الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 21 نيسان (أبريل) 2016

الحكومة: ارتباط حركات التمرد بجنوب السودان يمنعها اللحاق بالسلام

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 21 أبريل 2016 ـ جددت الحكومة السودانية امتعاضها من موقف الولايات المتحدة الأميركية، بشأن الأوضاع في إقليم دارفور، كما اعتبرت استمرار ارتباط حركات التمرد في دارفور والمنطقتين، بدولة جنوب السودان يعيق قدرتها على اتخاذ قرار بالانضمام للسلام.

JPEG - 16.5 كيلوبايت
وزارة الخارجية السودانية في الخرطوم

وواصلت وزارة الخارجية ومكتب متابعة سلام دارفور، الخميس، سلسلة لقاءات تنويرية بالبعثات الأجنبية المعتمدة لديها، لابلاغها بتطورات الأوضاع في دارفور وموقف الحكومة من خارطة الطريق الأفريقية التي وقعتها الحكومة ورفضتها قوى المعارضة والحركات المسلحة.

ونقل وكيل وزارة الخارجية عبد الغني النعيم لسفراء المجموعة الأسيوية الذين استفسروا عن موقف واشنطن من التطورات في دارفور "أن كل ما جادت به قريحة الإدارة الاميركية هو إصدار بيان سالب بعد بدء عملية الإستفتاء إدعت فيه ضعف التسجيل ".

وبحسب تعميم صحفي عن الوزارة اطلعت عليه "سودان تربيون" فإن الوكيل شدد على أن ذلك يجافي الواقع بعد بلوغ نسبة التسجيل للعملية 90% في خطوة يندر حدوثها بأمريكا وكثير من الدول.

ووجه وكيل وزارة الخارجية انتقادات لبعثة الامم المتحدة والاتحاد الافريقي بدارفور (يوناميد) بسبب تزايد منصرفاتها المالية، بدلا عن صرف المبالغ في التنمية.

وأشار إلى أن منصرفات البعثة فى السودان تتجاوز الـ 1.3 مليار دولار فى العام، حيث تكمل بحلول العام 2017 عشر سنوات لتصل جملة منصرفاتها إلى أكثر من 13 مليار دولار.

وتابع "كان لجزء يسير من هذا المبلغ أن يكفي لاحداث طفرة تنموية غير مسبوقة في دارفور".

وأكد الدبلوماسي السوداني، أن الوضع فى دارفور حالياً فى أفضل حالاته بعد بسط الأمن واعلان خلو الإقليم من التمرد، مضيفاً أن الأطفال سيعودون للمدارس بعد سنوات طوال من الانقطاع لا سيما فى مناطق جبل مرة.

وبشأن خارطة الطريق أشار الوكيل الى تضمنها مسائل هامة على رأسها الشأن الإنساني ووقف شامل لإطلاق النار والدخول في مفاوضات تفضي إلى إقرار السلام والإستقرار بالبلاد، مؤكداً أن الحكومة تحرص على استصحاب كافة الأطراف فى الحوار الوطنى ومجمل المساعى الرامية لإحلال السلام والإستقرار.

من جهته أكد رئيس مكتب متابعة سلام دارفور، أمين حسن عمر، الذي شارك في الإجتماع على أن إرتباط المتمردين في قطاع الشمال بدولة جنوب السودان بإعتبارهم جزء من الجيش الشعبى يعوق مقدرتهم على إتخاذ القرار السليم بالإنضمام لمسيرة السلام.

وتساءل "كيف يعقل أن يكون جيش دولة جنوب السودان لا يزال أسمه "جيش تحرير السودان" وليس جيش تحرير جنوب السودان".

وأشار إلى أن بعض الدول والمنظمات لا ترى غضاضة فى وجود قوات أجنبية تقاتل فى دولة جنوب السودان (كحركات دارفور) بينما تعتبر وجود قوات أجنبية تقاتل في دول أخرى جريمة.

وطبقا للتعميم الصحفي فإن سفراء المجموعة الآسيوية أكدوا دعمهم لجهود الحكومة فى إحلال السلام وأشادوا بتوقيعها على خارطة الطريق ودعوا المعارضة للتوقيع عليها.

وأشاد السفير الصينى بعملية الإستفتاء الإدارى بدارفور التي جرت في جو سليم بشهادة فريق المراقبين الصينيين، مشيراً إلى أن الإستفتاء سيسهم في إرساء دعائم السلام والإستقرار بدارفور.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

قراءة في فشل برلين 2018-04-18 21:25:24 أحمد حسين آدم لم أندهش أبدا لفشل محادثات برلين هذا الأسبوع، حيث تصادمت و تناقضت فيها أهداف و أجندات الفاعلين الاساسيين. فالنظام كان يريد من برلين ورقة علاقة عامة( لإلحاق حركتي العدل و المساواة و تحرير السودان بوثيقة (...)

النظام و داعش.. الإستثمار في الإرهاب 2018-04-16 19:49:27 كنبت : سلمى التجاني أثارت عودة سودانيات من صفوف تنظيم الدولة الاسلامية ( داعش ) بليبيا، في بداية هذا الشهر، علامات إستفهام حول الدور الحقيقي الذي يقوم به النظام الحاكم بالخرطوم فيما يتعلق بالإرهاب، أهو محاربة أم استثمار. (...)

برلين .. لقاء العِصِي الغليظة 2018-04-15 16:15:35 بقلم : سلمى التجاني ينعقد غداً الاثنين بالعاصمة الألمانية برلين ، لقاء بين الحكومة السودانية وفصيلين من فصائل دارفور المسلحة ، بتسهيلٍ من الحكومة الألمانية . وقد كشف سفير المانيا بالخرطوم أولريشي كلوكنر في مارس الماضي (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.