الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 31 آذار (مارس) 2017

الخرطوم ترفض تحذير واشنطن لرعاياها من مخاطر إرهابية بالسودان

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 31 مارس 2017 ـ رفض السودان، الجمعة، تحذيرات الولايات المتحدة لرعاياها من مخاطر إرهابية محتملة في دارفور والمنطقتين، قائلا إنها متناقضة وغير موضوعية، ودعا واشنطن لمراجعة دقة معلوماتها التي استندت إليها في "تحذيراتها السالبة".

JPEG - 33.3 كيلوبايت
مقر وزارة الخارجية السودانية

وحذرت وزارة الخارجية الأميركية، الخميس، الرعايا الأميركيين من السفر الى السودان، بسبب ما قالت إنه "مخاطر إرهابية" في إقليم دارفور ومنطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق.

وأعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية قريب الله خضر في بيان، يوم الجمعة، عن رفض الخارجية للتحذيرات الأميركية قائلة إنها لم تراعي التطورات المهمة والتحولات الكبيرة التي شهدتها البلاد.

وقال البيان "إن إعلان هذا التحذير يتجافى وواقع الحال في السودان الذي شهد أخيرا عدة زيارات مشهودة قام بها كل من المبعوث الأميركي السابق إلى دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان، ثم المبعوث البريطاني لدارفور، ووفد ضم جميع سفراء دول الاتحاد الأوروبي الذين تنقلوا بحريةٍ تامة في جميع ولايات دارفور، كما زار مؤخراً وفد أميركي أبيي، فضلاً عن زيارات العديد من الوفود الأخرى من مختلف دول العالم".

وتابع "جاء التحذير الدوري بدون مبرراتٍ موضوعية ومناقضاً لتقارير الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والجامعة العربية، التي أكدت استتباب الأمن والاستقرار في دارفور والمنطقتين".

وأفاد بيان الخارجية قائلا "إن الزعم بالإرهاب في السودان يتناقض والإشادات التي أدلى بها رؤساء وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية وغيره من كبار المسؤولين الأميركيين بشأن الجهود المقدرة والتعاون الكبير لحكومة السودان في مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف ودورها الواضح في صون الأمن والسلم الإقليميين".

وأبقت الإدارة الأميركية على السودان في قائمة الدول الراعية للإرهاب بالرغم من رفعها العقوبات الإقتصادية المفروضة عليه بشكل جزئي في يناير الماضي، على أن يتم رفعها كليا في يوليو القادم حال التزام الخرطوم بعدة مسارات بينها مكافحة الإرهاب.

وطالبت الخارجية السودانية نظيرتها الأميركية "بمراجعة موضوعية لمعلوماتها غير الدقيقة التي استندت إليها في بيانها الدوري وتحذيراتها السالبة، اتساقاً مع روح الحوار الثنائي الإيجابي رفيع المستوى القائم بين البلدين والذي يتقدم نحو تطبيع علاقات البلدين وخدمة مصالحهما العليا بما في ذلك مكافحة الإرهاب".

وأكدت أن الأجهزة الأمنية السودانية على أهبة الاستعداد واليقظة لحماية أمن واستقرار البلاد وتوفير الحماية التامة للزائرين من كافة أنحاء المعمورة.

وأفادت أن حكومة السودان ماضية في سياستها لترسيخ الأمن والسلام في جميع ربوع البلاد، مشيرة إلى إعلان رئيس الجمهورية وقفاً لاطلاق النار لستة أشهر وقبول الحكومة المقترح الأميركي الخاص بإيصال العون الإنساني للمنطقتين، كما تتهيأ البلاد لحكومة قومية جديدة ثمرة للحوار الوطني.

وتقاتل الحكومة السودانية متمردي دارفور منذ العام 2003، فضلا عن النزاع مع الحركة الشعبية ـ شمال، في ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان منذ يونيو 2011.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

صلاح قوش في باريس... ما الجديد؟ 2018-10-20 21:51:41 بقلم : رشيد سعيد متابعة مثل هذا النوع من الزيارات التي يقوم بها قادة الأجهزة الأمنية و الاستخبارية للدول الأخرى تواجهها الكثير من المصاعب بسبب السرية التي تضرب من حولها. هذه التعقيدات تبدأ بتأكيد قيام الزيارة من عدمه و (...)

الصَّادق المهدي.. تجلِّيات زعيم طائفي (5) 2018-10-20 17:13:59 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk المهدي والترابي.. إنَّ الذي بينهما وداً مهما يكن من شيء، فلعلَّ الصَّادق كان قد أخفق باكراً في قراءة نوازع الدكتور الترابي؛ ذلكم الشاب الباريسي العائد توَّاً من فرنسا، (...)

الصَّادق المهدي. تجلِّيات زعيم طائفي (4) 2018-10-18 18:45:27 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk تنويه نودُّ أن نلفت نظر انتباه القراء بأنَّ هذه السلسلة من المقالات قد تفوق ثماني حلقات، حيث حاولنا تجزئتها حتى يتسنَّى للقراء قراءتها ومتابعتها دون ملل أو كلل. المهدي (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.