الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 30 أيار (مايو) 2017

الاتحاد الأوروبي يبدي قلقه على تطاول احتجاز السلطات السودانية لمضوي ابراهيم

separation
increase
decrease
separation
separation

بروكسل 30 مايو 2017 - قالت المتحدثة بإسم وزيرة خارجية الاتحاد الأوربي، كاترين راي، إن أوضاع حقوق الإنسان في السودان تخضع لرقابة لصيقة من الإتحاد، وأبدت قلقها على تطاول إحتجاز السلطات في الخرطوم للناشط الحقوقي مضوي إبراهيم.

JPEG - 35.2 كيلوبايت
الناشط في مجال حقوق الإنسان د. مضوي إبراهيم آدم

وأشارت راي في بيان صحفي صدر من مقر رئاسة الإتحاد الأوربي في بروكسل الثلاثاء، إن المبعوث الخاص لحرية الدين جان فيجل التقى خلال زيارته للخرطوم، في مارس الماضي بالمدافع عن حقوق الإنسان د. مضوي إبراهيم في معتقله.

وتابعت " إلا أن طول فترة الاحتجاز والتأخير في الإجراءات القانونية السليمة لا تزال مصدرا للقلق".

وقالت منظمة العفو الدولية "آمنستي" إن إبراهيم يواجه ست تهم اثنتين منها قد تؤدي إلى عقوبة الإعدام أو السجن مدى الحياة.

واعتقل جهاز الأمن والمخابرات في 7 ديسمبر الماضي أستاذ الهندسة الميكانيكية بجامعة الخرطوم د. مضوي "59 عاما"، الحائز في العام 2005 على جائزة منظمة "فرونت لاين ديفندرز" بإيرلندا ـ المؤسسة الدولية لحماية المدافعين عن حقوق الإنسان.

وأشارت المسؤولة الأوربية الى أنه برغم التقدم المحرز في الحوار الوطني "إلا أن مساحة حرية المجتمع المدني في السودان تتضاءل كما يتضح ذلك من التأخير في تسجيل المنظمات غير الحكومية واعتقال المدافعين عن حقوق الإنسان واحتجازهم ومحاكمتهم".

وشددت على ضرورة توفير الحرية لجميع المدافعين عن حقوق الإنسان حتى يمكنهم الاضطلاع بأنشطتهم المشروعة في مجال حقوق الإنسان بصورة علنية وخالية من القيود ودون خوف من الانتقام.

وقالت " يؤيد الاتحاد الأوروبي النداء الأخير الذي وجهه الخبير المستقل للأمم المتحدة أريستيد نونونسي، للإفراج الفوري عن الدكتور مضوي وحافظ إدريس وهو مدافع آخر عن حقوق الإنسان".

وبحسب بيان العفو الدولية الذي صدر هذا الاسبوع فإن نيابة أمن الدولة اتهمت مضوي إبراهيم في 11 مايو بست جرائم بموجب قانون العقوبات لعام 1991، حيث أنه متهم بتقويض النظام الدستوري وشن الحرب ضد الدولة وتصل عقوبة الإدانة بهذين الاتهامين إلى الإعدام أو السجن مدى الحياة.

كما اتهم مضوي ـ طبقا للمنظمة ــ بالتجسس ونشر معلومات كاذبة والتحريض على الكراهية ضد الدولة "باعتباره عضوا في المنظمات الإجرامية والإرهابية، وتتراوح عقوبة هذه الجرائم الأربعة بين ستة أشهر وعشر سنوات في السجن.

ولم يحدد موعد للمحاكمة، ولا يزال الدكتور مضوي محتجزا في الخرطوم في مكتب نيابة أمن الدولة منذ فبراير 2017، وسط أنباء عن تعرضه للتعذيب وغيره من ضروب سوء المعاملة أثناء احتجازه.

ويعاني مضوي من مضاعفات في الجهاز التنفسي والقلب وسبق لمنظمة العفو الدولية أن وثقت تجارب الأشخاص المحتجزين لدى مكتب نيابة أمن الدولة، حيث يحتجز الناس عادة في زنزانة حجمها أربعة إلى خمسة أمتار مع 25 إلى 30 محتجزا آخرين.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

انتفاضة الشاب وتحديات الانتقال والتحول الديمقراطي: أسئلة تبحث عن إجابات! 2019-02-20 16:01:32 الواثق كمير Kameir@yahoo.com مقدمة أعددت هذه الورقة أصلا لتقديمها في اللقاء التفاكري الثالث الذي ينظمة المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات (الدوحة، 16-17 فبراير 2019)، الذي حالت ظروف طارئة دون المشاركة فيه. يعد هذا (...)

جيوش صلاح قوش و الحراك الجماهيري في السودان (5 - 10) 2019-02-20 15:50:06 بقلم : عبدالعزيز النور oudingdung0214@gmail.com قَتل المواطن أبوبكر عثمان يوسف (62 عاما) إختناقا بالغاز المسيل للدموع و إصابة آخر (تاجر شاب) بطلق ناري في الرأس من قبل الأجهزة الأمنية في موكب اليوم و الذي أطلق عليه (...)

والثورة حب ايضا 2019-02-18 17:18:27 بقلم : محمد عتيق ‏من الخارج يسمع انين إنسان مع صرخات مكتومة.. وفي الداخل يأتيه الحارس ليعطيه صحن فول بائس أو بغرض اقتياده لجولة تعذيب ليلية، يأتيه واضعاً في وجهه قناعاً يختبئ من ورائه.. وعندما يتم إطلاق سراحه ويسأله (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.