الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 17 آب (أغسطس) 2017

الرئيس السوداني يعلن عن (اتفاق كامل) مع إثيوبيا لترسيم الحدود

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم17 أغسطس 2017 ـ كشف الرئيس السوداني عمر البشير عن " اتفاق كامل " مع أثيوبيا لترسيم الحدود على "الخرط"، مؤكداً عدم وجود اي خلافات بين البلدين حول مرجعيات الترسيم.

JPEG - 40.3 كيلوبايت
البشير يستقبل هايلي ديسالين في مطار الخرطوم .. الثلاثاء 15 أغسطس 2017 (سودان تربيون)

وقال البشير فى مؤتمر صحفى مشترك مع رئيس الوزراء الأثيوبي هايل مريان ديسالين بالخرطوم الخميس " هناك اتفاق كامل بشان ترسيم الحدود، ولايوجد اي خلاف بشأن مرجعيات ترسيم الحدود بين البلدين "، مشيراً إلى أن "ما تبقي فقط هو تبقى وضع العلامات الحدودية".

ولفت إلى وجود آليات عليا بقيادته ورئيس الوزراء الأثيوبي ، إضافة لوجود آليات "وزارية وفنية وامنية وولائية لرعاية وحماية الحدود بين البلدين وحمايتها وتأمينها.

ورغم قرارات سياسية وفنية على مستوى قيادات البلدين بإعادة ترسيم الحدود إلا أن طي ملف أراضي "الفشقة" يواجه بمقاومة جهات معارضة للنظام الأثيوبي، وشهدت المنطقة أخيرا تفلتات أمنية سقط جرائها عدد من القتلى.

وتشير "سودان تربيون" إلى أن مساحة منطقة "الفشقة" الواقعة بولاية القضارف تبلغ نحو 250 كلم مربعاً، ويشقها نهر "باسلام" إلى جانب نهري "ستيت وعطبرة"، كما توجد بها أراضٍ زراعية خصبة تصل مساحتها إلى 600 ألف فدان.

واشار البشير الى وجود اتفاق وتوافق الخرطوم واديس ابابا و إرادة سياسية قوية لتطوير العلاقات الثنائية والوصول بها إلى مرحلة التكامل في كافة المجالات، لافتاً إلى أن زيارة ديسالين إلى البلاد تأتي في اطار التشاور المستمر بين البلدين لتطوير التعاون والنظر في القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأكد البشير أن الاجواء باتت مهيأة تماما لقيام "مجموعة القرن الافريقي الاقتصادية" لترعى مصالح دول المنطقة وتلبي طموحات ورغبات قياداته السياسة وشعوبه.

سد النهضة

واعتبر البشير التوقيع على اتفاق المبادئ لمشروع سد النهضة بالخرطوم ، وضع الإطار القانوني والدستوري لعلاقة الدول الثلاث بالسد ، واشار إلى عدم وجود مشاكل مع مصر تؤثر "سلبا "على علاقة البلدين.

ونبه الى ان السودان ملتزم بنحو "قاطع جدا" بعدم تاثر حصة مياه مصر من قيام السد، لافتا الى ان اتفاق 1959 هو الذى يحكم القاهرة والخرطوم حول مياه النيل.

ووقعت ستة من بلدان المنبع وهي إثيوبيا وأوغندا وتنزانيا ورواندا وكينيا وبوروندي على اتفاقية الإطار التعاوني التي تنشئ لجنة حوض النيل للاستغلال العادل لموارد مياه النيل في عامي 2010 و 2011.

وتعارض مصر والسودان هذه الاتفاقية التي من شأنها تعديل معاهدة وقعت خلال الحقبة الاستعمارية بين مصر وبريطانيا في عام 1929 والتي تعطي مصر نسبة 66% من مياه النيل.

وفي 22 سبتمبر 2014، أوصت لجان خبراء محلية في كل من الدول الثلاث، بإجراء دراستين إضافيتين حول سد النهضة، الأولى حول مدى تأثر الحصة المائية المتدفقة لمصر والسودان، والثانية حول التأثيرات البيئة والاقتصادية والاجتماعية.

وتتخوف مصر من تأثير سد النهضة، على حصتها السنوية من مياه النيل (55.5 مليار متر مكعب)، بينما يؤكد الجانب الأثيوبي أن سد النهضة، سيمثل نفعا لها خاصة في مجال توليد الطاقة، وأنه لن يمثل ضررا على دولتي المصب.

وسيكون سد النهضة الإثيوبي أكبر سد في أفريقيا، وهو ثاني أكبر سد في العالم. واكتمل المشروع الذي تبلغ تكلفته 4.2 مليار دولار بنسبة 60% وفقا لمعلومات حكومة أديس أبابا.

وقال البشير إن السودان مهتم بثلاث قضايا بشان السد وهى " سلامة السد وملء البحيرة التى قال انها كبيرة جدا وتخزن"74" مليار متر مكعب من المياه ما يوثر سلبا على منشات الرى فى السودان فضلا عن موضوع تشغيل السد" ، مؤكداً ضرورة الاتفاق على برنامج التشغيل، وتابع " نحن مطمئنين" على سلامة جسم السد " ، واشار الى ان المرحلة الان هى "فنية" ومن اختصاص الشركات لمعرفة الاثار السلبية والاقصادية والاجتماعية .

من جهته وصف رئيس الوزراء الاثيوبى هايلي ماريام ديسالين العلاقات بين بلاده والسودان "بالمتطورة" واضاف ان البلدين تعملان وفق تنسيق وتعاون تام فى القضايا المشتركة وقضايا المنطقة عبر منظمة الايقاد.

وأعلن عقد اجتماع الاسبوع المقبل على المستوى الفنى لوزراء البلدان الثلاث بشأن سد النهضة.

وبشأن الأوضاع في جنوب السودان أشار ديسالين الى استمرار الجهود لتسوية الازمة بين الفرقاء الجنوبيين عبر منظمة (الايقاد) لافتا الى الاتصالات التى يقوم بها ونظيره عمر البشير مع القيادات الجنوبية لتنفيذ الاتفاق الذى ابرم مؤخرا والذى اعتبره كفيل بمنع انهيار الجنوب.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في المسألة الإقتصادية... ترويض الدولار 2018-01-17 21:49:36 د. أمين حسن عمر رغم حالة التفلت الكبير فى سعر العملات الأجنبية فإن قرارات بنك السودان المركزى الإحتفاظ بسياسة تعويم سعر الصرف للجنيه السوداني ربما هى الخيار الوحيد الذى هو متاح فى الوقت الراهن . وهى سياسة ممتدة مجربة (...)

ردود مؤدبة على الصادق المهدي 2018-01-13 16:23:36 د/ أمين حسن عمر السيد الصادق المهدي سياسي معتق عاش السياسة في مطلع ستيناتها ثم هو يعيشها الآن في العقد الثاني من الألفية الثانية ، وهو طراز خاص من أهل السياسة إيجاباً وسلباً ، فطموحاته أدنى سقوفها السماء مهما يكن وهن (...)

ضبط الأسواق وتخفيف العبء المعيشي 2018-01-13 16:16:48 د/ عادل عبد العزيز الفكي adilalfaki@hotmail.com السياسات المالية والنقدية المصاحبة لموازنة العام 2018 ترتب عليها ارتفاع كبير لأسعار الخبز للمستهلكين. كما ترتب عليها ارتفاع بنسب متفاوتة لعدد كبير جداً من السلع (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.