الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 26 تشرين الأول (أكتوبر) 2016

السودان: أغلقنا مدارس غولن دعما لـلحكومة التركية ضد الإنقلابيين

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 26 أكتوبر 2016 ـ كشف وزير الخارجية السوداني ابراهيم غندور الأربعاء، أن إغلاق المدارس التابعة لفتح الله غولن في السودان، هو أحد أشكال الدعم للحكومة التركية بعد المحاولة الانقلابية الفاشلة في يوليو الماضي.

JPEG - 32.4 كيلوبايت
وزيرا خارجية السودان وتركيا على هامش ملتقى خاص بالصومال في اسطنبول .. وكالات

وقال غندور في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو بالعاصمة التركية أنقره، إن أمن تركيا يشكل أحد الخطوط الحمراء لبلاده، وجاء إغلاق المدارس التابعة لفتح الله غولن في السودان في هذا الإطار.

وأوضح أن إغلاق تلك المدارس هو أحد أبعاد الدعم الذي يقدمه السودان لتركيا حكومة وشعبا منذ المحاولة الانقلابية الفاشلة التي شهدتها تركيا.

وأضاف "نقل الإشراف على تلك المدارس إلى وزارة التربية والتعليم السودانية، التي ستقرر كيفية إدارة تلك المدارس"،مشيراً إلي أن وفدا من وزارة التعليم التركية سيزور السودان في وقت قريب لتبادل وجهات النظر حول الموضوع.

في الرابع من أغسطس الماضي إستجاب السودان لمطالب تركيا بإغلاق مدارس تتبع لمنظمة فتح الله غولن "الكيان الموازي"، وقرر تحويل مدرستين الى مدارس خاصة تديرها شركة سودانية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية قريب الله خضر حينها "إن الحكومة التركية طلبت إغلاق تلك المدارس، وأبلغت الخارجية السودانية وزارة التربية بإغلاقها وهما مدرستان يتجاوز عدد طلابهما 800 طالب من جنسيات مختلفة، معظمهم سودانيون.

وأكد ابراهيم غندور بحسب وكالة الاناضول، أن الحكومة السودانية طلبت من الأشخاص المرتبطين بمنظمة فتح الله غولن مغادرة أراضيها، وقام هؤلاء بالفعل بمغادرة السودان، معرباً عن رضاه عن المستوى الذي وصلت إليه العلاقات بين بلاده وتركيا، مستدركا أنه يمكن تطوير تلك العلاقات في العديد من المجالات.

وقال الوزيرالسوداني إنه يسعى من خلال زيارته لتركيا للاستفادة من نجاحها في العديد من المجالات الاقتصادية ومن التراكم المعلوماتي الذي حققته،لافتا إلى وجود عدد من المستثمرين الأتراك في السودان، قائلا إنهم ينتظرون المزيد منهم، كما أشار إلى اتفاق البلدين على إنشاء لجنة استشارية سياسية بين البلدين.

وأعلن غندور أن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، سيزور السودان، بداية العام المقبل، مضيفا إن الحكومة التركية قدمت الدعم للسودان في العديد من المحافل الدولية.

وكانت الخارجية السودانية قالت الاثنين أن وزير الخارجية سيسلم رسالة من الرئيس عمر البشير لنظيره التركي طيب رجب اردوغان،كما سيلتقي رئيس الوزراء التركي على يلدريم.

وتحسنت العلاقات التركية السودانية منذ وصول حزب العدالة والتنمية إلى السلطة في تركيا عام 2002،وتضاعفت الاستثمارات التركية بالسودان إلى ملياري دولار.

ويتجاوز التبادل التجاري بين تركيا والسودان أربعمئة مليون دولار. ويقر الطرفان بحاجتهما إلى تعزيز تعاونهما الاقتصادي الذي "لا يرقى لمستوى علاقتهما السياسية".

ويدير الأتراك العديد من الاستثمارات في العاصمة الخرطوم وعدد من الولايات السودانية ويبلغ عدد أفراد الجالية التركية بالسودان أكثر من 5 آلاف شخص.

وتنشط بالسودان عدد من المنظمات التركية في مساعدة المتضررين من النزاع المسلح في دارفور أبرزها وكالة التنسيق والتعاون التركية "تيكا" التي شيدت مستشفى في الأقليم بتكلفة بلغت 50 مليون دولار وإفتتحه نائب رئيس الوزراء التركي أمر الله امشلر في فبراير 2013.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

شائعة موت 2018-06-22 17:15:55 بقلم : سلمى التجاني أثارت شائعة مرض الرئيس البشير ، والتي تحولت لاحقاً إلى خبر موتٍ كاذب ، أسئلةً ملحَّة كانت مؤجلة دوماً أو حتى منسية ؛ فالرجل الذي يحكم لثلاثة عقود بقبضة السلاح والأمن ، قد دفع بأكثر من عشرة ملايين (...)

إضاءات حول مشروع قانون الانتخابات لعام ٢٠١٨م* ( ٣ ) والأخيرة* 2018-06-20 13:07:45 محمد الطيب عابدين المحامي ( ١٤ ) *المادة (٥٩ / ١ )* تحذف عبارة *( في الجريدة الرسمية )* كما تحذف أيضاً أينما وردت في مشروع القانون ليكون *أعلان و نشر* المفوضية لكل أعمالها التي تستوجب الأعلان أو النشر في *الجرائد اليومية (...)

إضاءات حول مشروع قانون الانتخابات لعام ٢٠١٨م ( ٢ ) 2018-06-19 15:04:19 محمد الطيب عابدين المحامي ( ٣ ) *تكوين مفوضية الإنتخابات وعضويتها* أ / نص مشروع القانون الجديد - كسابقه - تعيين رئيس المفوضية و أعضائها بوساطة رئيس الجمهورية ( فقط ) * وفي هذا نرى أن يقوم رئيس الجمهورية بترشيح عدد ثلاثة (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.