الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 1 كانون الأول (ديسمبر) 2016

الأمن السوداني يواصل المصادرة الجماعية للصحف واحتجاب صحيفتين

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 1 ديسمبر 2016 ـ والت السلطات الأمنية في السودان الخميس مصادرتها الجماعية بحق الصحف لليوم الرابع والتي تزامنت مع أيام دعوات العصيان المدني هذا الأسبوع، بينما احتجبت صحيفتين عن الصدور تضامنا مع أضراب للصحفيين نفذ الأربعاء.

JPEG - 19.6 كيلوبايت
عدد صحيفة "الجريدة" المصادرة يوم الأربعاء

وينفذ جهاز الأمن والمخابرات هذا الأسبوع مصادرات جماعية بحق الصحف بالتزامن مع دعوات العصيان المدني، بدأت الإثنين الماضي بمصادرة صحيفتي "الجريدة" و"الأيام"، ثم ألحقها بمصادرة أربعة صحف يوم الثلاثاء، ثم 5 صحف يوم الأربعاء بمصادرة صحف "التيار" و"الجريدة" و"الأيام" و"اليوم التالي" و"الوطن".

وصادر جهاز الأمن صباح الخميس، صحف "التيار" و"اليوم التالي" و"الوطن" لليوم الثالث توالياً بعد طباعة نسخ هذه الصحف وذلك بدون ابداء أسباب.

وقال ناشر ورئيس تحرير صحيفة "التيار" عثمان ميرغني لـ "سودان تربيون"، إن جهاز الأمن أبلغه الخميس أن بمقدور الصحيفة الصدور غدا "يوم الجمعة"، قائلا "لأول مرة يعطونا الأمان بأنه لن تكون هناك مصادرة".

وأكد ميرغني أن خسائر صحيفته بلغت 300 ألف جنيه "نحو 15.7 ألف دولار" جراء مصادرة نسخ الصحيفة من المطبعة لثلاثة أيام فضلا عن الإعلانات".

وأعلنت صحيفتا "الجريدة" و"الميدان" امتناعهما عن الصدور، يوم الخميس، استجابة لاضراب دعت له شبكة الصحفيين السودانيين يوم الأربعاء احتجاجا على مصادرة الحريات من قبل السلطات ومصادرة الصحف من قبل جهاز الأمن.

وبدأت حملة أمنية بمصادرات جماعية للصحف يوم الأثنين ثاني أيام العصيان المدني الذي دعا له ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تمت مصادرة صحيفتي "الجريدة" و"الأيام" اللتين تعرضتا للمصادرة طيلة ثلاثة أيام.

وقالت منظمة صحفيون لحقوق الانسان "جهر"، إنه "في طابع متقدم في المواجهة، استمرار المجازر الصحفية، إضراب صحفيين، وامتناع صحيفتين عن الصدور الخميس".

وأضافت في تعميم تلقته (سودان تربيون): "يأتي وقف صدورهما، وسط إضراب نفذه صحفيون.. تمت جميع عمليات المصادرة بعد الطباعة، وكالعادة لم يكشف جهاز الأمن عن أسباب المصادرة".

وتابعت "بذلك تأخذ المواجهة الأمنية بين المجتمع الصحفي والأجهزة الأمنية، طابعاً أكثر مواجهة وحدّة".

ويرجح صحفيون أن يكون سبب مصادرات جهاز الأمن للصحف تغطيتها لدعوة العصيان المدني التي استمرت أيام الأحد والإثنين والثلاثاء، رغم أن الأمن لم يبلغ إدارات الصحف بالأسباب التي دعته لتطبيق هذه العقوبة.

ومنذ اعلان الحكومة السودانية لقرارات إقتصادية قاسية قبل نحو 3 أسابيع تفرض سلطات الأمن قيودا على الصحف في تغطيتها الناقدة لارتفاع أسعار الوقود والدواء والكهرباء، فضلا عن حظر نشر مظاهر الاحتجاج على السياسات الإقتصادية للحكومة.

من جانبه أعرب الاتحاد العام للصحفيين السودانيين ـ المحسوب على الحكومة ـ عن أسفه البالغ لاستمرار السلطات الأمنية في مصادرة الصحف من المطبعة وتغييبها من المكتبات.

ودعا اتحاد الصحفيين الجهات المتضررة من النشر، إلى الاحتكام لدى القضاء وفق القوانين المنظمة للأمر،معبراً عن رفضه الاجراءات الاستثنائية التي تطال الصحف.

وأكد الاتحاد في بيان تلقته "سودان تربيون" انخراطه في اتصالات مع الجهات ذات الصلة، بغية التوصيل إلى تفاهمات تفضي إلى وقف اجراءات المصادرة وسيادة القانون.

وأشار إلى أنه يرتب لعقد لقاء عاجل يجمع رؤساء التحرير والناشرين والجهات ذات الصلة لازالة الاحتقان الذي يسود الوسط الصحفي والاعلامي والتوصل إلى حلول تعزز حرية الصحافة وتوقف الاجراءات الاستثنائية في مواجهة الصحف.

وتعمد السلطات الأمنية في السودان إلى مصادرة الصحف التي تتجاوز ما تعتبره "خطوطا حمراء" كعقوبة بأثر رجعي تؤثر على الصحف ماديا ومعنويا.

وكان الأمن في السابق يتبع نهج الرقابة القبلية عبر منسوبيه الذين يطوفون على دور الصحف ليلا لمراجعة المحتوى التحريري للصحف.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

امريكا دنا وفاقها (3) 2017-01-22 05:44:42 بقلم : مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) في حوار مع صحيفة (اليوم التالي)، الاسبوع الماضي، جاء على لسان وزير الخارجية السابق الاستاذ على كرتي عبارة لافتة للنظر. قال هذا الحبيب يصف ردود افعال بعض الجهات (...)

أمريكا دنا وفاقها(2-3) 2017-01-19 14:43:50 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) مضت واشنطن قدما في خطتها باتجاه إصحاح العلاقات مع حكومة الخرطوم دون ان تأبه بضجيج العصيان المدني الذي تكالبت عليه وتعلقت بأهدابه تنظيمات المعارضة عند نهايات العام (...)

الكفاح المسلح والنضال المدني: هل يلتقيان؟ 2017-01-19 14:37:05 بقلم: د. الواثق كمير kameir@yahoo.com 1. أصدرت الحركة الشعبية-شمال بيانا، فى 17 يناير، عرضت فيه موقفها الرافض للمبادرة الأمريكية (التي اطلعت عليها كاملة) لنقل وتوزيع الإغاثة، والمطالبة بتضمين ستة شروط أخرى، بحسب خطاب (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)

بيان لحركة (الإصلاح الآن) حول تعرفة المياه 2016-02-19 21:41:21 سلطة المؤتمر الوطني، ووجبة اخري من رفع الدعم الذي اصبح لا يري بالعين المجردة بعد ان تخلت الدولة عن دورها الأساس في توفير الحياة الكريمة للمواطن المسحوق فما ان مرر البرلمان زيادة غاز الطبخ جبرا وليس اختيارا ، هاهم الان نواب (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.