الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 3 تموز (يوليو) 2018

الخرطوم مستاءة لتحذير واشنطن رعاياها من مخاطر ارهابية

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 3 يوليو 2018- أبدت وزارة الخارجية السودانية استياءها لتحذير الولايات المتحدة رعاياها من مخاطر إرهابية في السودان، وعدته تصرفا يجافي الموضوعية ويتجاهل التطورات الإيجابية على الأرض.

JPEG - 69.8 كيلوبايت
مقر الخارجية السودانية

وقالت وزارة الخارجية الأميركية في تحذير الإثنين "تواصل الجماعات الإرهابية التخطيط لشن هجمات في السودان، لا سيما الخرطوم. وقد يشن الإرهابيون هجمات دون سابق إنذار ويستهدفون منشآت حكومية أجنبية ومحلية ومناطق يرتادها الغربيون".

ووفقاً لتحذير السفر، فإن "جرائم العنف مثل الاختطاف والسطو المسلح وغزو المنازل وسرقة السيارات، منتشرة بشكل خاص في إقليم دارفور، وغالبًا ما يتم استهداف الغربيين. ولا تزال التوترات مرتفعة بين حكومة السودان وقوات المعارضة ويستمر العنف على طول الحدود بين تشاد والسودان والمناطق التي تقع على الحدود مع جنوب السودان (بما في ذلك منطقة أبيي المتنازع عليها)، وتنشط جماعات المعارضة المسلحة في وسط دارفور وأجزاء من ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان".

ودعت الخارجية السودانية نظيرتها الأميركية، لإعادة النظر في تحذير رعاياها من السفر إلى السودان، وأن تسعي لمواصلة دورها في دفع عملية الحوار الثنائي البناء رفيع المستوي من أجل تطبيع علاقات البلدين وخدمة مصالحهما العليا.

وأفادت في تصريح لمتحدثها الرسمي قريب الله خضر الثلاثاء إن "إعلان التحذير في توقيت يشهد فيه السودان أجواء سياسيةً وأمنيةً إيجابيةً، حظيت مؤخرا بإشادة ودعم العديد من الدول والمنظمات الإقليمية والدولية، على رأسها الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي والجامعة العربية، أمر تعوزه المبررات الموضوعية ومجاف للواقع الإيجابي".

وأشار الى السماح مؤخراً لوفد من السفارة الأميركية السفر إلى دارفور والتنقل بحرية بين جميع ولاياتها.

وتابع " كما أن التحذير تجاهل الحقائق والواقع على الأرض في دارفور وفى ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق، ويناقض تقارير الأمم المتحدة وآخرها تقرير المراجعة الاستراتيجية لبعثة يوناميد والذي أوصى بالاستمرار في تنفيذ ‏استراتيجية خروج البعثة".

وأكد المتحدث التزام السودان مع الشركاء الدوليين بمحاربة الإرهاب وتعزيز الأمن الإقليمي، ودعوته لهم إلى إثبات وتقوية التزاماتهم عبر آليات الحوار الاستراتيجي رفيع المستوي خدمةً لمصالح جميع الأطراف وترسيخاً للأمن والسلم الدوليين.

وبرغم اعلان واشنطن قبل أشهر رفع العقوبات الاقتصادية المتطاولة عن السودان، الا إنها لازالت تصنفه من بين الدول الراعية للإرهاب وهو ما يعيق تقدم علاقات الخرطوم بدول العالم في ملفات عديدة ذات صلة بالجوانب الاقتصادية والسياسية والأمنية.

وينتظر أن تبدأ مباحثات مباشرة بين الخرطوم وواشنطن في النصف الثاني من هذا الشهر بزيارة منتظرة لوزير الخارجية السوداني الى أميركا حيث تنطلق جولة جديدة من التفاوض الرامي لمحو اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

سؤال الشباب .... (٢) 2018-08-13 16:39:33 كتب : محمد عتيق في العدد ٨٤ (٢٣ يوليو ٢٠١٨) من هذه الصحيفة ، جاءت كلمة هذه الزاوية تحت عنوان (سؤال الشباب) وتم فيها استعراض كيف ان كل القوي السياسية في بلادنا - في الحكومة كانت ام في المعارضة - تمضي في سعيها نحو (...)

مجلس الشورى: صمتكم والجلاليب البيض 2018-08-13 11:20:40 كتب : مجدي الجزولي أقر مجلس شورى المؤتمر الوطني في اجتماعاته الخميس والجمعة جميع ما كان يتوقع منه، لم يخالف السيناريو المرسوم له ولا في نطق الحروف. أجاز المجلس المكون من ٤٠٠ فرد مقترحا لتعديل نظامه الأساسي يرفع الحرج (...)

متى يفهم المؤتمر الوطني؟! 2018-08-12 17:37:58 كتب : عمر الدقير من أسوأ ما يُبْتَلى به شعبٌ أن يتسلّط عليه حزبٌ يختطف الدولة ويُنصِّب نفسه ممثلاً وحيداً للضمير الوطني وقَيِّماً، دون غيره، على إدارة الحاضر وصياغة المستقبل .. إنّ حزباً كهذا يسجن نفسه في حلقة مغلقة من (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)

بيان مهم - بمناسبة اليوم العالمى للشباب - (12 أغسطس/ آب) 2018-08-12 16:28:41 الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال – SPLM-N الشباب يقودون التغيير .. " كان حتماً أن نثور .. مثلما يمضى القطار .. فى دروب الأرض مُفتعلاً الغبار .. " شباب وطلاب السودان الشُرفاء : لقد ظل السودان يُعاني من أزمات عميقة (...)

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.