الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 30 تشرين الأول (أكتوبر) 2017

(الشعبية) برئاسة عقار تعتمد شعارا يميزها عن مجموعة الحلو

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 30 أكتوبر 2017- أعلنت الحركة الشعبية لتحرير السودان ـ شمال، برئاسة مالك عقار، اعتماد شعار جديد في مكاتباتها وبياناتها يميزها عن الحركة التي يرأسها عبد العزيز الحلو.

JPEG - 10.9 كيلوبايت
مالك عقار

ومنذ مارس الماضي تعاني الحركة الشعبية ـ شمال، من انقسامات حادة وصلت إلى حد إقالة رئيسها مالك عقار والأمين العام ياسر عرمان وتنصيب الحلو رئيسا على الحركة، التي تقود تمردا في منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق منذ العام 2011.

وقال مالك عقار، في تعميم تلقته (سودان تربيون) الاثنين، إن اعتماد الشعار جاء بعد مشاورات أجرتها قيادة الحركة لأجل التمسك بتقاليدها المستمدة من رؤيتها، مضيفاً "قررنا لتبيان هوية حركتنا في مكاتباتنا وبياناتنا للرأي العام ولعضويتنا بإضافة شعار يعطي إشارة بأن ما صدر هو من طرفنا".

وأوضح أن الشعار الذي اعتمدته الشعبية، وستستعمله في كل مكاتباتها، يحمل المضامين العميقة للشعبية، مردفاً "هو اسم الحركة باللغتين الإنجليزية والعربية المتمثل في جناحيها السياسي والعسكري، ثم شعار الحركة منذ تأسيسها المتمثل (السلام – الوحدة -الرفاهية)، ثم علمين للحركة الشعبية في جانبي الشعار".

كما يحمل الشعار في قاعدته غصن من الزيتون رمز للسلام العادل، وفي قلب الشعار صورة لإثنين من قادة الحركة التاريخيين هما جون قرنق، ويوسف كوة مكي، أحد مؤسسي الحركة الشعبية بجبال النوبة.

وقال عقار إن "قرنق، وكوة" عنوان للعلاقات بين دولتي السودان وناضلا من أجل وحدة السودان على أسس جديدة، وزاد "نحن على دربهم نسير ونسعى لعلاقات استراتيجية بين دولتين مستقلتين شمالا وجنوبا دون تغول اي دولة على سيادة الأخرى".

وأضاف "بعد الانقسام المؤسف الذي ضرب صفوف الحركة الشعبية، درجت وسائل الإعلام والكتاب للتفريق بين وجود حركتين يحملان نفس الاسم بإلحاق كل حركة باسم قائدها أو قادتها أحيانا او المناطق الجغرافية لسيطرتها".

وأشار إلى أن ذلك لم يجد القبول منهم لأنه لا يتسق مع الرؤية والمفاهيم والتراث السياسي للحركة الشعبية لتحرير السودان، كما إنه لا يتناسب مع حقيقة إن الحركة الشعبية هي مؤسسة مملوكة لأعضائها وللشعب السودان.

وأكد أن اعتماد الشعار يأتي في ظل عملية تجديد الرؤية والتنظيم على أن يستخدم الشعار في المخاطبات السياسية والثقافية والاجتماعية، داعياً الجميع الانتباه الى ذلك واعتماده وعدم ربط الحركة بأسماء قادتها، وتابع "ندرك إن هذا حل مؤقت الي حين الوصول الي حل فاعل ونهائي وديمقراطي لهذه القضية الهامة".


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المونديال والثلاثي 2018-07-16 18:00:29 كتب : محمد عتيق عند الخامسة من عصر الامس (الأحد ١٥ يوليو ٢٠١٨) بتوقيت الخرطوم ، الثالثة بتوقيت قرينتش ، كانت الملايين قد احتشدت في المنازل والمقاهي وصالات المشاهدة وساحاتها المفتوحة حول شاشات التلفاز علي امتداد المعمورة (...)

القاهرة والإمام 2018-07-15 23:43:51 كتب : المحبوب عبد السلام يقول السيد الشريف زين العابدين – عليه شآبيب الرحمة – في مناجاته للسودان: «زى ما موسي عدَّى ولا تعب لا حاجة»، ذلك استعمالٌ بليغ لكلمة “حاجة” في عاميَّتنا السُّودانيَّة، وهي عادة تأتي في سياقاتنا (...)

شواهد القبور ! 2018-07-15 20:41:26 كتبت : سلمى التجاني يظل إصطلاح ( عودة طوعية ) محل نظر ، وربما ريبة ، فالظروف التي تحدث فيها هذه العودة من معسكرات النازحين واللاجئين بدارفور ، ومآلاتها التي لا تخرج في الغالب من اثنين : إما النزوح من جديد لتدهور الوضع (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.