكر جنسية المتهمين حتى ولو كانت المعلومات صحيحة .. يمكن الاكتفاء بأنهم أجانب أو الإشارة الى أنهم (من جنسية أوروبية -آسيوية -إفريقية ...إلخ).

الى ذلك واصلت نيابة أمن الدولة التحقيق مع مجموعة جديدة من الصحفيين شاركوا الأسبوع قبل الماضي في اجتماع دعا له سفراء الاتحاد الأوربي وامريكا في الخرطوم، بعد ان تقدم جهاز الامن السوداني بشكوى ضدهم.

ومثل مراسل وكالة الصحافة الفرنسية ومراسل رويترز بالخرطوم خالد عبد العزيز بجانب الصحفي شوقي عبد العظيم للتحقيق أمام النيابة حول طبيعة ما دار في الاجتماع مثار الجدل.

واستدعت وزارة الخارجية السودانية، في أكتوبر الحالي، سفير الاتحاد الأوروبي لدى الخرطوم جان ميشيل ديموند، ونقلت إليه رفضها للاجتماع مع مجموعة من الصحفيين.

كما استدعى جهاز الأمن في وقت سابق كل من رئيسي تحرير صحيفتي "الجريدة" و"التيار" بجانب صحفيين آخرين للتحقيق معهما حول مشاركتهما في اجتماع مع السفراء الغربيين.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

أهل المعارضة مرة أخرى 2018-11-19 17:47:11 بقلم : محمد عتيق المتأمل في الحالة السياسة السودانية يلاحظ ان تحركات ومواقف قوي المعارضة - في اغلبها - هي اما : ردود افعال علي افعال الحكومة وحزبها الحاكم ، مثلاً الحكومة تعلن عن انتخابات فتهرول احزاب المعارضة بالتعليق (...)

رؤساء التحرير: موظَّفُو أَمْن ؟ 2018-11-17 14:29:37 بقلم : سلمى التجاني عندما وصف مدير جهاز الأمن والمخابرات الصحافيين الذين ذهبوا لإحدى الدول العربية بأنهم مشروع عمالةٍ وتجنيد، لم يدُر في خلدِ أسوأ الناس ظنَّاً أن تكون الخطوة القادمة هي استمارة رؤساءالتحرير، التي وزَّعَها (...)

استقالة الفريق عبد العزيز الحلو: حقائق وظنون! 2018-11-15 14:32:49 بقلم : الواثق كمير kameir@yahoo.com تقدم نائب رئيس الحركة الشعبية/شمال، الفريق عبد العزيز آدم الحلو، باستقالته إلى مجلس تحرير إقليم جبال النوبة، فى 6 مارس 2017. حفزني نشر الاستقالة على الملأ للشروع في كتابة مسودة (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.