الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 8 نيسان (أبريل) 2018

السودان والأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي يقرون انسحابا سلسا لـ (يوناميد)

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 8 أبريل 2018 ـ اتفق السودان والأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي، الأحد، على التعاون لتحقيق انسحاب سلس لقوات حفظ السلام بدارفور "يوناميد" من ولايات الإقليم.

JPEG - 22.2 كيلوبايت
غندور (يمين) وبييرلاكروا (يسارالوسط) وشرقي (يمين الوسط) ومامابولو (يسار)

وألتام الاجتماع الخامس والعشرين للآلية الثلاثية بين حكومة السودان والاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة بشأن "يوناميد"، يوم الأحد، وترأس الجانب السوداني وكيل وزارة الخارجية بالإنابة السفير عمر صديق بينما ترأس جانب الاتحاد الأفريقي مفوض الأمن والسلم اسماعيل شرقي وجانب الأمم المتحدة جان بيير لاكروا وكيل الأمين العام لعمليات حفظ السلام.

وبحسب تعميم صحفى للمتحدث باسم وزارة الخارجية جعفر سومي توتو فإن الاجتماع أكد في بيان مشترك "أهمية التعاون والتنسيق في تنفيذ تفويض يوناميد وشكر حكومة السودان على تسهيلها لعمل البعثة وتعاونها لتحقيق انسحاب سلس من المواقع التي شملتها المرحلة الأولى لإعادة الانتشار واستمرار التعاون في المرحلة الثانية التي تنتهي في يونيو المقبل".

وأفاد التعميم أن الاجتماع أكد حدوث تحسن ملموس في الأوضاع الأمنية والانسانية في دارفور ما يشجع على مواصلة تنفيذ استراتيجية الخروج بذات التعاون والتنسيق الذي ميز العمل في مراحله السابقة.

ووصل إلى الخرطوم مفوض الأمن والسلم بالاتحاد الأفريقي إسماعيل شرقي، ووكيل الأمين العام لعمليات حفظ السلام في الأمم المتحدة جان بيير لاكروا، للوقوف على عمل بعثة يوناميد وتقييم اعادة انتشارها.

والتقى الوفد بوزير الخارجية بحضور رئيس بعثة "يوناميد" ومسؤولين بالحكومة السودانية.

وأشار التعميم إلى أن "شرقي ولاكروا عبرا عن تقديرهما لجهود حكومة السودان خاصة فيما يتعلق بتجديد رئيس الجمهورية لوقف اطلاق النار من جانب واحد وللحملة القومية لجمع السلاح وآثارها الإيجابية"، إضافة الى مساعي الحكومة في حث الممانعين على الانضمام لعملية السلام.

وقدم شرقي ولاكروا تنويراً لوزير الخارجية حول مهمتهما ‏المتعلقة باجتماع الآلية الثلاثية في الخرطوم ثم الوقوف على أعمال فريق المراجعة الاستراتيجية لعمل بعثة يوناميد وتقييم اعادة انتشارها الذي يجري حاليا في مرحلته الثانية.

وأكد غندور التزام السودان مع المجتمع الدولي والإقليمي بدعم بعثة يوناميد ومراحل إعادة انتشارها ‏وانسحابها المنسق والممرحل دعما للاستقرار وتطبيع الأوضاع في دارفور التي قال إنها "تتعافى من أزمة التمرد وتخرج من مرحلة النزاع".

وأكملت يوناميد الانسحاب من 11 موقعا ميدانيا بدارفور والبدء في مرحلة ثانية من خطة تقليص القوات على أن يكون مركز عمل البعثة في "قولو" إنفاذا لقرار مجلس الأمن في يونيو 2017.

ونشرت قوات يوناميد مطلع العام 2008 في إقليم دارفور الذي يشهد نزاعا بين الجيش السوداني والمتمردين منذ عام 2003، وتعد ثاني أكبر بعثة حفظ سلام حول العالم، بعد البعثة الأممية في الكونغو الديمقراطية.

واطلع فريق التقييم المشترك من الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي على مجمل الأوضاع الأمنية والانسانية في ولاية جنوب دارفور.

وقدم والي ولاية جنوب دارفور بالانابة سبيل أحمد سبيل لدى لقائه بالوفد بنيالا يوم الأحد، تنويرا حول جهود الولاية في تحقيق السلام الاجتماعي والمصالحات القبلية وإجراءات جمع السلاح وتجاوب المواطنين بلا أي ممانعة.

وأكد سبيل أن جمع السلاح أفضى الى سلام واستقرار الولاية وقال إن خروج يوناميد تدريجياً من محليات عد الفرسان وتلس كانت نتاجا للاستقرار الذي شهدته الولاية، مشيرا إلى انعقاد آخر مؤتمر صلح بين قبيلتي الفلاتة والسلامات بمحلية برام الخميس المقبل.

واستعرض سبيل استراتيجية الولاية لتحقيق التنمية والخدمات وعودة النازحين الى قراهم مع الشركاء في المنظمات موضحا حدوث عودة طوعية كبيرة للنازحين في 112 قرية، ولفت الى وجود اهتمام كبير من حكومة الولاية بقضية النازحين بتخطيط سكن للنازحين في معسكرات السلام، قريضة، كاس والسريف، على أن يخطط قريبا في دريج وعطاش.

ودعا المنظمات والأمم المتحدة الى العمل معا لعودة النازحين الى قراهم بجانب تقديم خدمات المياه والصحة والتعليم وتوفير المدخلات الزراعية والتقاوي وتنمية المناطق المتأثرة بالحرب ودعم مشروعات معاش الناس.

من جانبها أكدت رئيس الوفد ممثلة الاتحاد الأفريقي والامم المتحدة ساندرا اتوم أتير أن زيارتهم لتقييم التقدم المحرز خلال الستة أشهر الماضية وكيفية استجابة يوناميد لتحديات المرحلة القادمة عقب إغلاق مكتبين بالولاية بالاضافة الى متابعة التفويض الجديد لليوناميد في مسار بناء السلام وحفظ السلام وتقييم أولويات يوناميد في هذه المرحلة.

وأعربت عن سعادتها بما تم في لمصالحات والسلم الاجتماعي وجمع السلاح مؤكدة وقوفهم ودعمهم لجهود تحقيق السلام وأشادت بالتعاون المشترك بين الولاية وبعثة يوناميد مطالبة بالمزيد من التعاون.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المونديال والثلاثي 2018-07-16 18:00:29 كتب : محمد عتيق عند الخامسة من عصر الامس (الأحد ١٥ يوليو ٢٠١٨) بتوقيت الخرطوم ، الثالثة بتوقيت قرينتش ، كانت الملايين قد احتشدت في المنازل والمقاهي وصالات المشاهدة وساحاتها المفتوحة حول شاشات التلفاز علي امتداد المعمورة (...)

القاهرة والإمام 2018-07-15 23:43:51 كتب : المحبوب عبد السلام يقول السيد الشريف زين العابدين – عليه شآبيب الرحمة – في مناجاته للسودان: «زى ما موسي عدَّى ولا تعب لا حاجة»، ذلك استعمالٌ بليغ لكلمة “حاجة” في عاميَّتنا السُّودانيَّة، وهي عادة تأتي في سياقاتنا (...)

شواهد القبور ! 2018-07-15 20:41:26 كتبت : سلمى التجاني يظل إصطلاح ( عودة طوعية ) محل نظر ، وربما ريبة ، فالظروف التي تحدث فيها هذه العودة من معسكرات النازحين واللاجئين بدارفور ، ومآلاتها التي لا تخرج في الغالب من اثنين : إما النزوح من جديد لتدهور الوضع (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.