الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 26 نيسان (أبريل) 2016

الحركات والمعارضة في السودان ترحب بعودة مشار إلى جوبا

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 26 أبريل 2016 ـ رحبت الحركات المسلحة والقوى السياسية المعارضة في السودان، الثلاثاء، ببدء انفاذ اتفاق السلام في جنوب السودان وعودة زعيم المتمردين رياك مشار نائبا للرئيس سلفا كير ميارديت.

JPEG - 27.8 كيلوبايت

وأدى مشار، يوم الثلاثاء، القسم نائبا أولا للرئيس فور وصوله جوبا التي غادرها منتصف ديسمبر من العام 2013.

وقال الأمين العام للحركة الشعبية ـ شمال، ياسر عرمان في تعميم مقتضب: "الحركة وقوى (نداء السودان) يرحبان بالسلام والمصالحة في جمهورية جنوب السودان.. شعب جنوب السودان يستحق الأفضل فهو شعب قدم تضحيات كبيرة طوال تاريخه ونتمنى أن تتاح له الفرصة مرة أخرى لبناء بلد جديد ومستقبل مشرف".

من جانبه اعتبر رئيس حركة تحرير السودان مني أركو مناوي أن عودة مشار بمثابة عودة السلام إلى جنوب السودان وحقنا لدماء الشعب الجنوب سوداني.

ووصف مناوي في بيان تلقته "سودان تربيون" عودة مشار وتأديته القسم بـ "الحدث العظيم"، وهنأ سلفا كير بعودة الاستقرار في ربوع الجنوب، وزاد "نتمنى أن يكون هذا النموذج حافزا قويا ومثلا يحتذى في تحقيق سلام دائم في الشطر الشمالي للسودان".

وتابع "أعتقد أن شعب دولة الجنوب الوليدة أدرك في فترة وجيزة من الصراع الداخلي قيمة السلام والأمن والاستقرار ونأمل أن تكون هذه التجربة قوة دفع حقيقة لإرساء دعائم دولة قائمة على الديمقراطية والشفافية والحرية واحترام حقوق الإنسان الأساسية".

وكان مشار يشغل منصب النائب الأول للرئيس عقب انفصال دولة جنوب السودان عن السودان في العام 2011، لكن خلافات عاصفة وقعت بينه والرئيس سلفا كير، اضطرت بالأخير لإقالته من منصبه ليغادر جوبا ويعلن تمرده منذ عامين ونصف تقريبا.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

كيف عاد (الشعبي) إلى السلطة 2017-01-16 15:33:31 بقلم :عبدالحميد أحمد أرَادَتْ كِلابٌ أنْ تَفُوزَ بدَوْلَةٍ لمن ترَكتْ رَعْيَ الشُّوَيهاتِ وَالإبْلِ أبَى رَبُّها أنْ يترُكَ الوَحشَ وَحْدَها وَأن يُؤمِنَ الضّبَّ الخبيثَ من الأكلِ فَوَلّتْ تُريغُ الغَيثَ والغَيْثَ (...)

امريكا دنا وفاقها (1-3) 2017-01-15 10:24:14 بقلم : مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) لم يكن خافيا، او عصيّا على الفهم، وجود مسارات متعددة لحوار سوداني امريكي خلال العامين الماضيين. ولكن الذين تنبهوا للتسارع في وتيرة ذلك الحوار خلال العام الماضي (...)

وزارة الخارجية وشئون الدبلوماسيين 2017-01-13 23:41:02 بقلم :محمد عثمان إبراهيم من حسن حظ المواطن السوداني الذي يواجه بعض المتاعب القانونية مع شرطة نيويورك أنه كان يحمل بطاقة توفر له الحصانة الدبلوماسية وفقاً لاتفاقية فيينا وإلا فإن ليله كان سيمسي (أسود من سجم الدواك) بلغة (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)

بيان لحركة (الإصلاح الآن) حول تعرفة المياه 2016-02-19 21:41:21 سلطة المؤتمر الوطني، ووجبة اخري من رفع الدعم الذي اصبح لا يري بالعين المجردة بعد ان تخلت الدولة عن دورها الأساس في توفير الحياة الكريمة للمواطن المسحوق فما ان مرر البرلمان زيادة غاز الطبخ جبرا وليس اختيارا ، هاهم الان نواب (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.