الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 4 أيلول (سبتمبر) 2014

استقالة مفاجئة للخبير المستقل ومشروعي قرار أميركي وأوروبي ضد الخرطوم بجنيف

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 4 سبتمبر 2014 ـ كشف عضو المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان في السودان السفير دفع الله الحاج عن تقديم الخبير المستقل لحقوق الإنسان مشهود بدرين لاستقالته، وتوقع أن تقدم كل من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي مشروعي قرار متحاملين على الخرطوم خلال اجتماعات مجلس حقوق الإنسان بجنيف الشهر الحالي.

JPEG - 28.8 كيلوبايت
الخبير المستقل لحقوق الإنسان في السودان مشهود بدرين
الخبير المستقل لحقوق الانسان في السودان مسعود بدرين

واكد الحاج لدى حديثه في اجتماع المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان، الخميس، أن بعض الدوائر ترجح تعرض الخبير المستقل لكثير من الضغوط لتملي عليه خلاف ما يريد، وقال إن سكرتارية مجلس حقوق الإنسان بدأت فى الإعلان عن وظيفة الخبير المستقل التى تقدم إليها (3) مرشحين.

وشدد أن السودان تقدم باحتجاج لمجلس حقوق الإنسان بإعتبار أن الإجراء غريب وأن الوضع الطبيعي ان تنتهي ولاية الخبير المستقل ومن ثم يصدر بعد نهاية الدورة قرار بالتجديد لخبير مستقل آخر من عدمه، وزاد"بالنسبة لنا المرشحين الثلاث كأنهم غير موجودين".

وأفاد عضو المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان أن الوفد الأميركي في جنيف قرر تقديم مشروع قرار خاص بالسودان خلال اجتماعات مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة في سبتمبر الجاري يحوي إشارات سلبية.

وقال إن الوفد الأميركي لم يفصح عن طبيعة قراره بيد أنه لغة الوفد تنطوي على حديث سلبي واتجاه لتقديم مشروع قرار أكثر قوة، وأوضح أن الوفد الاميركي برر الخطوة لتدهور أوضاع حقوق الإنسان بالسودان.

كما أفصح الحاج عن نية الاتحاد الأوروبي تقديم مشروع قرار خاص بالسودان أكثر قوة بسبب تدهور أوضاع حقوق الإنسان، وأعلن رفضهم لتلك القرارات، مشددا على أنهم استبقوا تلك الخطوات بإعداد مشروع قرار لإرساله لبعثة السودان بجنيف لإحتواء محاولة الوفد الأميركي.

وأشار الى أنهم أبلغوا ممثلي الاتحاد الأوروبي بالسودان أن الخرطوم لن تقبل بأي محاولة غير واقعية تدفع باتجاه سلبي خلال الدورة القادمة، موضحا أنهم استشهدوا لممثلي الاتحاد الأوروبي بالحوار الوطني، وتابع "إي احتمال لنقل صورة غير واقعية سيكون عندنا رأي آخر".

من جانبه قال وزير العدل، رئيس المجلس، محمد بشارة دوسة، إنهم تسلموا تقرير الخبير المستقل الذي سيقدمه لمجلس حقوق الإنسان بجنيف في سبتمبر الحالي ودفعوا بردهم وملاحظاتهم حول التقرير.

وأشار دوسة الى أنهم قرروا الخروج من الولايات الإستثانية، وأقر بأنهم سيواجهون بعض المزاعم والبيانات والتقارير المقدمة من جهات ـ لم يسمها ـ وسيردون عليها.

وقال وزير العدل، إن الحديث عن إرجاع السودان للبند الرابع والمتعلق بالمراقبة يعد حديثاً سابقاً لأوانه، وإن السودان لم يتلق أي دعم فني من خلال البند العاشر، مؤكداً الاستعداد للتعاون مع مجلس حقوق الإنساني الدولي.

وأقرَّ دوسة بأن الأحداث المتعلقة بالحرب في بعض مناطق السودان من الطبيعي أن تحدث خلالها انتهاكات لحقوق الإنسان.

وانتقد ترشيح عدد من الشخصيات لتولي منصب المقرر الخاص بعد أن تقدم المقرر الحالي باستقالته، مؤكداً أن السودان سيعترض على قبول ترشيح هذه الشخصيات باعتبار أن المقرر لم يدل حتى الآن ببيانه عن السودان أمام المجلس.

وتتحوط الأجهزة الحكومية السودانية ونظيرتها التشريعية لمعركة محتملة في مجلس حقوق الإنسان بجنيف، على إثر اقتراب الموعد المضروب لتقديم الخبير المستقل لحقوق الإنسان مشهود بدرين تقريره السنوي، عن أوضاع حقوق الإنسان في السودان.

وكشفت رئيس لجنة التشريع والعدل بالبرلمان تهاني تور الدبة، أن مجموعات في مجلس حقوق الإنسان بجنيف تقود تحركات لإعادة السودان إلى البند الرابع (المراقبة)، وتعيين مقرر خاص بدلاً عن خبير يقدم الاستشارات الفنية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

شائعة موت 2018-06-22 17:15:55 بقلم : سلمى التجاني أثارت شائعة مرض الرئيس البشير ، والتي تحولت لاحقاً إلى خبر موتٍ كاذب ، أسئلةً ملحَّة كانت مؤجلة دوماً أو حتى منسية ؛ فالرجل الذي يحكم لثلاثة عقود بقبضة السلاح والأمن ، قد دفع بأكثر من عشرة ملايين (...)

إضاءات حول مشروع قانون الانتخابات لعام ٢٠١٨م* ( ٣ ) والأخيرة* 2018-06-20 13:07:45 محمد الطيب عابدين المحامي ( ١٤ ) *المادة (٥٩ / ١ )* تحذف عبارة *( في الجريدة الرسمية )* كما تحذف أيضاً أينما وردت في مشروع القانون ليكون *أعلان و نشر* المفوضية لكل أعمالها التي تستوجب الأعلان أو النشر في *الجرائد اليومية (...)

إضاءات حول مشروع قانون الانتخابات لعام ٢٠١٨م ( ٢ ) 2018-06-19 15:04:19 محمد الطيب عابدين المحامي ( ٣ ) *تكوين مفوضية الإنتخابات وعضويتها* أ / نص مشروع القانون الجديد - كسابقه - تعيين رئيس المفوضية و أعضائها بوساطة رئيس الجمهورية ( فقط ) * وفي هذا نرى أن يقوم رئيس الجمهورية بترشيح عدد ثلاثة (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.