الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 1 آب (أغسطس) 2016

الرئاسة السودانية: قرار بعض الأطراف توقيع خارطة الطريق (سليم ومسؤول)

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 1 أغسطس 2016 ـ رحبت الرئاسة السودانية بإعلان بعض الأطراف استعدادها للتوقيع على خارطة الطريق الأفريقية واعتبرته "قرارا سليما ومسؤولا"، بينما نصحت وزارة الدفاع المتمردين للاستفادة من فرصة وقف اطلاق النار.

JPEG - 12.5 كيلوبايت
القائد الاعلى للقوات المسلحة السودانية المشير عمر البشير

وأعلن المجلس القيادي لقوى "نداء السودان" عقب اجتماعه بباريس في يوليو لماضي، عن استجابة الوساطة لتحفظات المعارضة على خارطة الطريق ما يمهد الطريق للتوقيع على الوثيقة.

وقال النائب الأول للرئيس الفريق أول بكري حسن صالح لدى مخاطبته حشدا جماهيريا بمناسبة افتتاح مهرجان السلام والسياحة والاستثمار بكادقلي عاصمة ولاية جنوب كردفان، الأثنين، "إن اعلان التوقيع على خارطة الطريق يجعلنا نجلس كسودانيين لحل قضايا ومشكلات البلاد"، وأضاف: "جربنا جميعاً الحرب ونحن الآن بحاجة للتسامح والتصافي".

وأكد صالح أن الحوار الوطني سيستمر حتى يصل الى نهاياته وحث المتمردين للحاق بالعملية السلمية.

وقال إن قيام مهرجان السلام للسياحة والاستثمار يدل على الاستقرار نتيجة لفرض السلام وبسط الأمن الذي قامت به القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى والمجاهدين.

وأضاف أن إعلان رئيس الجمهورية وقف اطلاق النار في يونيو الماضي من جانب الحكومة لم يأتي من ضعف ولكنه دلالة على توفر إرادة سياسية قوية لتحقيق السلام.

وتابع: "عندما كنا نأتي للولاية كانت مدافع (الدوشكا) خلفنا وأمامنا وكانت تسقط الدانات لإرغام الناس على الخروج والنزوح لكن اليوم أرى ألوان قوس قزح واحتفالات وكرنفالات.. هذا بفضل ما تقوم به القوات المسلحة".

إلى ذلك أدى القسم أمام الرئيس عمر البشير، القائد الأعلى للجيش، وزير الدولة بالدفاع الفريق ركن علي محمد سالم، ودعا المتمردين للاستفادة من فرصة وقف اطلاق النار التي أعلنها الرئيس والإنخراط في الحوار من أجل حقن الدماء وتحقيق الأمن والاستقرار بالبلاد.

وأكد سالم في تصريحات صحفية الإثنين عقب أداء القسم، حرص القوات المسلحة على بسط الأمن في السودان، وقال إنهم سيعملون بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية كافة لصون مكتسبات البلاد والحفاظ على وحدتها وأمنها.

وكان الرئيس البشير قد أجرى تعديلات في رئاسة الأركان المشتركة، في منتصف يوليو الماضي، عين بموجبها سالم وزير دولة بوزارة الدفاع بعد أن تم تعيينه في يونيو 2015 رئيساً لهيئة الاستخبارات واﻷمن.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الثورة أو الفوضى 2018-01-23 21:11:32 بقلم : سلمى التجاني بقيت حرامي، هذه العبارة قالها فتىً يبيع مناديل الورق على ( الاستوبات ) وهو يخبر صديقته أنه لم يستطع شراء أبسط مستلزمات اسرته التي يعولها من طماطم ورغيف فاضطر لسرقة دقيق من إحدى البقالات. هذا الفتى (...)

مخابرات بالمكسّرات ومخابرات بالبشاميل 2018-01-21 17:36:11 مصر حافية على جسر الأوهام بقلم : مصطفى عبد العزيز البطل ‏mustafabatal@msn.com (1) لم تخالجني حيرة من قبل كتلك التي خالجتني عندما استمعت الى تسريبات المحادثات الهاتفية للنقيب أشرف الخولي، الضابط بفرع الاستخبارات (...)

عودة "طه" تكريس حالة اللا دين واللا عقل 2018-01-21 17:31:04 بقلم : عبد الحميد أحمد متى صدقت الأنباء عن عودة نائب الرئيس السابق "علي محمدعثمان طه" إلى تشكيلات سلطة الإنقاذ الحاكمة في السودان فإن النظام يكون قد أُركس أبشع نسخة شمولية عرفها ذلك أنّ "طه" ظل عبر تاريخه السياسي لا (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.