الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 3 نيسان (أبريل) 2017

البشير يعلن عن تعديلات جوهرية في الدولة وفقا لوثيقة الحوار

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 3 أبريل 2017 ـ قال الرئيس السوداني عمر البشير إن الدولة ستخضع لتعديلات جوهرية المرحلة المقبلة وفقا للوثيقة الوطنية الناتجة عن الحوار التي أكد أنها ستكون جوهر الحكومة القادمة من دون الإخلال بمستويات الحكم.

JPEG - 41 كيلوبايت
الرئيس عمر البشير يخاطب البرلمان السوداني ـ الإثنين 28 أكتوبر 2013 (أ.ف.ب)

وأنهت عشرات الأحزاب والحركات في أكتوبر الماضي مؤتمرا للحوار الوطني دعا له رئيس الجمهورية، أفرز الوثيقة الوطنية، لكن قوى المعارضة والحركات المسلحة الرئيسية ما زالت ترفض الإلتحاق بعملية الحوار.

وقال البشير في خطاب له أمام البرلمان يوم الإثنين، "إن خطة الدولة في المرحلة القادمة ستخضع لتعديلات جوهرية تعكس مخرجات الحوار الوطني، وتأثيراتها على مجمل الأوضاع الاقتصادية والسياسية والقانونية والاجتماعية، وعلى هياكل الدولة ومؤسساتها".

وأوضح أن تأثيرات الوثيقة ستكون عبر إرساء السلام في سائر أنحاء البلاد، وتنمية عُرف الحوار بين القوى السياسية والاجتماعية واتخاذ المواطنة أساساَ للحقوق والواجبات بجانب تعزيز القدرات الدفاعية والأمنية لحفظ سيادة البلاد، وتقوية أمنها الداخلي والخارجي.

وأكد أن وثيقة السياسات العامة ستكون هادية وحاكمة لأداء الدولة المرحلة المقبلة فضلا عن إعداد مصفوفة تنفيذية لمخرجات الحوار، حُدِّدت فيها طبيعة الإجراءات الواجب اتخاذها والجهات المسؤولة عن التنفيذ على أن تملك الوثيقة لكل الوزراء في حكومة الوفاق الوطني لوضعها موضع التنفيذ بعد تحديد المواقيت وفق خُطط تُجيزها الحكومة المتوقع تشكيلها قريبا.

وأشار الرئيس إلى إدماج كل الأهداف والسياسات الواردة بمخرجات الحوار، بالخطة الإستراتيجية للدولة (2017 ـ 2020)، فضلا عن استصحابها في موازنة العام المالي الحالي (2017).

وجدد الدعوة لجميع الممانعين لتحكيم صوت العقل، واللَّحاق بإجماع أهل السودان، قائلا "إننا لن ندَّخِرَ وُسعاً بمعية شركاء الحوار، في بذل الجهد معهم للعودة إلى حضن الوطن ونيل شرف المشاركة في البناء والنماء والنهضة".

واعتبر البشير أن التحدي الأكبر الذي يواجه الاقتصاد يتمثل في التحول نحو الإنتاج، وزيادة القدرة الاقتصادية على استيعاب التطور الهيكلي فى بنية الادخار والاستثمار الناشئة من تدفق الاستثمارات الدولية المتوقعة، والتي زادت بمعدلات كبيرة في السنوات الأخيرة وتدفقات المساعدات الخارجية المتوقَّعة في مجالات إعادة الاعمار والتنمية بعد قيام المؤتمر العربي للمانحين، نهاية هذا العام.

وتوقع دخول أراضٍ زراعية جديدة، بعد تعلية خزان الرصيرص وإنشاء قناتي كنانة والرهد، والانتهاء من إنشاء سدي أعالي نهر عطبرة وستيت، وطرح مبادرة الأمن الغذائي، وما يترتب عليه من نشاط وحركة واسعة تستوجب بناء القدرات وإعادة هيكلة الخدمة العامة وتأهيلها.

وشدد على تأمين مقومات تحسين مستوى المعيشة عبر تحقيق الاستقرار الاقتصادي بخفض معدلات التضخم واستقرار سعر صرف العملة الوطنية لحماية أصحاب الدخول المحدودة.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

"فيل" الروات (2+2) 2018-04-23 11:11:02 السر سيد أحمد تعتبر قضية أمن الطاقة من القضايا المحورية التي ترتبط بالأمن القومي لكل بلد، سواء من ناحية تأمين الامدادات لضمان استمرار الحياة في مختلف جوانبها السياسية والاقتصادية والاجتماعية، أو تنويع مصادر الامدادات (...)

ونواصل بدون فاصل 2018-04-23 11:09:10 كتب : د. عبد اللطيف البوني (1 ) أخشى ما أخشاه أن تنطبق علينا قصة بخيت الذي رأى هلال رمضان؛ فزغردت له النساء وبشر فيه الرجال، فاهتاج وأعاد النظر الي السماء وقال لسامعيه (على الطلاق هاداك هلال تاني) أو ذلك الأحمق الذي (...)

بيزنس إذ بيزنس 2018-04-23 11:06:30 كتب: د.عبد اللطيف البوني Business is Business (1) تقيم أصول مشروع الجزيرة بما يفوق المائة مليار دولار، هذا بعد تلك التي (لحقت أمات طه) بعد قانون 2005م، مع أن ذلك القانون بريء من تلك (البرشتة)، لكن الجماعة بعينهم (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.