الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 1 نيسان (أبريل) 2019

الرئيس السوداني يتعهد بالعمل بكل الوسائل لتحقيق السلام في 2019

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم ا أبريل 2019- قال الرئيس السوداني عمر البشير إنه سيبذل كل المساعي في سبيل إحلال السلام خلال العام الحالي، وأقر بأن التحديات الاقتصادية التي تواجه بلاده أثرت على قطاعات من الشعب دفعته للخروج للتعبير عن مطالب وصفها بالمشروعة.

JPEG - 21.1 كيلوبايت
البشير

وفي أول خطاب له منذ فرض حالة الطوارئ في 22 فبراير الماضي، تحدث البشير الاثنين أمام فاتحة دورة جديدة للهيئة التشريعية.

وجدد الدعوة لقوى المعارضة داخل وخارج البلاد للمشاركة في عملية السلام.

ولفت الى أن جهود القوات المسلحة والنظامية بكل مكوناتها وتشكيلاتها، أسهمت في انحسار مساحات الحرب "حتى أنّ البعثة الأممية بدأت في الانسحاب من ولايات دارفور، بعد أن أيقنت انتفاء مبررات وجودها بالبلاد".

وتابع " ستمضي خطانا سراعاً، نحو إتمام حلقات السلام بالبلاد بكل الوسائل المتاحة حتى يكون العام 2019م هو عام السلام ".

وتقاتل الحكومة السودانية جماعات مسلحة في دارفور ومنطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان، وبرغم توقف المعارك العسكرية المباشرة خلال السنوات الأخيرة الا أن ظلال الحرب لازالت تحوم بتلك المناطق مع تعذر الوصول الى تفاهمات سياسية.

وقررت الحركات المسلحة خلال مارس الماضي تعليق كل المفاوضات مع النظام السوداني والانسحاب من "خارطة الطريق" التي وضعتها آلية الوساطة الأفريقية كمخرج للتسوية في هذا البلد.

وجدد البشير الدعوة لكل القوى السياسية بالبلاد للمشاركة في انجاز السلام بالوسائل والموضوعات التي يتم الاتفاق عليها.

وأكد الالتزام بكافة المرجعيات في كل قضية، أمام شركاء التفاوض، والمجتمع الاقليمي والدولي.

وأضاف "كما إننا إذ نجدد التزامنا بوقف إطلاق النار الدائم، واستعدادنا التام والصادق للحوار من أجل السلام، مهما كان الثمن ".

وكرر الرئيس الدعوة لقوى المعارضة التي لاتزال خارج مسار الوفاق الوطني ووثيقته، بقبول الحوار باعتباره الخيار الأول والأخير، والمعبر الآمن نحو بناء وطن يسع الجميع.

وكان البشير افتتح خطابه بالإشارة الى الاحتجاجات التي تنتظم مناطق واسعة من البلاد واصفا مطالبهم التي افرزتها التحديات الاقتصادية بالمشروعة.

لكن الرئيس السوداني اتهم بعض المحتجين بعدم الالتزام بالضوابط القانونية في التجمع ما أدى الى خلل في النظام العام واتلاف بعض الممتلكات.

ولفت الى ما استتبع ذلك من محاولة البعض القفز على تلك الاحتجاجات والعمل على استغلالها "لتحقيق أجندة تتبنى خياراتٍ إقصائية، وتَبثُّ سمومَ الكراهيةِ، وتتجاهل إنجازات أمتِنا، لدفع البلاد إلى مصيرٍ مجهول، فكان أن احتسبنا نفراً عزيزاً من أبنائنا".

ورأى أن وعْيَ الشعب تنبَّهَ لتلك المحاولات، ولم ينجر لدعوات الكراهيةِ والإقصاء.

وأضاف "كما أن تلك الإشارات القوية من شعبنا، حتمت علينا الدعوة لخارطة طريق لانتقالٍ سياسي، يرتكز على حوارٍ واسع ملتزم بالدستور، واتخاذ قرارات وتدابير عاجلة، تمثلت في حل الجهاز التنفيذي، وتشكيل حكومة المهام الجديدة، وإعلان حالة الطوارئ".

وأعلن البشير أن الأيام المقبلة ستشهد المزيد من القرارات والتدابير التي "تعزز مسار الحوار وتهيئ الساحة الوطنية لإنجاز التحول الوطني المنشود".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

النخبة السودانية او قصة طالب الكثرة 2019-08-21 17:24:32 بقلم : مصطفى بنياب يحتم علينا المنهج والتاريخ التساؤل و التأمل و النظر صوب المصالح الاقتصادية في ظل التغيير السياسي الحالي، او بشكل محدد النخبة السودانية و مصالحها الاقتصادية هذا قبل كل شئ وبعده يمكننا التشاؤم او التفاؤل (...)

على هوامش مجلس السيادة 2019-08-21 11:21:07 الواثق كمير اتفقت قوى الحرية والتغيير، بعد ومشاورات وخناقات واعتذارات واستقصاء، على خمسة أعضاء لمجلس السيادة، بحسب حصة التحالف في الوثيقة الدستورية، والتي احتفلت قطاعات واسعة بالتوقيع عليها، وشهد عليها إلاقليمان ولقيت (...)

فرح السودان وغياب الحركات 2019-08-18 18:23:24 بقلم : محمد عتيق مهما كانت علاقة الثورة العضوية بطرف من أطراف الحركات المسلحة - (الجبهة الثورية بحكم عضويتها في ق ح ت) - فإنها تعترف أيضاً بوجود قوى مسلحة ومؤثرة في الميدان ، بل وأكثر امتلاكاً للأرض وللسلاح ، وهي : حركة (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.