الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 14 شباط (فبراير) 2019

الشرطة السودانية تتصدى لمئات المتظاهرين وسط الخرطوم

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 14 فبراير 2019- فضت قوات شرطية، الخميس موكبا لمئات السودانيين في العاصمة الخرطوم ومنعتهم من التوجه الى القصر الرئاسي، بعد اطلاقها عبوات من الغاز المسيل للدموع كما اعتقلت عددا من المتظاهرين.

JPEG - 76.2 كيلوبايت
موكب حاشد في محطة الاستاد للنقل العام بالخرطوم .. 7 فبراير 2019

ومنذ ديسمبر الماضي تنتظم العاصمة السودانية وعدد من المدن في الولايات احتجاجات شبه متصلة للمطالبة بتنحي الرئيس عمر البشير.

وأفاد شهود عيان (سودان تربيون) أن قوات أمنية انتشرت في منطقة السوق العربي، وسط الخرطوم قبل وقت مبكر من الموعد المحدد لتجمع المحتجين المقرر في الواحدة ظهرا وبدأت في اعتقال عشوائي لإحباط الموكب قبل انطلاقه.

وأصيبت منطقة وسط الخرطوم بحالة من الشلل التام مع اغلاق التجار محلاتهم وانتشار قوى الأمن في المنطقة المحددة للتجمع وهي ميدان الأمم المتحدة سابقا، حيث تضم حاليا مركزا تجاريا ضخما باسم (الواحة) يرتاده عدد كبير من السودانيين والأجانب.

ومع تضييق القوات الأمنية على المتظاهرين توجه المحتجون في شكل مجموعات صغيرة الى الناحية الجنوبية الغربية حيث محطة المواصلات العامة، وبدأوا في الهتاف "حرية ..سلام .. عدالة .. الثورة خيار الشعب" و "الشعب يريد اسقاط النظام".

ولم تستغرق الهتافات سوى دقائق معدودة تدخلت على إثرها قوات الشرطة بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع وفرقت المتجمعين.

وأعلن تجمع المهنيين على صفحته بـ (فيس بوك) خروج تظاهرات في ثمانية مدن شملت العاصمة الخرطوم والفاشر شمال دارفور والأبيض شمال كردفان وود مدني وحنتوب واربجي بولاية الجزيرة وأمري بشمال السودان.

وفي جنوب دارفور تظاهر قاطنو مخيم زمزم للنازحين داخل المعسكر ورددوا هتافات مناوئة للحكومة.

وقال محمد عيسى الذي يسكن في المخيم لوكالة فرانس برس إنّ “سكان معسكر زمزم وغالبيتهم شبان وشابات يرددون شعارات مناهضة للحكومة في وسط المعسكر".

وتابع “نعتقد أنّ الناس في أرجاء البلاد يتظاهرون نيابة عنا، ضحايا الحرب في دارفور".

وكان اتحاد المهنيين السودانيين، الهيئة المنظّمة للاحتجاجات، دعا لتنظيم احتجاجات الخميس دعما للمواطنين المتضررين بالنزاعات في أقاليم دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان.

واندلع النزاع في دارفور في العام 2003 حين حمل متمردون السلاح ضد الحكومة المركزية في الخرطوم التي اتهموها بتهميش الاقليم.

وقال حسن آدم الذي يعيش في المخيم إنّ “المتظاهرين في ارجاء البلاد يقولون إننا شعب واحد”.

ولم تشهد مناطق النزاع الثلاث أي تظاهرات كبيرة مناهضة للحكومة.

ويقول مسؤولون حكوميّون إنّ 31 شخصاً قُتلوا في التظاهرات، بينما أعلنت منظّمة هيومن رايتس ووتش أنّ 51 شخصاً على الأقلّ قُتلوا خلالها.

ولا يزال الرئيس السوداني عمر البشير صامدا في وجه الاحتجاجات، وقد تعهّد الأربعاء بدعم السلام في مناطق النزاع في بلاده.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

النخبة السودانية او قصة طالب الكثرة 2019-08-21 17:24:32 بقلم : مصطفى بنياب يحتم علينا المنهج والتاريخ التساؤل و التأمل و النظر صوب المصالح الاقتصادية في ظل التغيير السياسي الحالي، او بشكل محدد النخبة السودانية و مصالحها الاقتصادية هذا قبل كل شئ وبعده يمكننا التشاؤم او التفاؤل (...)

على هوامش مجلس السيادة 2019-08-21 11:21:07 الواثق كمير اتفقت قوى الحرية والتغيير، بعد ومشاورات وخناقات واعتذارات واستقصاء، على خمسة أعضاء لمجلس السيادة، بحسب حصة التحالف في الوثيقة الدستورية، والتي احتفلت قطاعات واسعة بالتوقيع عليها، وشهد عليها إلاقليمان ولقيت (...)

فرح السودان وغياب الحركات 2019-08-18 18:23:24 بقلم : محمد عتيق مهما كانت علاقة الثورة العضوية بطرف من أطراف الحركات المسلحة - (الجبهة الثورية بحكم عضويتها في ق ح ت) - فإنها تعترف أيضاً بوجود قوى مسلحة ومؤثرة في الميدان ، بل وأكثر امتلاكاً للأرض وللسلاح ، وهي : حركة (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.