الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 6 أيار (مايو) 2017

السودان: مخاوف من إستغلال تحويل الأموال عبر الهواتف في تمويل الإرهاب

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 6 مايو 2017- حذر مصرفيون سودانيون من إستغلال جهات ـ لم يحددوها ـ لخدمة تحويل الأموال عبر الهواتف النقالة، أو مايعرف محليا بتحويل (الرصيد)، في تمويل الإرهاب والجماعات المتشددة، في ظل غياب الرقابة على حجم الأموال المتداولة عبر الخدمة وأوجه صرفها.

JPEG - 12.6 كيلوبايت
برج الهيئة القومية للاتصالات في الخرطوم

وتتبادل قطاعات واسعة من الشعب السوداني ،إرسال الأموال عبر التحويل على الهواتف وهي خدمة توفرها الشركات الثلاث العاملة في مجال الهاتف النقال.

وأطلقت الحكومة مؤخراً خدمة "الدفع عبر الموبايل" في محاولة للتحكم في الأموال التي يتم تداولها خارج النظام المصرفي، لكنها لم تلق رواجا.

وحذر مدير شركة الخدمات المصرفية، عمر حسن العمرابي، خلال حديثه في منبر صحفي بالخرطوم، السبت، حول "خدمة تحويل الرصيد ومستقبلها في ظل التقنية المصرفية الحديثة" من أن غياب الرقابة على الخدمة يمكن أن يستغله البعض في تحويلات لتمويل الإرهاب والجماعات المتشددة، مؤكداً عدم وجود جهة تعلم حجم الرصيد يومياً ولا إلى أين يذهب وما هي أوجه إستعمالاته.

وأشار الى إن تحويل الرصيد يقدم خدمة لأكثر من 85% من السودانيين، وأن السودان يحتل المرتبة الثانية بعد كينيا في تداول الأموال بتلك الطريقة، حسب دراسة البنك الدولي في العام "2014م"، عازياً الأمر لافتقار التحويل للضوابط حيث يتم دون تسجيل ولا يخضع للرقابة.

واعتبر العمرابي مشكلة التحويل تكمن في عدم خضوع العملية للبنك المركزي، مؤكداً أن عدم مقدرة أي جهة على التحكم في عملية تحويل الرصيد، كما لا توجد رقابة ولا تنظيم للعملية.

وأضاف "عكس الدفع عبر الموبايل الذي سيكون تحت الرقابة الكاملة للبنك المركزي، ويستحيل إستغلاله في عمليات غسيل الأموال".

من جهته قال ممثل البنك المركزي، زاهر فقيري، إن الخدمة ومع كبر حجم الكتلة النقدية المتداولة عبرها أصبحت عائقاً في أكتر من اتجاه، كاشفاً عن تشكيل لجنة مشتركة بين الهيئة القومية للإتصالات والبنك المركزي وان اول قرارتها وضع سقوفات للعملية.

وأعلن عن إنعقاد إجتماع يوم الأحد، لإعلان قرار تحديد سقوفات خدمة التحويل ابتداءاً من الشهر المقبل بمقترح أن لا تتجاوز 500 جنيه في اليوم للمشترك الواحد.

وكشفت الهيئة القومية للاتصالات عن تكوين لجنه مشتركة بين الهيئة والبنك المركزي، لوضع سقوفات لتحويل الأموال على الهواتف، تعلن خلال الأيام المقبلة.

وأكد ممثل الهيئه القومية للاتصالات، مصطفى عبد الحفيظ، أن مهام اللجنة وضع سقوفات للتحويل ، مؤكداً قرب إعلان تفاصيلها.

إلى ذلك إنتقد الأمين العام لجمعية حماية المستهلك، د ياسر ميرغني، تأخر تطبيق خدمة الدفع عبر الموبايل، معتبرا أن تاخر الخدمة لتلكوء شركات الإتصالات.

وقال إن شركات الإتصالات أقوى من الجهات الرقابية، مشدداً على أن تحويل الرصيد أما أن يكون خاطئاً فيتم إيقافه فورا، أو يستمر نظام التحويل في حال لم يتم إثبات الخطأ.

واضاف "ان كانت هناك شبهة فساد او غسيل اموال ودعم لجهات ارهابية يتم توقيف الوسيط فورا او الشركة".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

قوش .. تحطيم الصندوق 2018-02-20 18:19:16 بقلم : سلمى التجاني دشَّن صلاح عبدالله قوش مدير الأمن والمخابرات ، خطته في عهده الثاني ، بتصريحاتٍ حملتها صحف اليوم . وعلى عكس توقعات قلَّة من المراقبين بأنه سيبدأ عهده الجديد بتفكير خارج الصندوق ، فإذا به يحطم الصندوق ( (...)

عودة "قوش" أم عودة طه ؟ 2018-02-19 20:04:06 بقلم : عبدالحميد أحمد أعقب توقيع اتفاق السلام الشامل (2005) حدثاً مهماً على صعيد الجبهة الداخلية لنظام الإنقاذ، وافى صعود مجموعة جديدة ضمن محاور الصراع على السلطة الذي اشتد بين مكونات النظام، انكسفت على إثر ذلك سلطة "على (...)

في سجن كوبر ... رجل يعض (كلب) 2018-02-19 20:00:32 بقلم : سلمى التجاني في الصحافة كثيراً ما نردد أن الخبر هو عندما يعض رجلٌ كلباً وليس العكس. عندما دعت إدارة الإعلام بجهاز الأمن والمخابرات وسائل الإعلام المحلية والعالمية لتغطية خبر إطلاق سراح المعتقلين السياسيين من سجن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.