الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 27 تموز (يوليو) 2017

الحزب الحاكم بالسودان يرفض أي قواعد جديدة لـ (يوناميد) بجبل مرة

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 27 يوليو 2017 ـ رفض حزب المؤتمر الوطني الحاكم بالسودان، الخميس، إنشاء قواعد مؤقتة لبعثة حفظ السلام "يوناميد" في منطقة جبل مرة بدارفور، ما ينذر بتشكل رأي رافض داخل الحزب رغم أن مجلس الأمن نص عليها في قراره "2363".

JPEG - 79.4 كيلوبايت
مسؤول عمليات حفظ السلام في الأمم المتحدة بيير لاكروا لدى وصوله (قولو).. السبت 22 يوليو 2017 ..صورة لـ(يوناميد)

وطلبت الولايات المتحدة الأميركية الثلاثاء الماضي من حكومة السودان السماح بإنشاء قاعدة مؤقتة لقوات "يوناميد" في قولو أعلى جبل مرة لتمكين الاستجابة الإنسانية وحماية المدنيين.

وأكد أمين أمانة دارفور الكبرى بالمؤتمر الوطني الضو الفكي، "أن منطقة قولو بجبل مرة لا تحتاج لقوات أممية جديدة بعد أن أصبحت دارفور آمنة ومستقرة بفضل المجهودات التي قامت بها السلطات المختصة تجاه حماية المواطنين بدارفور".

وكان رئيس بعثة "يوناميد" جيرمايا مامابولو قد سمى في العاشر من يوليو الحالي المناطق التي ستنسحب منها البعثة، لكنه أكد إنشاء فريق عمل بجبل مرة لديه القدرة على تغطية الفجوات والتدخل متى ما اقتضى الأمر.

وتشير "سودان تربيون" إلى أن قبول الحكومة السودانية بنشر قوات "يوناميد" بقبعات أممية بدلا عن قبعات الاتحاد الأفريقي تشكل من داخل حزب المؤتمر الوطني الحاكم، الذي رفض في البدء نشر قوات بقبعات زرقاء، ثم وعاد وقبل بذلك لاحقا في العام 2007.

وقال الفكي للمركز السوداني للخدمات الصحفية، الخميس، "إن قرار مجلس الأمن بتخفيف المكون العسكري لقوات حفظ السلام بنسبة 50% يؤكد أن النزاع بدارفور أصبح من الماضي وأن المنطقة اتجهت نحو السلام والبناء والإعمار ولا يوجد مبرر لإنشاء قوات جديدة بدارفور".

وأوضح أن الحكومة ستواصل جهودها لاستكمال تحقيق السلام في المناطق التي تحتاج للتنمية بجانب تقديم كافة أشكال المساعدات والتسهيلات التي تمكن البعثة الأممية من تنفيذ متبقي قرار التخفيض خلال الفترة القادمة.

وقرر مجلس الأمن الدولي في يونيو الماضي تقليص المكون العسكري ليوناميد بنسبة 44% كمرحلة أولى تليها مرحلة ثانية للتخفيض إعتباراً من أول فبراير 2018.

وأعلن الجيش السوداني في أبريل 2016 السيطرة على آخر معاقل حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور بجبل مرة، ولاحقا قال إنه ما زال يتعامل مع جيوب صغيرة للحركة في الجبل الممتد بين ولايات شمال ووسط وجنوب دارفور.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

لوكا بيونق يرد علي بونا ملوال ..هل أبيي تتبع لجنوب السودان؟ 2017-12-12 19:26:46 ترجمة موياك لنقو أويج إن البيان الأخير بأن أبيي جزء لا لبس فيه من السودان أثار جدلا صحيا مرة أخرى حول وضع أبيي. لقد فوجئت ليس فقط بمستوى الجهل المطلق لبعض الحقائق التاريخية الأساسية ولكن أيضا استهزاء بشهوة السلطة (...)

القرار الخطيئة 2017-12-07 20:50:12 بقلم: الصادق المهدي إنه عطاء من لا يملك لمن لا يستحق. فالرئيس الامريكي في فترة وجيزة صنف نفسه عنصرياً، إثنياً، وعدواً دينياً للمسلمين، وجهولاً بمسؤولية البشر عن سلامة البيئة، وقدم برهاناً ساطعاً بخطر خلو الذهن السياسي (...)

الكارثة والفرصة في اليمن 2017-12-06 19:18:26 بقلم: الإمام الصادق المهدي قُـتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، رحمه الله وأحسن عزاء أسرته وحزبه وأهلنا في اليمن، فقتلى طرفي الحرب الأهلية خسارة للوطن اليمني الجريح. (إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ). (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.