الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 22 تشرين الأول (أكتوبر) 2016

الرئيس الأوغندي يلتقي مناوي وجبريل في عنتبي

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 22 أكتوبر 2016 ـ كشف رئيس حركة تحرير السودان مني أركو مناوي عن لقاء جمعه مع رئيس حركة العدل والمساواة جبريل ابراهيم، إلى الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني في عنتبي يوم الأربعاء.

JPEG - 10.9 كيلوبايت
الرئيس اليوغندي يوري موسيفيني (الفرنسية)

وقال مناوي في تصريح لـ "سودان تربيون"، يوم السبت، إن اللقاء جاء امتدادا للقاءات الست السابقة التي يرعاها الرئيس الأوغندي تسهيلاً لعمل الوساطة الأفريقية في إحلال السلام بالسودان.

وكان موسيفيني قد دعا في محاضرة أبان مشاركته في اجتماع الجمعية العمومية للحوار الوطني ألقاها بقاعة الصداقة بالخرطوم في أكتوبر الحالي، إلى انضمام الممانعين إلى الحوار قائلا إن إعادة فتح الحوار مع الممانعين ليس هو المنهج الصحيح بل نشجع ما قاله الرئيس عمر البشير بضمهم الى ما تم انجازه.

وسبق للرئيس الأوغندي أن التقى بطرفي النزاع في المنطقتين "النيل الأزرق وجنوب كردفان" في كمبالا، كما عقد اجتماعا مماثلا بين وفد حكومي وقيادات الحركات المسلحة في دارفور في الماضي، وطرح عليهم إجراء مشاورات غير رسمية دعما للآلية الأفريقية ورغبة منه في إحلال السلام بالسودان.

وأفاد مناوي أن موسيفيني عرض مقررات الحوار الوطني التي تسلمها في قاعة الصداقة في العاشر من أكتوبر الماضي على رئيسى الحركة، وتابع قائلا "ردنا على ذلك بأننا لم نكن جزءا من هذا الحوار ولا يمكن نعترف بمخرجاته".

كما أوضح انهم طلبوا من الرئيس موسيفني لعب دور اكبر في تقريب وجهات النظر وطلب منهم مواصلة التفاوض وقبلوا بذلك. وبعدها "سلمنا رؤيتنا مكتوبة لأوغندا، وتبدأ بوقف العدائيات لأغراض انسانية، وتنتهي بالحوار".

استرسل مضيفا ان بين هذين الامرين "هناك أشياء كثيرة منها الإجرائي، و الجوهري، و بناء الثقة والاجتماع التحضيري، والتفاوض حول خصوصيات التي تتعلق بمناطق الهامش والحرب".

وتابع "تناولنا القضايا المتعلقة، بدور الرئيس الأوغندي في التوسط لتقريب وجهات النظر مع الحكومة السودانية، وكيفية تسهيل مهمته وردم الهوة مع النظام"، مشيراً إلى ضرورة توسيع دور كمبالا في المساهمة في حل الأزمة السودانية، لا سيما بعد حدوث تفاهمات لموسيفيني مع حكومة الخرطوم.

ودعا مناوي الرئيس الأوغندي للعب دور أكبر في تقريب وجهات النظر والتوسط والمساهمة في الجهود المبذولة لإحلال السلام في السودان، مؤكدا تجاوبه مع هذه الدعوة.

وكان الرئيس التشادي إدريس ديبي ـ الرئيس الدوري للاتحاد الأفريقي ـ، التقى في العاصمة الألمانية برلين في 13 أكتوبر الحالي، بكل من جبريل وعبد الواحد، بينما تابع مناوي اللقاء من على البعد حيث كان يتواجد في احدى الدول الأفريقية.

وحول تجميد الحركة الشعبية ـ شمال، للمفاوضات مع الحكومة، قال مناوي "ليس لدينا معهم تنسيق وقرأنا ذلك في بيانهم من الإعلام".

وأعلنت الحركة الشعبية ـ شمال، يوم الجمعة، عن تعليق المفاوضات حول السلام والحوار الوطني مع الحكومة السودانية، احتجاجا على تقارير لمنظمة العفو الدولية زعمت أن الخرطوم استخدمت أسلحة محرمة دوليا في دارفور.

يشار إلى أن السودان في الماضي اتهم كمبالا باحتضان ودعم الحركات المسلحة في دارفور، ما قاد لتوتر شديد في العلاقات بينها والخرطوم، قبل أن يغادر المعارضون أوغندا ويطرأ التحسن في علاقات البلدين الذي توج بزيارة موسيفيني في سبتمبر 2015.

وانهارت جولة التفاوض حول وقف العدائيات والسماح بالمساعدات الانسانية في اغسطس الماضي لكل من المنطقيتين وإقليم دارفور بسبب تباعد المواقف بين الطرفين.

ففي النيل الازرق وجنوب كردفان رفضت الحكومة طلب الحركة الشعبية بأن تأتي 20% من المعونات عبر مدينة "أصوصا" الأثيوبية الحدودية ، بينما تمسكت الحكومة بإغاثة المتضررين في المنطقتين عبر مسارات داخلية،.

وكذلك الحال في التفاوض حول السلام في دارفور حيث فشل الطرفان في الاتفاق حول الملف الانساني لان الحكومة ترفض مشاركة الحركات في مراقبة عمليات توزيع الاغاثة أما في وقف العدائيات فقد طالبت الحكومة بتحديد دقيق لمواقع مقاتلي الحركات الامر الذي رفضته الحركات قائلة ان هذه المرحلة تأتي عند التوقيع على وقف اطلاق نار نهائي


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إبراهيم أحمد محمد عثمان 2017-05-25 14:44:07 بابكر فيصل بابكر boulkea@gmail.com خطَّ الأستاذ إبراهيم الميرغني الأسبوع الماضي كلمةً مكتوبة يرُّدُ فيها على ناقديه الذين تبادلوا صوراً له في رحلة صيدٍ بإحدى بوادي السودان، ولم نستسغ في نقدهم التطرُّق لشؤون شخصية (...)

لماذا السنوسي.. ؟ 2017-05-22 21:43:10 بقلم : عبدالحميد أحمد على مدى شهور ومنذ وفاة الشيخ الترابي ظل الجدل دائراً حول إمكانية حدوث انشقاق داخل المؤتمر الشعبي لكن ذلك لم يحدث بعد وإذ تباهت قيادة التنظيم في أوقات عديدة بصلابة وحدتهم واتفاق كلمتهم وعبورهم (...)

ترامب والبشير في الرياض.. متى مزاري أوفي نزاري.؟ 2017-05-18 14:10:36 بقلم :عبد الحميد أحمد على غير ميعاد أعلن البيت الأبيض، منتصف يناير- كانون الثاني رفعاً جزئياً للعقوبات الإقتصادية المفروضة على السودان وكان الرئيس باراك أوباما، في آخر أيامه بالبيت الأبيض قد بعث رسالة إلى الكونغرس أوضحت (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.