الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 15 تشرين الثاني (نوفمبر) 2013

الخرطوم مستعدة للتفاوض مع الحركة الشعبية "شمال"

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 15 نوفمبر 2013- أعلنت الحكومة السودانية، استعدادها لاستئناف التفاوض مع حاملي السلاح بالنيل الأزرق وجنوب كردفان، استناداً لاتفاقيات السلام وقرار مجلس الأمن الدولي 2046، محملة الحركة الشعبية قطاع الشمال، مسؤولية فشل حملة تحصين شلل الأطفال بمناطق النزاع بالولايتين.

JPEG - 12.3 كيلوبايت
ابراهيم غندور

وقال رئيس وفد الحكومة للتفاوض مع قطاع الشمال إبراهيم غندور، إن الحكومة على استعداد للجلوس للتفاوض، غير أنه نفى تسلم دعوة لجولة تفاوض من الوساطة الأفريقية.

وأكد أن وفد الخرطوم أعدّ العدة بناءً على توجيهات الرئيس عمر البشير، الذي أعلن استعداد الحكومة للتفاوض خلال خطابه الأخير أمام البرلمان، وأضاف غندور أنه أبلغ ممثلي البعثات الدبلوماسية الأجنبية بالبلاد، موقف الحكومة حيال إقرار السلام بالبلاد.

وانتقد غندور البيان الذي صدر عن مجلس الأمن قبل يومين، و اتهم الحكومة والحركة الشعبية قطاع الشمال- بعرقلة حملة تطعيم شلل الأطفال بالمنطقتين.

و أعلن مفوض العون الإنساني سيلمان عبد الرحمن عن حملة جديدة للتطعيم ضد شلل الأطفال بولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق، في الأول من ديسمبر المقبل.

و قال غندور للصحفيين، الخميس : إن مكتب الامم المتحدة للشؤون الانسانية فى الخرطوم "اوشا" اورد فى تقرير رفعه لمجلس الأمن أن السودان التزم بوقف إطلاق النار لتنفيذ حملة التطعيم، بينما لم تلتزم الحركات المسلحة .

مشيرا الى ان المجلس رغم تلك الشهادة ادان السودان واضاف غندور : "رغم تقرير أوشا رأى المجلس أنه من الأفضل إدانة السودان والحركة الشعبية". منوها الى ان أوشا طلبت من مجلس الأمن التدخل لإنجاح الحملة.

وتوقع مفوض العون الإنساني تدخل مجلس الأمن في الحملة المقرر لها مطلع ديسمبر المقبل، وقال: "الحملة المقبلة محدد لها الأول من ديسمبر، ونرجو أن تحدث مرونة في موقف الحركة الشعبية، وإلا سيصبح مجلس الأمن مضطراً للتدخل لإنفاذ الحملة".

وقال سليمان إن الحركة الشعبية ظلت تماطل مجلس الأمن، رغم موافقتها في أول الأمر عبر مكاتبات صادرة عن" ياسر عرمان" تحصلت عليها مفوضية العون الإنساني، وتحدد وقف إطلاق النار من 1- 12 نوفمبر، ولكن الحركة لم ترد حتى انتهاء المهلة.

وقال سليمان: "القوات المسلحة رتبت لوقف إطلاق النار، وحددنا مهابط الطائرات ولكن الحركة تجاهلت الأمم المتحدة، ولم ترد حتى انتهاء مهلة وقف إطلاق النار".

وأشار المفوض إلى أن الحركة تعذرت بأن أهل المنطقة لا يثقون في حكومة الخرطوم، مشيراً إلى أن الحكومة ليست طرفاً في الحملة، وستقوم بها الأمم المتحدة بجانب تشككها في صلاحية الأمصال؛ إلا أن الوسطاء من الأمم المتحدة أكدوا للحركة أن الدواء مصنع خارج السودان، وستشرف عليه الأمم المتحدة".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

سماجة الشر، احتجاب البصيرة.. في تذكّر مساعد البشير 2019-10-17 15:14:11 بقلم : عبدالحميد أحمد حملت صحف الخرطوم الصادرة بالأمس مفارقةً باعثةً على السخرية إذ ترافق على صفحاتها خبران أولهما هو "عزم النيابة العامة على أن تحسم ملفات قضائية عالقة في مواجهة أقطاب النظام الساقط أبرزها تقويض النظام (...)

ثم ماذا عن مؤتمر السلام الشامل في السودان 2019-10-16 11:43:15 الشفيع خضر سعيد تنطلق اليوم في مدينة جوبا، عاصمة جمهورية جنوب السودان، الجولة الأولى من مفاوضات البحث عن السلام بين حكومة السودان والحركات المسلحة، تصاحبها بعض المفارقات والأسئلة التي تفرض نفسها عليها. أولى هذه المفارقات، (...)

أخواني الشهداء: العيون السود في البطانة كتار 2019-10-14 05:41:16 مجدي الجزولي انهضوا لبوا يا شبابنا هموا شهيدنا الطاهر ضحى بدموا أخواني الشهداء الزايد شوقهم مناى يا الله أسير في طريقهم أصبر قلبي وراجي لحوقهم هنالك في الجنة أبقى رفيقهم.. من أخسر ما خاض فيه المرحوم حسن الترابي بعد (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.