الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 24 كانون الثاني (يناير) 2018

البشير يشكل 5 مجالس سيادية برئاسته إنفاذا لمخرجات الحوار

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 24 يناير 2018 ـ أصدر الرئيس السوداني، مساء الأربعاء، قرارات جمهورية بتشكيل خمسة مجالس سيادية تنفيذا لمخرجات الحوار الوطني، ويرأس جميع هذه المجالس رئيس الجمهورية.

JPEG - 31.3 كيلوبايت
الرئيس عمر البشير

وتشمل المجالس: مجلس شؤون رئاسة الجمهورية، المجلس القومي للإقتصاد الكلي، المجلس القومي للإعلام، المجلس القومي للسياسة الخارجية ومجلس السلام والوحدة.

وطبقا للقرار الجمهوري فإنه يشارك في هذه المجالس، إلى جانب ترأس البشير لها، نائبي الرئيس ومساعديه وبعض الخبراء والمختصين "تنفيذاً للبرنامج التركيزي الذي طرح محاوره في خطابه أمام الهئية التشريعية القومية في 20 أكتوبر 2017".

وكان الرئيس قد أعلن في الخطاب إنشاء آليات لمتابعة الأداء الكلي لأجهزة الدولة في تنفيذها لمحاور البرنامج في إطار تنفيذ توصيات مؤتمر الحوار الوطني المنتهي في 10 أكتوبر 2016 والذي غطى مجالات السلام والوحدة والإقتصاد الكلي والسياسية الخارجية والإعلام إضافة لمجلس شؤون رئاسة الجمهورية.

وتشير "سودان تربيون" إلى أن أطرافا في اللجنة العليا لإنفاذ مخرجات الحوار، أبدت في ديسمبر الماضي، استيائها من تأخر تشكيل 13 مفوضية وتعديل القوانين المقيدة للحريات.

وبحسب القرار يختص مجلس شؤون رئاسة الجمهورية، بـ "وضع الخطط والبرامج وإجازة الدراسات التي تمكن من دعم إتخاذ القرار وتأمين المسار الإستراتيجي للدولة ومتابعة ترسيخ أسس الحكم الرشيد وإرساء البنيات الدستورية والمؤسسية والإدارية الفاعلة، ويجيز المجلس السياسات العامة لرئاسة الجمهورية والوحدات التابعة لها".

ويختص المجلس كذلك بتلقي تقارير دورية عن أداء الجهات التابعة لرئاسة الجمهورية وتقويم الأداء في ضوء ذلك، كما يتلقى تقارير الأداء من الولاة فيما يتعلق بممارسة مهامه السيادية والأمنية وإنفاذ البرنامج التنموي للدولة في إطار مرتكزات الإقتصاد الكلي.

ويعمل على إحكام التنسيق بين الجهاز التنفيذي والتشـريعي والأجهزة العدلية والأمنية، ويتلقى تقارير أداء عن تنفيذ المهام الموكلة لمساعدي رئيس الجمهورية من الرئيس وأي مهام أخرى يكلفه بها الرئيس.

ويختص المجلس القومي للإقتصاد الكلي بإقرار السياسات المتصلة بالإقتصاد الكلي، وتلقي تقارير دورية عن متغيرات سياسات الإقتصاد الكلي وتقويمها وقياس أثر هذا التغيير على صعيد قطاعات الإقتصاد الكلي، كما يعمل على تقويم أثر الاستثمارات الأجنبية على المسار الإستراتيجي للإقتصاد الكلي. ويكون للمجلس لجنة فنية تضم خبراء في مجالات الإقتصاد الكلي.

أما المجلس القومي للإعلام، فيختص بإعداد الرؤية المتكاملة للإعلام في الدستور تأسيساً على الأهداف الكمية والنوعية لتحويل السودان الى مركز إقليمي للإعلام وتحديد المرتكزات للنظام الإعلامي الوطني بما يحقق المواءمة ما بين الحرية الإعلامية والمسؤولية الإجتماعية للأجهزة الإعلامية وإجازة إستراتيجية الدولة للإعلام في ضؤ هذه الرؤية وما تقتضيه رسالتها سعياً لبناء نظام إعلامي متطور ومسؤول.

ويعمل المجلس على اعتماد الخط الإعلامي لمعالجة القضايا القومية المتصلة بإدارة شؤون الدولة والمجتمع بما يعزز صورة البلاد داخلياً وخارجياً، ويتلقى تقارير دورية حول الأداء الإعلامي وتقويم أداء الأجهزة الإعلامية بشقيها العام والخاص.

ويختص المجلس القومي للسياسة الخارجية بتخطيط وتوجيه ورسم السياسات الخارجية وفق الرؤية والموجهات الرئاسية والإشراف الدقيق على تطوير آليات وهياكل المؤسسات المساعدة في إنفاذ السياسة الخارجية.

ويضع المجلس الأطر اللأزمة والفعالة التي تمكنه من التحرك بفاعلية ووفقاً للخطط والبرامج والسياسات المرسومة والموجهات الرئاسية، ويمكن الرئاسة من العمل على تحقيق وإعادة ترتيب أهداف السياسة الخارجية وتقييم التحديات والفرص وطرح البدائل والخيارات المتاحة للرئاسية بناءً على ما يتوفر لديها من قنوات الرصد الدقيق والرؤية الثاقبة، على أن يظل المجلس للتحليل والتخطيط الإستراتيجي مركزاً للتحليل والقراءة المبكرة للسياسة الخارجية والتوجيه بشأنها، فضلاً عن إعادة ترتيب الأولويات للعمل الخارجي وتحديد المصالح الوطنية العليا وتوفير المرونة اللأزمة في سرعة إتخاذ القرار.

ويجري التشاور السياسي مع القوى السياسية المشاركة في الحوار الوطني لاستكمال ترتيبات إعلان تشكيل مجلس السلام والوحدة حتى تكتمل بذلك تشكيل آليات متابعة تنفيذ البرنامج التركيزي التي التزم بها رئيس الجمهورية.

ويضم المجلس في عضويته ممثلي القوى السياسية التي شاركت في مؤتمر الحوار بشقيه السياسي والمجتمعي من أحزاب ومنظمات سياسية وقوى فاعلة وممثلين للجان القومية للحوار المجتمعي ومنظمات المجتمع المدني.

ويضطلع بتحقيق السلام في كافة ربوع البلاد ولستكمال الوفاق الوطني بين القوى السياسية وتحقيق الوئام الأهلي في البلاد.

وفيما يلي تنشر "سودان تربيون" قوائم بأعضاء المجالس السيادية التي شكلها رئيس الجمهورية:

أولا: مجلس رئاسة الجمهورية:

رئيس الجمهورية رئيساً، النائب الأول للرئيس رئيس مجلس الوزراء القومي رئيساً مناوباً، نائب الرئيس عضواً، مساعدو الرئيس أعضاءً، وزير شؤون الرئاسة عضواً، وزير ديوان الحكم الاتحادي عضواً، وزراء الدولة بالرئاسة أعضاءً، وكيل وزارة شؤون الرئاسة عضواً ومقرراً، أمين عام المجلس القومي للتخطيط الاستراتيجي عضواً، المدير التنفيذي الرئاسي عضواً ورئيس الإدارة القانونية بالرئاسة عضواً.

ثانياً: المجلس القومي للاقتصاد الكلي:

رئيس الجمهورية رئيساً، النائب الأول للرئيس رئيس مجلس الوزراء القومي رئيساً مناوباً، نائب الرئيس عضواً، المراجع العام عضواً، وزير شؤون الرئاسة عضواً، وزير ديوان الحكم الاتحادي عضواً، وزير المالية والتخطيط الاقتصادي عضواً ومقرراً، وزراء حسب الموضوع المطروح للتداول أعضاءً، مدير عام جهاز الأمن والمخابرات عضواً، وزير الدولة بوزارة شؤون الرئاسة مدير عام مكاتب الرئيس عضواً، محافظ بنك السودان عضواً، الأمين العام للتخطيط الاستراتيجي عضواً وخبراء حسب الموضوع المطروح للتداول أعضاءً.

ثالثا: المجلس القومي للإعلام:

رئيس الجمهورية رئيساً، النائب الأول للرئيس رئيس مجلس الوزراء القومي نائباً للرئيس، مساعد الرئيس إبراهيم محمود حامد عضواً، وزير شؤون الرئاسة عضواً، وزير رئاسة مجلس الوزراء عضواً، وزير الخارجية عضواً، وزير العدل عضواً، وزير الإعلام عضواً، وزير المالية والتخطيط الاقتصادي عضواً، وزير الموارد المائية والري والكهرباء عضواً، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عضواً، مدير جهاز الأمن والمخابرات عضواً، وزير الدولة بالرئاسة مدير مكاتب الرئيس عضواً، وزير الدولة بوزارة الأعلام عضواً ومقرراً، محافظ بنك السودان المركزي عضواً، الأمين العام للتخطيط الاستراتيجي عضواً، بروفيسور علي محمد شمو عضواً، فضل الله محمد عضواً ورئيس اتحاد الصحفييين عضواً.

رابعاً: المجلس القومي للسياسة الخارجية:

رئيس الجمهورية رئيساً، النائب الأول للرئيس رئيس مجلس الوزراء القومي نائباً للرئيس، نائب الرئيس عضواً، عوض أحمد الجاز عضواً، وزير شؤون الرئاسة عضواً، وزير ديوان الحكم الاتحادي عضواً ومقرراً، وزير الدفاع عضواً، وزير الخارجية عضواً، وزير المالية والتخطيط الاقتصادي عضواً، وزير التعاون الدولي عضواً، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عضواً، مدير عام جهاز الأمن والمخابرات عضواً، وزير الدولة بوزارة شؤون الرئاسة مدير عام مكاتب الرئيس عضواً، الأمين العام للتخطيط الاستراتيجي عضواً، الأمين العام لمجلس الصداقة الشعبية العالمية عضواً، الأمين العام لجهاز تنظيم شؤون السودانيين العاملين بالخارج عضواً، التجاني صالح فضيل عضواً، علي أحمد كرتي عضواً، السفير عمر يوسف بريدو عضواً، أ. د. يوسف فضل عضواً، السفير د. علي يوسف أحمد عضواً، السفير عثمان درار عضواً، السفير الخضر هارون عضواً، أ.د. علي محمد شمو عضواً، رئيس اتحاد الصحفيين السودانيين عضواً، د. آمنه صالح درار عضواً، السفيرة زينب محمود عضواً، رجاء حسن خليفة عضواً، أ.د. حسن الساعوري عضواً، د. صفوت صبحي فانوس عضواً وأ.د. حسن حاج علي عضواً.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

شواهد القبور ! 2018-07-15 20:41:26 كتبت : سلمى التجاني يظل إصطلاح ( عودة طوعية ) محل نظر ، وربما ريبة ، فالظروف التي تحدث فيها هذه العودة من معسكرات النازحين واللاجئين بدارفور ، ومآلاتها التي لا تخرج في الغالب من اثنين : إما النزوح من جديد لتدهور الوضع (...)

نبيل أديب ... ليه كده يا مولانا؟ 2018-07-15 11:26:40 مصطفى عبد العزيز البطل ‏mustafabatal@msn.com وددت – بكل نُبل وأدب – أن أستفهم حبيبنا الحقوقي الكبير الأستاذ الدكتور نبيل أديب عبد الله حول مادة تحمل في متنها اسمي كتبها هذا الحبيب على صفحته في الكتاب الوجهي، ووجدتها (...)

بين الفيل والظل 2018-07-09 15:10:00 كتب : محمد عتيق قوات من الشرطة تقتل عوضية عجبنا ، وبقيادة (قدو قدو) تجلد المرأة الفلانية ونشاهد ذلك في مقطع فيديو ، شرطة النظام العام تجلد وتطارد ثم تقتل كما حدث مؤخراً للشاب سامر عبد الرحمن ، قوات من الأجهزة الأمنية (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.