الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 29 أيلول (سبتمبر) 2017

السودان ينتظر تصور (يوناميد) حول قاعدتها المؤقتة في جبل مرة

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 29 سبتمبر 2017 ـ تنتظر الحكومة السودانية تصورا من بعثة حفظ السلام بدارفور "يوناميد" يحوي تفاصيل حول قاعدة عمليات مؤقتة في "قولو" بجبل مرة، من المقرر أن تصبح مركزا للبعثة بعد تقليص قواتها.

JPEG - 14.9 كيلوبايت
مدرعة لـ(يوناميد) في بلدة (قولو) ..صورة من صفحة السفارة البريطانية على فيس بوك

وتجري (يوناميد) محادثات منذ أشهر مع حكومة السودان كي يتسنى لها إنشاء موقع ميداني مؤقت بقولو، احدى أكثر المناطق التي تعاني تحديات جسيمه لقربها من مواقع خاضعة للتمرد، ما يجعلها عرضة لمناوشات مسلحة ويقع عليها العبء الأكبر في استقبال النازحين.

وقال وكيل وزارة الخارجية السوداني السفير عبد الغني النعيم لـ "سودان تربيون": "القرار ينص على إنشاء (محطة مؤقتة بقولو).. طلبت حكومة السودان تصور يوناميد لإنشاء المحطة وهذا يستدعي أن تقدم اليوناميد تفاصيل تصورها لإنشاء المحطة".

وأكد عبد الغني أن البيان الصادر عن اجتماع اللجنة الثلاثية المشترك بنيويورك يوم الجمعة الماضي ورد فيه بشأن قاعدة قولو: "طلبت حكومة السودان تفاصيل عن إنشاء قاعدة العمليات المؤقتة في قولو، التزمت العملية المختلطة بالرد عليها".

وضم الاجتماع الذي أقر التعاون من أجل إنجاز تفويض يوناميد، بما في ذلك إنشاء قاعدة عمليات مؤقتة بجبل مرة، ممثلين للحكومة السودانية والأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي.

ويقع جبل مرة، وهي منطقة غنية بالمياه وتتمتع بمناخ معتدل، بين ثلاث ولايات في دارفور تشمل شمال ووسط وجنوب دارفور. وكانت المنطقة احدى مراكز حركات التمرد بالإقليم.

وفي يوليو الماضي طلب مسؤول عمليات حفظ السلام بالأمم المتحدة، جون بيير لاكروا، لدى زيارته ولاية وسط دارفور، فتح مكتب لبعثة (يوناميد) في (قولو)، وهو ما اقترحه أيضا رئيس (يوناميد) ومسؤولين أميركيين وبريطانيين في أغسطس الماضي.

وأعلنت يوناميد أخيرا إنها ستكمل الانسحاب من 11 موقعا في دارفور بنهاية سبتمبر الحالي، على أن يكون مركز عمل البعثة في منطقة قولو بجبل مرة، إنفاذا لقرار مجلس الأمن الذي أقر في يونيو الماضي خفض المكون العسكري والشرطي للبعثة.

وطبقا ليوناميد فإن عدد أفراد البعثة حتى يوليو 2017 يبلغ 13,627 جنديا، 1,177 مستشارا شرطيا، 1,817 ضابطا من وحدات الشرطة المشكلة، 748 موظفا مدنيا دوليا، 120 متطوع و2,151 موظفا مدنيا وطنيا.

ونشرت قوات حفظ السلام المشتركة بين الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة "يوناميد" مطلع العام 2008 في إقليم دارفور الذي يشهد نزاعا بين الجيش السوداني والمتمردين منذ عام 2003، وتعد ثاني أكبر بعثة حفظ سلام حول العالم، بعد البعثة الأممية في الكونغو الديمقراطية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

القوى المسلحة في السودان: سلطة العنف 2019-01-15 20:31:49 بقلم : مجدي الجزولي هذه كلمة عن الجيش السوداني والقوى المسلحة الأخرى في البلاد تيسرت كتابتها في قبل أعوام وقت تصاعد السؤال عن محل الجيش والقوى الأمنية في أي تحول سياسي مستقبلي. اليوم وقادة” الإنقاذ“ الوطني يهددون بقلب (...)

لقاء مع عرفات محمد عبدالله بالطريق الشاقي الترام 2019-01-13 17:10:48 بقلم : ياسر عرمان فتاة بطعم وطن ورائحة ليمون ولون مظاهرة، أرسلت لي رسائل صوتية في بريد التواصل الاجتماعي بعد أن أمضت يومها بأمدرمان، تعرفت عليها في إحدى الأمسيات، وكانت تعمل عازفة إيقاع في كورال الثورة، ونادلة في إحدى (...)

هل انفرط عقد المؤتمر الشعبي..؟؟ 2019-01-11 22:36:01 بقلم : عبدالحميد أحمد تصاعد نبرة التصريحات الرسمية لطبقة القيادات المتنفذّة في المؤتمر الشعبي تواطئ سنة النظام الحاكم وتؤكد موقفها الثابت في دعم سلطته وتمام شراكته إلى آخر الشوط، تقرن ذلك بتمام الرجولة والأخلاق، أوقع ذلك (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.