الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 16 أيلول (سبتمبر) 2015

البشير وموسفيني يتفقان على العمل للحيلولة دون إنزلاق جنوب السودان للحرب مجددا

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 16 سبتمبر 2015 - أنهى الرئيس الأوغندي يوري موسفيني زيارته للخرطوم، مساء الأربعاء، بعد أن بحث مع نظيره السوداني عمر البشير عدد من القضايا والملفات الأمنية العالقة بين البلدين ، توجت بالتوقيع على عدد من الاتفاقيات التي تصب في خدمة مصالحهما المشتركة، وخلص بيان مشترك الى التوافق على ضرورة العمل على عدم عودة جنوب السودان لمربع الحرب مجددا السعي تحت مظلة "إيقاد" لتحقيق السلام هناك.

JPEG - 36.4 كيلوبايت
البشير وموسفيني في مطار الخرطوم

وقال الرئيس عمر البشير إن زيارة موسفيني بحثت كافة المجالات خاصة الأمنية والاقتصادية والسياسية، شاكرا نظيره الأوغندي خلال مؤتمر صحفي مشترك على تلبيته الدعوة وزيارة الخرطوم.

وأضاف "أكدنا علي وقوفنا سويا ودعمنا للسلام في المنطقة".

ودعا موسفيني البشير لزيارة كمبالا في أقرب وقت، مبديا ارتياحه وامتنانه لمخرجات المباحثات التي جرت في الخرطوم على مدى يومين وما ترتب عنها من اتفاقيات ونتائج آملا في انتهاء الصراعات والعمل علي تعزيز الأمن والسلام في المنطقة.

ووصف وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور زيارة موسيفني بأنها "ناجحة جدا"، بعد أن ناقشت عدد من مواضيع التعاون بين البلدين خاصة على المستوى الاقتصادي وتبادل المنافع والاستثمار.

وأفاد أن الرئيسين السوداني والأوغندي أمنا علي نتائج اللجنة الأمنية المشتركة بخصوص دعم الحركات المسلح وإيوائها.

من جهته قال رئيس القطاع السياسي بحزب المؤتمر الوطني الحاكم مصطفى عثمان إسماعيل، في تصريح صحفي إن حسم إيواء كمبالا لقادة الحركات المسلحة المعارضة للحكومة، أو دفعها للحوار مع الخرطوم، يعتمد على مدى تنفيذ التفاهم بين قيادة البلدين في ترجمة نتائج محادثات الخرطوم.

البيان الختامي

واكد الرئيسان السوداني والأوغندي، في البيان الختامي للمحادثات لذي وقعه وزير الخارجية ابراهيم غندور وفليمون ماتيكي وزير الدولة للتعاون الاقليمي بوزارة الخارجية اليوغندية، حرصهما على بذل مايمكن من جهود لمنع العودة الى مربع الحرب في الجنوب مرة اخرى.

واشار البيان الى ان الرئيس البشير ركز علي الآثار المدمرة لهذه الحرب علي السودان ويوغندا حيث يعاني البلدان من إفرازاتها.

وأفاد ان الرئيسين اتفقا علي استثمار الزيارة في فتح صفحة جديدة في علاقات البلدين وتجاوز كل الصعاب والعقبات التي تلقي بظلالها علي البلدين.

وتطرق البيان الى جلسة المباحثات الرسمية التي ضمت بجانب الرئيسين كبار المسؤولين من البلدين واعقبها إجتماع مغلق بين الرئيسين منوها الى انه جرى خلال هذه المباحثات بحث العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأكد أن البشير وموسيفيني أعربا عن استعدادهما للعمل جنبا الي جنب وتحت مظلة إيقاد والاتحاد الافريقي للحفاظ على السلم والأمن والاستقرار في المنطقة وفي جنوب السودان.

وذكر البيان أن الرئيسين اتفقا على الوسائل المناسبة لتخفيف عبء ديون السودان ودعا الدول الافريقية والمجتمع الدولي العمل على إيجاد وسائل لتخفيف عبء ديون السودان والدول الفريقية الاخرى كما ذكر البيان ان الرئيسين تناولا القضايا المتعلقة بالحفاظ علي الثقافة الافريقية.

تحديات دول البحيرات

وكان الرئيس الأوغندي يورى موسفينى، قدم قبل مغادرته الخرطوم، محاضرة حول تحديات التنمية الاقتصادية وبناء السلام في منطقة البحيرات، وأجملها في عشر عقبات فصل ثلاث منها قبل أن يصفها بأنها اختناقات إستراتيجية أقعدت بالقارة الأفريقية وجعلتها متخلفة.

وعد موسفيني التوجه الأيدلوجي واحدا من معيقات التطور في أفريقيا، مستشهدا بقتل نظام الرئيس الأوغندي السابق عيدي أمين 800 ألف أوغندي رميا بالرصاص بسبب ما أسماه "اللبس الأيدلوجي".

كما اعتبر القضايا ذات الصلة بالهوية والقبلية والتمييز بين الطوائف الدينية، بجانب التمييز ضد الجندر والنساء عوامل تساعد على منع التطور والتقدم في القارة.

ونبه الرئيس الأوغندي إلى ما قال انه خلط بين قضايا الهوية والمصلحة، بما يستوجب الموازنة بينهما لضمان أكبر قدر من الفائدة. وأضاف "يجب أن التكون الغلبة للمصلحة على الهوية".

وتحدث موسفيني أيضا عن أن واحد من الاختناقات في القارة هو انعدام البني التحتية مثل الكهرباء ووسائل النقل الرخيصة.

وامتدح الرئيس الأوغندي تمكن السودان من تحقيق إنجازات في مجالات التصنيع والتعليم العالي وقال إنهما من الوسائل التي تقود إلى النمو الاقتصادي.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إضاءات عابرة حول العلاقة بين فيديل كاسترو والحركة الشعبية 2016-12-05 22:04:04 المحاربون القدامي لا يموتون ياسر عرمان أما أن تحب فيديل كاسترو أو تكرهه، في الغالب لا حياد حينما يتعلق الأمر بفيديل كاسترو، في حياته أو عند مماته، يقف الناس منه على ضفتي نهر، ولكن النهر يمضي، أما عن نفسي فإني من المحبين (...)

من موج القاع إلى السونامي.. دروس يوم العصيان 2016-12-03 13:09:31 د. غازي صلاح الدين العتباني إنه لخطأ كبير أن يهوّن حراس المِحْراب من خطر العصيان الذي جرى في مدينتهم بمسمع منهم ومرآى دون أن يقدروا على منعه. يومها صاروا كعامة القوم ينتظرون النتائج لا يصنعونها. القوانين الآن تغيرت. في (...)

في ذكرى الاستقلال دخول أمريكا في المسألة السودانية:1951-1953 (4) 2016-12-03 12:35:36 دكتور فيصل عبدالرحمن على طه ftaha39@gmail.com بريطانيا تطرح صيغة جديدة بشأن السودان بعد إقالة حكومة الوفد في 27 يناير 1952، كُلف علي ماهر بتشكيل الحكومة ولكنه استقال في أول مارس 1952 وخلفه أحمد نجيب الهلالي. وقد تبين من (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)

بيان لحركة (الإصلاح الآن) حول تعرفة المياه 2016-02-19 21:41:21 سلطة المؤتمر الوطني، ووجبة اخري من رفع الدعم الذي اصبح لا يري بالعين المجردة بعد ان تخلت الدولة عن دورها الأساس في توفير الحياة الكريمة للمواطن المسحوق فما ان مرر البرلمان زيادة غاز الطبخ جبرا وليس اختيارا ، هاهم الان نواب (...)


المزيد


Copyright © 2003-2016 SudanTribune - All rights reserved.