الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 3 حزيران (يونيو) 2017

السودان يعرض على مصر تشكيل قوة لتأمين الحدود ومكافحة الإرهاب

separation
increase
decrease
separation
separation

القاهرة 3 يونيو 2017- انقل وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور،رسالة من الرئيس عمر البشير الى نظيره المصري عبد الفتاح السيسي، وعرض الوزير على الجانب المصري تشكيل قوة مشتركة بين السودان ومصر لمكافحة الارهاب وتأمين الحدود المشتركة .

JPEG - 55.6 كيلوبايت
غندور ينقل للرئيس السيسي رسالة من البشير..السبت 3 يونيو 2017

وقال غندور في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره المصري سامح شكري، إنه نقل إلى السيسي "بعض الانشغالات" من الرئيس عمر حسن البشير كما نقل إليه "كل المعلومات" التي طلب الرئيس السوداني تسليمها له، دون أن يخض في التفاصيل.

وتجئ زيارة الوزير السوداني للقاهرة، بعد تفاقم حالة التوتر بين الخرطوم والقاهرة خلال الأسابيع الأخيرة، بإعلان الحكومة على لسان رئيسها عمر البشير تورط مصر في صراع دارفور، عبر دعمها للحركات المسلحة في أعقاب ضبط مدرعات مصرية خلال المعارك التي شهدتها ولايتين في دارفور غربي البلاد، الأسبوع الماضي، بين القوات الحكومية والمسلحين الذين تقاتلهم الحكومة منذ العام 2003.

ونفت القاهرة على لسان رئيسها عبد الفتاح السيسي الأربعاء أن تكون قدمت أي دعم للمتمردين السودانيين.

وقال غندور إن السيسي وجه بأن تستمر اللقاءات الثنائية كل شهر سواءً في القاهرة او الخرطوم، كما وجه بتفعيل كافة اللقاءات على المستوى العسكري والأمني، وكل ما يتعلق بقضايا البلدين.

وأضاف "ناقشنا كل تفاصيل العلاقات الأخرى سواء كانت سياسية أو اقتصادية وكل مجالات التنسيق على المستوى الثنائي والإقليمي والدولي".

وحول الإتهامات السودانية لمصر بالتورط في دعم الحركات المسلحة في دارفور، قال غندور "وضعت معلومات يجب أن تدرسها الأجهزة الأمنية والإتهامات كانت مستندة لمعلومات وليس جزافا واللقاءات الثنائية التي وجه السيسي بعقدها يمكن أن تحل تلك الإشكاليات، وسوف تستمر المشروعات المشتركة بين الجانبين وناقشنا أن نبني على صفحة جديدة بين البلدين".

وأكد غندور عدم وجود تصعيد من الجانب السوداني تجاه مصر، قائلاً أن حظر السودان للمنتجات الزراعية المصرية أمر فني، وسيتم مراعاة الأمر بناء على معلومات فنية بحتة.

وأوضح أن فرض السودان تأشيرة دخول للمصريين تم عقب ترويج الإعلام استضافة الخرطوم للإرهابيين، داعياً وسائل الإعلام إلى العمل على دفع تعزيز العلاقات بين القاهرة والخرطوم.

وشدد غندور على أهمية تعاون البلدين في مكافحة الإرهاب ، وذلك ردا على سؤال حول امكانية انشاء منطقة عازلة في المثلث بين مصر والسودان وليبيا.

و قال ان حدود بلاده مع مصر تمتد لاكثر من الف كلم بالاضافة الي 700 كلم من الحدود البحرية لن تستطيع دولة منفردة حراستها.

وتابع " لذا نعرض علي مصر تجربة القوات المشتركة التي طبقناها مع تشاد واثيوبيا ونسعى لتطبيقها مع جنوب السودان وافريقيا الوسطي" قائلا إنها منعت دخول الإرهاب لكلا البلدين.

وتابع ناقشت مع الوزير شكري كل تفاصيل العلاقات بين البلدين علي جميع المستويات مؤكدا ان العلاقة مع مصر مقدسة ولا تحدها حدود.

ودلل علي عمق العلاقات بين البلدين بعدد لقاءات الرئيسين السيسي والبشير التي بلغت 18 لقاء "وهو ما لم يحدث من قبل في تاريخ العلاقات بين الرؤساء".

من جانبه اوضح وزير الخارجية المصري سامح شكري انهما تواثقا على تفعيل كل اليات التواصل بينهما علي مستوي وزيري الخارجية وعلى مستوي القيادات الامنية والعسكرية وفق اطار جامع لترسيخ العلاقة بين السودان ومصر وتثبيت اركانها.

وتابع "نحن نعمل من أجل أن تكون هناك مكاشفة دائمة وحوار صريح يتسم بالإخاء ويكون قادرا على إزالة أي نوع من اللبس وسوء الفهم".

وبشأن فرض حظر على واردات المحاصيل الزراعية والمنتجات الحيوانية المصرية منذ مارس الماضي قال غندور "القرار مبني على معطيات فنية ويجب أن يحل في نفس الإطار".

واستورد السودان سلعا من مصر بنحو 591 مليون دولار في 2016 معظمها مواد غذائية مثل الخضراوات والفاكهة والبسكويت حسبما قال أحمد حامد المدير بوزارة التعاون الدولي السودانية.

لكن منذ اوائل العام الحالي قررت الخرطوم وقف استيراد الفواكه، والمنتجات الزراعية المصرية عبر سلسلة من القرارات كان آخرها إصدار رئيس الوزراء بكري حسن صالح، الثلاثاء الماضي ، قراراً باستمرار حظر السلع المصرية الزراعية، ووقف استيراد أي تقاوى أو شتول من مصر.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

ردود مؤدبة على الصادق المهدي 2018-01-13 16:23:36 د/ أمين حسن عمر السيد الصادق المهدي سياسي معتق عاش السياسة في مطلع ستيناتها ثم هو يعيشها الآن في العقد الثاني من الألفية الثانية ، وهو طراز خاص من أهل السياسة إيجاباً وسلباً ، فطموحاته أدنى سقوفها السماء مهما يكن وهن (...)

ضبط الأسواق وتخفيف العبء المعيشي 2018-01-13 16:16:48 د/ عادل عبد العزيز الفكي adilalfaki@hotmail.com السياسات المالية والنقدية المصاحبة لموازنة العام 2018 ترتب عليها ارتفاع كبير لأسعار الخبز للمستهلكين. كما ترتب عليها ارتفاع بنسب متفاوتة لعدد كبير جداً من السلع (...)

أنظروا السلة ملأى بالقشور 2018-01-09 15:13:36 بقلم : عبدالحميد أحمد قالت الصورة إنّ القول زور.. ها هنا الوجه شقوق تتنامى.. وعلى الأطراف حجل من صنيع الورم الطالع من غبن الصدور أنظروا السلة ملأى (بالقشور) والطواحين على لحم الكلام الحي تمشي ثم تمشي وتدور.. ألياس فتح (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.