الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 9 تموز (يوليو) 2018

الخرطوم قلقة حيال تعطل التمديد لـ (يوناميد) وفقا لتفويض جديد

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 9 يوليو 2018 ـ أبدت الحكومة السودانية، الإثنين، لبعثة حفظ السلام بدارفور "يوناميد، قلقها حيال "التعطل" غير المبرر لتمديد تفويض يوناميد على نحو ما جاء في توصيات تقرير الأمين العام للأمم المتحدة.

JPEG - 28.1 كيلوبايت
وكيل وزارة الخارجية ورئيس بعثة يوناميد ـ الخرطوم 9 يوليو 2018

وعرض الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، موسى فكي، على مجلس الأمن الدولي، في يونيو الفائت، خطة لتقليص قوات (يوناميد) الى نحو 4 آلاف عسكري، وما اسمياه "المفهوم الجديد لعمليات البعثة".

وعبر وكيل وزارة الخارجية السوداني عبد الغني النعيم لدى لقائه بالخرطوم يوم الإثنين رئيس بعثة يوناميد جرمايا ماما بولو عن القلق إزاء التعطيل غير المبرر لتمديد تفويض يوناميد على النحو الذي جاء في توصيات تقرير الأمين العام في هذا الخصوص.

وشدد وكيل الوزارة ـ طبقا لتصريح صحفي للمتحدث باسم الخارجية قريب الله الخضر ـ على أن "التركيز في المرحلة المقبلة يجب أن ينصب على جهود التنمية وإعادة الاعمار في دارفور".

وكان تقرير غوتيريس وفكي قد اقترح أن تركز يوناميد خلال الإطار الزمني لإنسحابها "عامان" على حماية المدنيين والدعم الإنساني والوساطة في النزاعات المحلية ودعم الانتقال من حفظ السلام إلى الإنعاش المبكر والتنمية.

من جانبه أكد رئيس البعثة ـ وفقا للخضر ـ الاجماع العام بشأن انسحاب بعثة يوناميد من دارفور وضرورة تفعيل دور فريق الأمم المتحدة القطري، مشيرا إلى أن العمل جارٍ من أجل التنسيق لذلك.

وحصر التقرير أنشطة البعثة في 13 موقعا بجبل مرة، ونقل مقر (يوناميد) الحالي بالفاشر الى زالنجي بوسط دارفور، على أن يظل مقر الفاشر مركزا لوجستيا وتغلق في المقابل جميع مواقع البعثة الأخرى ومخيماتها خارج منطقة العمليات الجديدة في جبل مرة.

وأضاف رئيس يوناميد أنه سيشارك كرئيس للبعثة المختلطة في اجتماع متابعة تنفيذ وثيقة الدوحة للسلام في دارفور في 11 يوليو الجاري بالدوحة وعبر عن تفاؤله للتقارير المشجعة حول التنفيذ وأكد أهمية تضافر الجهود للتوصل الى تسوية شاملة.

وأوضح أنه يشارك في جهود الوساطة لدعوة الممانعين ورافضي مسيرة السلام للالتحاق بها بدون المزيد من التأخير.

وبدأ النزاع المسلح في دارفور عام 2003، وأعلنت الحكومة انتهائه عام 2015، وبدء مرحلة إعادة الإعمار والبناء في الإقليم، واعتبرت أن وجود قوات "يوناميد" لم يعد مبررا.

لكن منظمات حقوقية فضلا عن الحركات المسلحة في دارفور، تحذر من إنسحاب قوات يوناميد من الإقليم بحجة أن الأوضاع الأمنية والإنسانية فيه ما زالت هشة.

وتنتشر "يوناميد" في دارفور منذ مطلع 2008، ويتجاوز عدد أفرادها 20 ألف جندي، بميزانية سنوية 1.4 مليار دولار.

إلى ذلك تناول اللقاء بين النعيم وماما بولو الجهود المشتركة بين حكومة السودان والأطراف الإقليمية والدولية لتعزيز الاستقرار ورفع وتيرة الإعمار في المرحلة المقبلة، وأعرب وكيل الخارجية عن تطلع حكومة السودان لاستمرار الجهود الإيجابية في هذا المنحى.

وقال المتحدث باسم الوزارة إن اللقاء تناول أيضا "مسيرة التعاون البناء بين الجانبين في إطار التنفيذ الفعّال لتفويض بعثة (يوناميد) وما تم تحقيقه من تقدم على الأرض واستقرار ملموس للأوضاع الأمنية والإنسانية في ولايات دارفور".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المونديال والثلاثي 2018-07-16 18:00:29 كتب : محمد عتيق عند الخامسة من عصر الامس (الأحد ١٥ يوليو ٢٠١٨) بتوقيت الخرطوم ، الثالثة بتوقيت قرينتش ، كانت الملايين قد احتشدت في المنازل والمقاهي وصالات المشاهدة وساحاتها المفتوحة حول شاشات التلفاز علي امتداد المعمورة (...)

القاهرة والإمام 2018-07-15 23:43:51 كتب : المحبوب عبد السلام يقول السيد الشريف زين العابدين – عليه شآبيب الرحمة – في مناجاته للسودان: «زى ما موسي عدَّى ولا تعب لا حاجة»، ذلك استعمالٌ بليغ لكلمة “حاجة” في عاميَّتنا السُّودانيَّة، وهي عادة تأتي في سياقاتنا (...)

شواهد القبور ! 2018-07-15 20:41:26 كتبت : سلمى التجاني يظل إصطلاح ( عودة طوعية ) محل نظر ، وربما ريبة ، فالظروف التي تحدث فيها هذه العودة من معسكرات النازحين واللاجئين بدارفور ، ومآلاتها التي لا تخرج في الغالب من اثنين : إما النزوح من جديد لتدهور الوضع (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.