الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 22 نيسان (أبريل) 2017

علي الحاج يلتقي البشير وتعذر تسمية المناصب يؤخر مرشحي (الشعبي)

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 22 أبريل 2017 ـ عقد الأمين العام للمؤتمر الشعبي، د. علي الحاج، لقاءاً غير معلن مع الرئيس السوداني، عمر البشير، الأسبوع الماضي، في وقت تتصل المشاورات حول المواقع التي ستؤول للشعبي في التشكيل الحكومي الجديد، حيث لا زالت محل خلاف بين الطرفين تعذر معه تحديد أسماء المشاركين في التشكيل الجديد.

JPEG - 44.7 كيلوبايت
علي الحاج الأمين العام للمؤتمر الشعبي ..صورة لـ(سودان تربيون)

وقال زعيم الشعبي، في تصريح صحفي مكتوب، تلقته (سودان تربيون) السبت، إن اللقاء الذي جرى الثلاثاء ببيت الضيافة بالخرطوم، "اتسم بالودية وتناول قضايا وهموم الوطن"، و أكد المشاركة السياسية والتنفيذية خلال المرحلة المقبلة.

ولم يوضح التصريح المقتضب اذا تم الاتفاق حول قضيتي التعديلات الدستورية المتعلقة بالحريات، وتسليم الشعبي لقائمة باسماء مرشحيه للمشاركة في الحكومة المقبلة.

وبحسب معلومات حصلت عليها (سودان تربيون) فإن لقاء البشير والحاج كان عاما للحد البعيد، ولم يتطرق لتفاصيل القضايا الملحة،حيث جرى التأكيد على الأساسيات في ما يخص أهمية وقف الحرب وإشاعة الوفاق بين القوى السياسية.

وأكدت مصادر لـ(سودان تربيون) أن الشعبي لم يسلم قائمة باسماء مشاركيه في الحكومة الجديدة حتى اليوم، وأشارت إلى أن اللجنة الرباعية بين حزبي المؤتمرين الشعبي والوطني ما زالت تواصل نقاشها بغية التوصل لتفاهمات حول المشاركة.

وعزت المصادر التأخير في تسمية ممثلي المؤتمر الشعبي الى تعذر تحديد طبيعة المناصب التي ستؤول للحزب، وأشارت الى أن الأسماء رهينة بالاتفاق على المواقع "وهو ما يتعذر التفاهم عليه مع المؤتمر الوطني".

وأكدت المصادر أن الشعبي والوطني لم يتوصلا حتى الآن لأهداف وبرامج مشتركة لتنفيذها في الحكومة المقبلة، على نحو ما اتفق عليه في لقاء سابق للأمين العام للشعبي، ورئيس مجلس الوزراء، بكري حسن صالح.

وطبقاً لتصريح علي الحاج، فإن اللقاء مع البشير خلص إلى التأكيد على التعاون والتنسيق المشترك بين كل قوى الحوار الوطني دعماً للوفاق السياسي.

وأوضح أن اللقاء ناقش محاور ايقاف الحرب واحلال السلام "عبر التفاوض"، كما خاطب قضايا الإقتصاد والمعاش، فضلاً عن القضايا السياسية والإجتماعية والتنمية المستدامة مع ضرورة استصحاب جميع القوى المشاركة في الحوار.

وأضاف "تم التأكيد على المشاركة السياسية والتنفيذية والسعي نحو مشاركة شعبية فاعلة تصوب تجاه قضايا المجتمع الملحة غير المثيرة للجدل وفق آليات وفعاليات يتفق عليها تستهدف وتستنهض همم المجتمع".

وأكد أن اللقاء ثمن الخطوات التي قام بها الرئيس السوداني على المستوى الخارجي خصوصاً إعادة العلاقات العربية والإسلامية والافريقية إلى وضعها الطبيعي، بجانب خطوات رفع العقوبات الأميركية".

وتابع "آملين أن تستكمل الخطوات اللاحقة برفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

قوش .. تحطيم الصندوق 2018-02-20 18:19:16 بقلم : سلمى التجاني دشَّن صلاح عبدالله قوش مدير الأمن والمخابرات ، خطته في عهده الثاني ، بتصريحاتٍ حملتها صحف اليوم . وعلى عكس توقعات قلَّة من المراقبين بأنه سيبدأ عهده الجديد بتفكير خارج الصندوق ، فإذا به يحطم الصندوق ( (...)

عودة "قوش" أم عودة طه ؟ 2018-02-19 20:04:06 بقلم : عبدالحميد أحمد أعقب توقيع اتفاق السلام الشامل (2005) حدثاً مهماً على صعيد الجبهة الداخلية لنظام الإنقاذ، وافى صعود مجموعة جديدة ضمن محاور الصراع على السلطة الذي اشتد بين مكونات النظام، انكسفت على إثر ذلك سلطة "على (...)

في سجن كوبر ... رجل يعض (كلب) 2018-02-19 20:00:32 بقلم : سلمى التجاني في الصحافة كثيراً ما نردد أن الخبر هو عندما يعض رجلٌ كلباً وليس العكس. عندما دعت إدارة الإعلام بجهاز الأمن والمخابرات وسائل الإعلام المحلية والعالمية لتغطية خبر إطلاق سراح المعتقلين السياسيين من سجن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.