الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 26 نيسان (أبريل) 2012

الحكومة السودانية تخفض الانفاق والوزراء يتبرعون براتب شهر دعما للجيش

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 26 ابريل 2012 - اعلنت وزارة المالية السودانية عن اجراءات تقشفية جديدة تهدف إلى خفض انفاق الوزارات ومختلف الاجهزة الحكومية وتوجيه موارد الدولة دعما للقوات المسلحة السودان بعد دخول البلاد في مواجهة مع جنوب السودان وقوى الجبهة الثورية.

وزير المالية السودانيوطلب وزير المالية السوداني علي محمود من مدراء الهيئات والشركات العامة بتخصيص جزء من ميزانيتها تحوله لحساب "حملة رد العدوان" الذي فتح مؤخرا ببنك السودان لجمع التبرعات دعما للجيش السوداني. كما وجه الوزير المدراء بتخفيض المخصصات عدا المرتب للمتعاقدين بجانب وقف بنود التبرعات في المؤسسات التي يشرفون عليها وتحويلها لدعم القوات المسلحة وخفض حصة الوقود الاسبوعية بنسبة 50% .

وابلغ الوزير المسؤولين في اجتماع عقده أمس الاثنين ان تلك القرارات تأتي انسجاما مع ما صدر من مجلس الوزراء بحصر كافة بدلات ومخصصات الدستوريين والتي تشمل بدل لبس وكتب ومراجع وتذاكر سفر داخلية وخارجية ليتم ايقافها بجانب منع سفر الدستوريين علي الدرجة الأولي منذ الآن وحتي نهاية العام.

ومن جهة اخرى أعلن وزير مجلس الوزراء السيد احمد سعد عمر عن تبرع الوزراء بمرتب شهر لدعم القوات المسلحة والمجهود الحربي.

وحيا وزير المالية هذه الخطوة ووصف تبرع الوزراء وقيادات الدولة "بخط الدفاع الأول" لتمويل حملة رد العدوان ودعا مديري الهيئات لتحذو حذو الدستوريين في دعم الحملة.

ودعا وزير الدولة بالمالية مجدي حسن يسن شركات الاتصالات الهاتفية لزيادة المبالغ المخصصة لدعم القوات المسلحة كما اقترح على المصارف إضافة رسم رمزي في معاملات الصراف الآلي في شكل تبرع من العملاء لدعم المجهود الحربي .

ومن جانبها اعلنت هيئات التلفزيون والإذاعة السودانية ووكالة الانباء السودانية إلى جنب الاذاعات الولائية تنظيمها لحملات اعلامية لحث المواطنين على التبرع لصالح الجيش.

وكانت الحكومة السودانية قد حيت الحس الوطني لدى الجماهير التي خرجت محيية للجيش السوداني بعد الاعلان عن دخول الجيش السوداني للهجليج وطرد قوات جنوب السودان التي سيطرت على المنطقة المنتجة للبترول لمدة 10 ايام.

ويجمع المراقبون على ان معركة الهجليج قد مكنت الحكومة السودانية من كسب تأييد الشارع السوداني وأملت على المعارضة السودانية تأييد الجيش السوداني وإدانة احتلالها من جنوب السودان الذي اعلن استقلاله في يوليو 2011م.

ووجه الرئيس عمر بتوظيف نفرة الشارع السوداني في استعادة كل المواقع التي تسيطر عليها قوات التمرد في جبال النوبة بجنوب كردفان والنيل الازرق.

وتواجه الحكومة السودانية ازمة اقتصادية خانقة بعد فقدانها لعائدات البترول المنتج في جنوب السودان بعد انفصاله، وقلصت الحكومة سلفا من الانفاق الحكومي ورفعت الدعم الحكومي على عددا من السلع الاساسية.

وتمكنت الحكومة من توظيف احتلال الهجليج والمعارك الدائرة مع قوى الجبهة الثورية لامتصاص أي تزمر شعبي ولمنع أي احتجاج شعبي على هذه الاجراءات الاخيرة خاصة وانها حذرت مرارا من تسميهم بـ "الطابور الخامس من الخروج للشارع وإثارة الفتن والقلاقل"


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

ياسر عرمان وغصن الزيتون (2-3) 2018-05-24 22:50:57 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com بعد وفاة جون قرنق طلب مسئول أمريكي زائر من أحد القادة التاريخيين للحركة الشعبية لتحرير السودان من أبناء الجنوب أن يشرح له نظرية السودان الجديد، فرد القائد الجنوبي: "نظرية (...)

الرائد لا يكذب أهله 2018-05-21 17:14:52 الإمام الصادق المهدي 16/5/2018م أمتنا العربية والأمة الإسلامية والعالم، عوالم تمر بمرحلة خطيرة يعتبرها بعض الناس غلياناً منذراً بحرب كونية لا تبقى ولا تذر. وأسوأ ما في الأمر قصور التشخيص لهذه الحالات، بالتالي تهافت (...)

ياسر عرمان وغصن الزيتون (١-٣) 2018-05-21 01:12:39 مصطفى عبد العزيز البطل mustafabatal@msn.com (1) يستحق الحبيب ياسر عرمان ان نقول له: حمد الله على السلامة وألف مبروك، فكون أن هذا الحبيب وصل متأخرا لا يمثل اشكالية ذات وزن، فقد قيل: أن تأتي متأخرا خيرٌ من ألا تأتي. (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.