الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 5 حزيران (يونيو) 2017

السودان يلتزم الحياد في الصراع الخليجي والبشير يهاتف أمير الكويت

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 5 يونيو 2017 – التزمت الحكومة السودانية جانب الحياد، في أعقاب انفجار خلافات دول خليجية كبرى مع قطر ،وصلت حد القطيعة الدبلوماسية وحظر الرحلات الجوية، ودعت الخرطوم الى التهدئة بعد إظهارها الأسف والقلق الشديدين حيال ذلك التصعيد، وأجرى الرئيس السوداني اتصالا بأمير الكويت الذي يقود وساطة لرأب الصدع.

JPEG - 69.8 كيلوبايت
مقر الخارجية السودانية

وقطعت السعودية ومصر ودولة الإمارات والبحرين العلاقات الدبلوماسية مع قطر في تحرك منسق. وانضم اليمن وحكومة شرق ليبيا والمالديف لهذا التحرك بعد ذلك، بعد اتهام الدوحة بدعم "جماعات إرهابية وطائفية".

ونددت قطر بالتحرك باعتباره يستند على أكاذيب بشأن دعم الدوحة لمتشددين. وكثيرا ما تُتهم قطر بأنها مصدر تمويل للإسلاميين.

ودعا بيان لوزارة الخارجية السودانية، مساء الإثنين، دول الخليج الى التهدئة والعمل على تجاوز الخلافات "بحكمة وحنكة" ، معربة عن قلقها إزاء هذه التطورات ووصفتها بالمؤسفة.

ويتمتع السودان بعلاقات وشيجة مع الدوحة التي ساندت جهوده خلال الأعوام الماضية لتحقيق السلام في دارفور، حيث رعت اتفاقية السلام الموقعة في العام 2011، وقدمت دعما سخيا للخرطوم لتجاوز أزماتها الإقتصادية بعد إنفصال الجنوب في ذات العام.

وفي الأعوام الثلاث الأخيرة اقترب السودان من المحور الخليجي بقيادة السعودية،بعد أن قرر قطع علاقاته بايران، وانضم الى تحالف عاصفة الحزم بقيادة المملكة ، لإعادة الشرعية في اليمن ومحاربة جماعة الحوثي المدعومة من إيران.

وأضاف بيان الخارجية" السودان وانطلاقاً من دوره الذي تحتمه عليه أواصر الدين والدم والتاريخ المشترك ،واستناداً لمبادئه الراسخة للحفاظ والدفاع عن أمن واستقرار المنطقة العربية عموماً ودول مجلس التعاون الخليجي بصفة خاصة ،يدعو إلي تهدئة النفوس والعمل علي تجاوز الخلافات بما هو معروف عن القادة الأشقاء من حكمة وحنكة وحرص علي مصالح دول وشعوب الأمة العربية".

واكد البيان ثقة السودان في "رغبة وقدرة القادة العرب علي تجاوز هذه الأزمة ".

وأشارت الخارجية السودانية الى استعداد الخرطوم لبذل المساعي مع كافة الأشقاء "لتهدئة النفوس ووقف التصعيد وإصلاح ذات البين ،بلوغاً لإعادة الأمور إلي وضعها الطبيعي بما يحقق المصالح العليا لشعوب المنطقة ".

ونقلت وكالة السودان للأنباء ليل الإثنين إن الرئيس عمر البشير أجرى اتصالاً هاتفياً مع أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بشأن احتواء الأزمة بين قطر والدول الأربعة.

وأفاد أمير دولة الكويت البشير بأنه سيغادر إلى المملكة العربية السعودية لمقابلة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود والقيام بمساعٍ لاحتواء الأزمة و"محاولة ترتيب البيت العربي درءاً للمخاطر التي تحيط بالعالم العربي والإسلامي" .

وتطرح قطر منذ سنوات نفسها على أنها وسيط وصانعة قرار في نزاعات كثيرة بالمنطقة ، لكن مصر ودول الخليج العربية تشعر باستياء من دعم قطر للإسلاميين ، لاسيما جماعة الإخوان التي يعتبرونها خصما سياسيا.

وفي أقوى الإجراءات حظرت هيئتا الطيران المدني السعودية والبحرينية هبوط الطائرات القطرية في مطارات البلدين ومنعتهما من عبور أجوائهما.

واتهمت السعودية قطر بدعم الجماعات المتشددة ونشر أفكار العنف في إشارة فيما يبدو إلى قناة الجزيرة الإخبارية المملوكة لقطر.

واتهم بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية قطر "باحتضان جماعات إرهابية وطائفية متعددة تستهدف ضرب الاستقرار في المنطقة ومنها جماعة (الإخوان المسلمين) و(داعش) و (القاعدة) والترويج لأدبيات ومخططات هذه الجماعات عبر وسائل إعلامها بشكل دائم".

كما اتهم البيان قطر بدعم "الجماعات الإرهابية المدعومة من إيران" في القطيف بالمنطقة الشرقية بالمملكة وفي مملكة البحرين.

ونفت قطر تدخلها في شؤون الآخرين.

وقال بيان لوزارة الخارجية القطرية "لقد تعرضت دولة قطر لحملة تحريض تقوم على افتراءات وصلت حد الفبركة الكاملة ما يدل على نوايا مبيتة للإضرار بالدولة".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

الصَّادق المهدي. تجلِّيات زعيم طائفي (4) 2018-10-18 18:45:27 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk تنويه نودُّ أن نلفت نظر انتباه القراء بأنَّ هذه السلسلة من المقالات قد تفوق ثماني حلقات، حيث حاولنا تجزئتها حتى يتسنَّى للقراء قراءتها ومتابعتها دون ملل أو كلل. المهدي (...)

الصَّادق المهدي.. تجلِّيات زعيم طائفي (3 -8) 2018-10-17 23:56:31 الدكتور عمر مصطفى شركيان shurkiano@yahoo.co.uk تهافت الصَّادق في المعارضة والصَّادق منذ استيلاء الجبهة القوميَّة الإسلاميَّة على الحكومة في حزيران (يونيو) 1989م لم يكن مقتنعاً بالعمل العسكري، بل كان يؤكِّد تمسُّكه (...)

في السودان ام في جنيف ؟ 2018-10-15 15:52:40 بقلم : محمد عتيق الصديق ‏والصحفي الكبير الاستاذ محمد لطيف ، صاحب التحليل السياسي الرشيق والمقروء ، كان نجم التغطية الصحفية التحليلية لاجتماعات الدورة 39 لمجلس حقوق الإنسان التابع ‏للأمم المتحدة (جنيف سبتمبر ‏٢٠١٨) ‏عبر (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.