الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 21 حزيران (يونيو) 2017

(الشيوعي) يحذر من عواقب تقليص قوات حفظ السلام في دارفور

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 21 يونيو 2017 ـ حذر الحزب الشيوعي السوداني، المعارض، المجتمع الدولي من عواقب تنفيذ قرار مرتقب، بخفض قوات حفظ السلام بدارفور (يوناميد) وقال إن الخطوة حال إكمالها تعني العودة بالإقليم إلى المربع الأول، وطالب مجلسا الأمن الدولي والسلم الأفريقي، النظر بجدية ومسؤولية إلى المخاوف والمخاطر المتوقع حدوثها حال إنسحاب البعثة.

PNG - 178.4 كيلوبايت
سكرتير الحزب الشيوعي محمد مختار الخطيب

واستعرض مجلس الأمن بنيويورك الأسبوع الماضي تقرير الأمين العام للأمم المتحدة حول دارفور، الذي أقر تحويل مهمة العثة من حفظ السلام الى بنائه، وخفض المكون العسكري في البعثة على فترتين كل منهما ستة أشهر في المرحلة الأولى، وسحب 8 كتائب عسكرية من جملة 16 كتيبة، إلى جانب خفض المكون الشرطي والمدني على أن ينظر في سحب ما تبقى عند مراجعة الاستراتيجية بداية العام القادم.

وينتظر أن يعقد مجلس الأمن جلسة أخرى الأسبوع المقبل لإعلان تغيير تفويض البعثة وتمديد مهامها لعام آخر، وإجراء تعديلات على هيكلتها.

وأبدى الشيوعي في بيان تلقته (سودان تربيون) الأربعاء، حرصه على عدم خروج القوات المختلطة في التوقيت الحالي وقال أن الخطوة ستؤدي إلى إنهيار الوضع الأمني المتردي والعودة للمربع الأول مجدداً وازدياد وتيرة الانتهاكات الجسيمة لحقوق مواطني دارفور وللقانون الدولي الإنساني.

وأضاف "لذلك فإن الحزب الشيوعي يحذر من انفراط الوضع الأمني بعد خروج قوات يوناميد قبل استكمال مهامها في حماية المدنيين العزل".

وأوضح أن مهمة البعثة تنحصر في توفير الحماية الكاملة لمواطني دارفور من خلال حفظ السلام والأمن والاستقرار، مردفاً "ليس من الممكن تغيير التفويض إلى مهمة بناء السلام في هذا التوقيت الذي تتسع فيه دائرة نشاطات المليشيات القبلية المسلحة والموالية لنظام الانقاذ".

وشدد على أن خروج القوات من دارفور رهين بعودة السلام والاستقرار في الإقليم وعودة النازحين واللاجئين إلى قراهم الأصلية بأمان وسلام وكرامة وفقاً لمطلوبات القانون الدولي.

وطالب الشيوعي مجلس الأمن الدولي ومجلس الأمن الأفريقي وبصورة عاجلة النظر بجدية ومسؤولية حقيقية إلى المخاوف والمخاطر المتوقع حدوثها في حالة انسحاب يوناميد.

وأكد أن خروجها سيقود إلى المزيد من تدهور الوضع الأمني في دارفور، ويشكل تهديداً مباشراً للأمن والسلم الاقليمي والدولي في ظل ازدياد نشاطات الجماعات الإرهابية واتساع دوائر نفوذها في الدول المجاورة لإقليم دارفور.

وأضاف "يحمل الحزب الشيوعي السوداني مجلس الأمن الدولي والاتحاد الأفريقي مسؤولية سحب قوات يوناميد أو تقليصها بصورة مخلة تحرمها من القيام بأداء دورها المطلوب بموجب التفويض الممنوح لها من مجلس الأمن بالاستناد إلى الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة".

وذكر أن انسحاب قوات يوناميد في الوقت الحالي سيكشف ظهر سكان المعسكرات من النازحين وسكان المناطق التي تدور فيها المعارك ليكونوا عرضة لمزيد من الانتهاكات والنزوح والمعاناة المتواصلة.

ولفت الحزب المعارض الى مخاوف حقيقية من لجوء النظام الحاكم مجدداً للاستعانة بالمليشيات القبلية التي شاركت في الجرائم وأجبرت الملايين للنزوح، وزاد "بالتالي فهي لا تصلح أن تكون بديلاً مقبولاً لقوات يوناميد في حال انسحابها خاصة في ظل تهميش دور القوات النظامية الوطنية وعزلها بصورة متعمدة ومنعها القيام بدورها الوطني في حماية أرواح المواطنين".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

شبح الحركة الإسلامية 2017-10-16 18:49:40 كتبت :سلمى التجاني يتمركز فكر الحركة الإسلامية حول مفهوم الحاكمية لله ، كمفهومٍ فضفاضٍ ينبثق منه منهج وشعارات وبرامج الحركة . على المستوى التنظيمي وكمدخلٍ للإنتماء تصبح آيات الحاكمية الثلاث ( ٤٤، ٤٥،٤٧ سورة المائدة ) ( (...)

تنازلات الخرطوم في الطريق لرفع العقوبات الأمريكية 2017-10-11 22:14:26 كتب :عبدالحميد أحمد "إن قرار تخفيف العقوبات جاء بعد نحو 16 شهراً من الجهود الدبلوماسية المكثفة للتوصل إلى انفراجة مع السودان" قالت هيذر نويرت، المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، وأضافت: "إن الخطوة إقرار بالتصرفات الإيجابية (...)

هل تقرير المصير هو الحل الأمثل والوحيد الذي يجب إعتماده؟ 2017-10-10 17:19:18 كتب : مبارك أردول لقد إطلعت على بيان صادر بالأمس نصه إن المؤتمرين في مؤتمر للحركة الشعبية لتحرير السودان بجبال النوبة قد ضمنوا حق تقرير المصير كحل نهائي لمعالجة المشكلة السياسية التي تعاني منها المنطقة. ولكن مهما كتبت من (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)


المزيد


Copyright © 2003-2017 SudanTribune - All rights reserved.