الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 4 أيار (مايو) 2012

الحزب الحاكم في السودان ينتقد قرار مجلس الامن ويهاجم الاتحاد الافريقى

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 4 مايو 2012 — ابلغ حزب المؤتمر الوطني الحاكم فى السودان القائم بالأعمال البريطاني فى الخرطوم استيائه من تبني مجلس الامن قرار بفرض عقوبات علي السودان حال عدم ايقاف العدائيات واستئناف المفاوضات بين الدولتين.

قطبي المهدي ونوه الى ان القرار ساوى بين الضحية والمعتدي منتقدا خطوة مجلس السلم والأمن الافريقي بإشراك الايقاد واتهم الوطني واشنطن بعدم الحياد بين السودان والجنوب.

وقال القيادي بالمؤتمر الوطني قطبي المهدي ان مجلس الامن والسلم الافريقي تسرع بالدفع بالقرار الي مجلس الامن وتنازل عن وضعه كمؤسسة قارية واقليمية برغم ثقة السودان فيه واستئمانه علي قضية حساسة تتعلق بالامن القومي .

وكان مجلس السلم والامن بالاتحاد الافريقي قد اصدر قرارا في الاسبوع الماضي الزم الخرطوم وجوبا ايقاف القتال والقصف الجوي واستئناف المفاوضات حول المسائل الخلافية في ظرف اسبوعين وإنهائها في ثلاثة اشهر وطلب من مجلس الامن تبني القرار ودعمه بعقوبات على البلدين في حالة عد الالتزام بما ورد فيه.

واشار القايدي في الحزب الحاكم إلى ان الاتحاد الافريقي اسهم فى "تلقف" الولايات المتحدة الامريكية لمقترح الاتحاد الافريقي وتمريره الى مجلس الامن واشار الى ان مقترح واشنطن كان سيجد اعتراضا من روسيا والصين ولكن ايصاله من مجموعة افريقية ينتمي اليها السودان ساعد فى تمريره.

ولفت قطبي فى تصريحات صحفية امس الى القرارات الجائرة والظالمة التى اصدرها المجلس الاممي ضد السودان على حد زعمه ودعاه الي اتخاذ قرار حكيم ومحايد ونوه الى رفضهم للقرارات التي تدفع بها الولايات المتحدة الامريكية لمجلس الامن و سياسية التهديد والوعيد بالعقوبات.

وعبر الجانب البريطانى عبر عن امله، طبقا لقطبي ، فى ان تشهد الفترة التي حددها مجلس الامن وصول الطرفين إلى اتفاقات والمضي قدما في تجاه تحقيق السلام بين البلدين مما يجعل امر التهديد بفرض عقوبات دون طائل .

وكذلك عارض قطبي اشراك منظمة الايقاد في حل القضايا بين السودان والجنوب وقال ان ذلك يفتح الباب امام الرئيس اليوغندي يوري موسفيني للعب دور في هذه القضية لافتا الي دعم موسفيني للجنوب حيال الاعتداء علي هجليج واعلانه الاستعداد وضع جيشه ليحارب بجانب الحركة الشعبية ضد السودان.

وكان عدد من المسؤولين الجنوبيين قد طالبوا بالحالة ملف المحادثات حول المسائل العالقة إلى الايقاد وانتقدوا رئيس جنوب افريقيا السابق تابو امبيكي بعد اتهامه بالانحياز للسودان .

وحمل قطبي الحركة الشعبية مسؤولية تدهور العلاقات بين السودان والجنوب مشيرا الي ان استمرارية تعاملها بعقلية التمرد وارتكابها لاخطاء ادي الي هذا الوضع الحالي بين الدوليتين.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الترابي والجيش: من دبر الانقلاب 2019-11-12 08:08:26 مقاربة بين المحاكمة والتاريخ بقلم : عبدالحميد أحمد نحو منتصف العام 1989 فرغت سكرتاريا الحزب الشيوعي السوداني من صياغة مسودة تقييم 19 يوليو وانتهت إلى الأعتراف بأن: "19 يوليو انقلاب عسكري، نظمته وبادرت بتنفيذه مجموعة من (...)

الثورة بين الجزع والغفلة 2019-11-10 20:00:01 بقلم : محمد عتيق الثورة تختتم عامها الأول ، وحكومتها في ختام شهرها الثالث .. هذا العمر - ولأن المهام والواجبات جسيمة - يفرض علينا المراجعة وتسمية الأخطاء والسلبيات باسمائها .. وفي ذلك أمامنا : ١/ عدو واضح من فئات مختلفة (...)

تجديدها ليس"روتينياً"، ودبلوماسية "الانتظار" ليست حلاً 2019-11-10 16:54:15 عن الحاجة ل"طوارئ" سودانية لمقاربة "الطوارئ" الأمريكية بقلم: خالد التيجاني النور (1) وضع بالغ التعقيد على صعيد العلاقات الخارجبة يتعيّن على الحكومة المدنية الانتقالية برئاسة الدكتور عبد الله حمدوك أن تواجهه في خضم (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.