الصفحة الأساسية | الأخبار    الأربعاء 25 كانون الثاني (يناير) 2017

( الشعبية) تطالب مجلس الأمن بدعم عملية إنسانية وسياسية جديدة في السودان

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 25 يناير 2017 - دعا الأمين العام للحركة الشعبية- شمال ياسر عرمان الثلاثاء إلى إطلاق عملية سياسية جديدة وطلب من مجلس الأمن الدولي تبني قرار يلزم الأطراف السودانية بتنفيذ القانون الإنساني الدولي.

JPEG - 22.3 كيلوبايت
الأمين العام للحركة الشعبية ـ شمال، ياسر عرمان

وقدم عرمان دعوته خلال اجتماع غير رسمي مغلق عبر فيديو كونفرنس مع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لشرح موقف الحركة بشأن المحادثات المتعلقة بالأوضاع الإنسانية والسلام مع الحكومة السودانية.

وحضر الاجتماع غير الرسمي أعضاء مجلس الأمن و خبراء في المجالات قيد المناقشة داخل المجلس.

وجرت المناقشة بعد تصريحات المبعوث الخاص الاميركي للسودان وجنوب السودان دونالد بوث التي قال فيها أن الجماعة المتمردة رفضت المقترح الإنساني الذي ينص على أن تقدم الوكالة الأميركية للتنمية الدولية المساعدة الطبية والإنسانية للمدنيين في مناطق النزاع بولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق.

في خطابه أمام المجلس ألقى عرمان باللائمة على الحكومة السودانية، مشيراً الى انها خرقت اتفاق خارطة الطريق التي توسطت فيها الآلية الأفريقية رفيعة المستوى قائلا "لم يتركوا لنا أي بديل سياسي ذي مصداقية".

وأضاف أن الحكومة رفضت الوفاء بالتزاماتها الإنسانية على الرغم من توقيع اتفاقيتين إنسانيتين في فبراير 2012 وأغسطس 2013 تنفيذاً لقرار مجلس الأمن رقم 2046، مضيفا أن الخرطوم تستخدم " منع المساعدات الإنسانية كجزء من استراتيجية الحرب ".

ولفت عرمان الى أنهم الآن يطلبون فصل القضية الإنسانية من الأجندة السياسية لأن الحل السياسي سيستغرق المزيد من الوقت على حساب الحاجة الإنسانية في المنطقتين.

مردفاً " وعليه قررت الحركة الشعبية- شمال عدم ربط القضيتين مرة أخرى وأن الأولوية وفقا للقانون الإنساني الدولي يجب أن تكون لمعالجة الوضع الإنساني من خلال تقديم مساعدات عاجلة."

عملية سياسية جديدة

في أغسطس الماضي فشلت الحكومة والجماعات المسلحة في دارفور والمنطقتين في التوصل الى وقف العدائيات والذي يمهد الطريق لاجراء محادثات سياسية تضم أحزاب المعارضة السياسية.

وقال الأمين العام للحركة الشعبية إن وساطة الاتحاد الأفريقي تحتاج إلى تقديم مقترح لعملية سياسية جديدة تقوم على اتفاقية خارطة الطريق الموقعة.

وزاد " نطلب منكم الانخراط بجدية مع الحكومة والمعارضة في هذا التوقيت المناسب حتى نحصل على نتائج إيجابية، بمساعدة الدول الإقليمية الفاعلة مثل إثيوبيا وأوغندا وجنوب السودان وكينيا وتشاد وبعض الفاعليين الإقليميين والدوليين."

وشدد عرمان على ضرورة أن تضع الآلية رفيعة المستوى أولوية وصول المساعدات الإنسانية إلى المنطقتين ووضع حد للوضع المتدهور هناك، " مع الأخذ في الاعتبار كيف تلاعبت الحكومة السودانية بقضية وصول المساعدات الإنسانية إلى منطقة دارفور، يجب على مجلس الأمن اصدار قرار يدعو الطرفين إلى الالتزام بتنفيذ القانون الإنساني الدولي وحل وصول المساعدات الإنسانية من أجل ضمان وصول فوري ودون عوائق."

مقترح الولايات المتحدة الإنساني

وفيما يتعلق بمقترح المبعوث الأمريكي الخاص للسودان وجنوب السودان بشأن المساعدات الإنسانية دونالد بوث قال عرمان أن المقترح جاء بناء على طلب الحكومة السودانية على خطى الآلية رفيعة المستوى، وافاد" إن الوساطة حثت حكومة السودان على قبول أصوصا في إثيوبيا كمنفذ لنسبة 20% من المساعدات الإنسانية للمنطقتين والجزء الأكبر يكون عبر السودان".

وقال عرمان أنهم رحبوا بالمقترح الأمريكي واقترحوا بعض التعديلات " لكن جهودنا اصطدمت بنهاية إدارة أوباما" .

ولفت انهم سوف ينخرطون بشكل إيجابي مع إدارة ترامب في إطار الجهود الإقليمية والدولية لإنهاء الحرب في السودان وتحقيق التغييرات الديمقراطية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في المسألة الإقتصادية... ترويض الدولار 2018-01-17 21:49:36 د. أمين حسن عمر رغم حالة التفلت الكبير فى سعر العملات الأجنبية فإن قرارات بنك السودان المركزى الإحتفاظ بسياسة تعويم سعر الصرف للجنيه السوداني ربما هى الخيار الوحيد الذى هو متاح فى الوقت الراهن . وهى سياسة ممتدة مجربة (...)

ردود مؤدبة على الصادق المهدي 2018-01-13 16:23:36 د/ أمين حسن عمر السيد الصادق المهدي سياسي معتق عاش السياسة في مطلع ستيناتها ثم هو يعيشها الآن في العقد الثاني من الألفية الثانية ، وهو طراز خاص من أهل السياسة إيجاباً وسلباً ، فطموحاته أدنى سقوفها السماء مهما يكن وهن (...)

ضبط الأسواق وتخفيف العبء المعيشي 2018-01-13 16:16:48 د/ عادل عبد العزيز الفكي adilalfaki@hotmail.com السياسات المالية والنقدية المصاحبة لموازنة العام 2018 ترتب عليها ارتفاع كبير لأسعار الخبز للمستهلكين. كما ترتب عليها ارتفاع بنسب متفاوتة لعدد كبير جداً من السلع (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.