الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 4 أيلول (سبتمبر) 2017

(الشعبي) يبدأ تسويق مبادرة لوقف الحرب والمهدي يرحب

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 4 سبتمبر 2017- طرح حزب المؤتمر الشعبي، مبادرة جديدة لوقف الحرب وتحقيق السلام في البلاد، وشرع الأمين العام علي الحاج في تسويقها رسميا لدى قوى المعارضة بالداخل قبل عرضها على حكومة الوفاق الوطني والحركات المسلحة.

JPEG - 18.5 كيلوبايت
علي الحاج والصادق المهدي ..الإثنين 4 سبتمبر 2017

وعقد علي الحاج، الإثنين، لقاءا برئيس حزب الأمة الصادق المهدي ، وقال لوكالة السودان للأنباء انه طرح على المهدي " مبادرة لوقف الحرب واحلال السلام في البلاد، وأن زعيم حزب الأمة القومي رحب بها" ،وأكد الحاج الاستمرار في عقد لقاءات مع القوى السياسية بالبلاد و خارجها".

وتقاتل الحكومة السودانية الحركة الشعبية لتحرير السودان في ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان منذ العام 2011، كما تشن حربا على ثلاث من الحركات المتمردة في دارفور منذ العام 2003.

ولم تفلح أكثر من عشر جولات تفاوض عقدتها الحكومة مع الحركة الشعبية لتسوية نزاع المنطقتين ، برغم وساطة أفريقية مكثفة وضغوط دولية عبر مبعوثين دوليين.

وخلال الأشهر الأخيرة هدأت حدة المعارك في مناطق النزاع الثلاث إثر إعلان الحكومة والمسلحين وقفا لإطلاق النار يتم تجديده بين الفينة والأخرى.

كما أن الإدارة الأميركية تضغط الخرطوم لوقف الحرب وتعتبر ذلك واحدا من الشروط المحورية الممهدة لرفع العقوبات عن السودان.

و قال بيان عن مكتب الأمين العام للشعبي ، إن الحاج أكد للمهدي على أن الحريات وايقاف الحرب "لا يجب أن تكون قضايا خلافية بين القوى السياسية سواء المشاركة في الحوار الوطني أو الممانعة أو تلك التي تحمل السلاح باعتبار أن إحلال السلام في السودان مسئولية الجميع".

و لفت الامين العام الى أن المبادرة لن تؤتي ثمارها إلا في إطار "ممارسة الشفافية و إتاحة الحريات وفي إطار المصداقية" .

وأظهر الصادق المهدي ترحيبه بمبادرة و رؤية المؤتمر الشعبي وأكد أن أهل السودان قادرون على الالتقاء على كلمة سواء، ولديهم خبرات سياسية عريقة وعميقة ولهم تراث للتسامح يسمح لهم أن الاتفاق على إيجاد مخرج للبلاد لتحقيق السلام العادل الشامل والتحول الديمقراطى الكامل.

وقال الأمين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي الأمين عبد الرازق لـ(سودان تربيون) إن مبادرة حزبه لن تكون ملكا له وسيشرك فيها كل القوى السياسية السودانية في الحكومة والمعارضة والحركات المسلحة.

وأضاف " سنطرحها بعد حزب الأمة على الحزب الشيوعي والبعث وكل قوى المعارضة، ثم ننقلها الى الشركاء في حكومة الوفاق الوطني ومن ثم نذهب بها الى الحركات المسلحة .. نحن منفتحين على الجميع .. لن نستثني أي أحد، لأن كل القوى السياسية في السودان لديها أوراق ورؤى لوقف الحرب وتحقيق السلام.. سنصيغ معا مبادرة مشتركة من كل الأطراف".

وبرغم تأكيده امتلاك الحزب لرؤية متكامة ومكتوبة حول كيفية تحقيق السلام، الا أن الأمين نفي تقديم مقترحات مكتوبة للأحزاب والحركات بشأن المبادرة، وقال "نحن الآن نطرح أفكار لايقاف الحرب ، لأن تحقيق السلام هو أولويتنا الأولى في المؤتمر الشعبي ، وسنبدأ بالوصول الى الأبعد".

وأوضح الأمين السياسي أن تحقيق السلام هو أحد أهم مخرجات مبادرة الحوار الوطني، لكن حتى الآن كل القضايا المتعلقة بهذا الملف "متوقفة"، وتابع " نحن نريد أن نجلس مع الجميع لنرى كيف نوقف الحرب".

وشدد على أن توصيات مبادرة الحوار المتعلقة بالحريات والاصلاحات الإقتصادية لن تتحقق ما لم يتم انجاز السلام الشامل والتفاهم بين كل المكونات السياسية السودانية.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

إضاءات حول مشروع قانون الانتخابات لعام ٢٠١٨م 2018-06-17 22:28:54 محمد الطيب عابدين المحامي ( ١ ) مقدمة أُعِدْ مشروع قانون الإنتخابات لسنة ٢٠١٨م ( *الجديد* ) من قِبل وزارة العدل و أقيمت حوله ورش على عجل ثم دُفِع به إلى مجلس الوزراء في جلسة كان جندها الرئيس و الوحيد هو هذا القانون في (...)

الرقم الوطني لمرتضى الغالي 2018-06-15 02:50:18 مصطفى عبد العزيز البطل أعرف الصحافي المخضرم مرتضى الغالي وأحسبه في زمرة أصدقائي برغم تطاول عهدي به. كنت أقرأ كتاباته في صحيفة (الأيام) وانا طالب في السنة الأولى من المرحلة الجامعية، وتابعت مسيرته الصحافية عبر العقود (...)

تعذيب المناهضة 2018-06-11 20:34:14 كتبت : سلمى التجاني (1) يوم الاثنين قبل الماضي، أعلنت وزيرة الدولة بوزارة العدل نعمات الحويرص، أمام لجنة التشريع والعدل وحقوق الإنسان بالبرلمان، أن وزارتها رفعت توصية لمجلس الوزراء للمصادقة على اتفاقية مناهضة التعذيب. (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

حركة / جيش تحرير السودان بيان مهم حول الأوضاع الراهنة في البلاد 2018-05-25 21:04:35 إلى جماهير الشعب السوداني الوفية لا يخفى على أحد أن نظام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، ومنذ أول يوم إستهل فيه عهده البغيض، كان يستهدف الصدام مع الشعب السوداني، فبدأ بوأد النظام الديمقراطي ثم إعدام الشهيد علي فضل مروراً (...)

ذكرى شهداء الكرامة 2018-05-21 23:22:45 الحرية - العدل - السلام - الديمقراطية حركة / جيش تحرير السودان - المجلس الإنتقالي جماهير شعبنا الكريم في مثل هذا اليوم، و كما درجة العادة، فإننا نحظى بدقيقة من الصمت لتعانق أرواحنا أرواح رفاقنا الذين بسببهم لا نزال على (...)

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.