الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 16 نيسان (أبريل) 2016

(الشيوعي) الفرنسي يعلن مساندته لاحتجاجات طلاب جامعة الخرطوم

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 16 أبريل 2016 ـ أعلن الحزب الشيوعي الفرنسي، تضامنه لأول مرة مع احتجاجات طلاب جامعة الخرطوم الرافضة لاتجاه الحكومة السودانية بيع بعض مبان الجامعة العريقة وتحويل بعض كلياتها لضاحية سوبا جنوبي الخرطوم.

JPEG - 19 كيلوبايت
مواجهات بين الشرطة وطلاب جامعة الخرطوم في شارع الجامعة ـ الأربعاء 13 أبريل 2016 (صورة من مواقع التواصل الاجتماعي)

واستمرت مواجهات بين طلاب جامعة الخرطوم والشرطة، الأسبوع الماضي على خلفية أنباء عن بيع المباني العتيقة للجامعة التي يعود تأسيسها إلى العام 1902، ونقل الكليات إلى ضاحية سوبا جنوبي الخرطوم، وجرت عمليات كر وفر إثر محاولات الشرطة اقتحام الحرم الجامعي.

وتحت وطأة تكاثف الاحتجاجات من الطلاب والقوى المعارضة، نفى مجلس الوزراء السوداني ،الخميس، صدور أي قرار بنقل الجامعة العريقة من موقعها الحالي أو التصرف في منشآتها.

وأظهر الحزب الشيوعي الفرنسي، في بيان له، تضامنه مع طلاب السودان في نضالهم للإبقاء على جامعتهم في الخرطوم، وانتظامهم منذ عدة أيام في تظاهرات في مواجهة التهديد بنقل مقر الجامعة وخصخصة الدراسة في جامعة الخرطوم.

وقال البيان انه "بالرغم من الاعتقالات والقمع، يناضل الطلاب بشجاعة لرفض محاولات السلطة في السيطرة على الأوساط الطلابية".

وطبقا للحزب الشيوعي الفرنسي "يسعى الدكتاتورعمر البشير لعملية مزدوجة، بنقل مقر الجامعة من موقعه التاريخي إلى منطقة تبعد عدة كيلومترات من ضواحي المدينة. الهدف من ذلك إبعاد الطلاب من هذه الحاضنة الفكرية المعترف بها في كل القارة الأفريقية إلى موقع جديد يمكن السيطرة عليه بسهولة".

وتابع البيان " وهو يحاول من خلال ذلك الحيلولة دون تنظيم أي حركات احتجاجية مثل التي نظمت خلال السنوات الماضية لمواجهة رسوم التسجيل المرتفعة في الجامعات ولتوفير ظروف إعاشة و دراسة أفضل، وكذلك للمطالبة بوقف الحرب في دارفور والنيل الأزرق و جنوب كردفان".

وأضاف "يستفيد النظام من نقل الجامعة لجهة تسريع خصخصة التعليم العالي، ويتم ذلك في إطار سياسة اقتصادية ليبرالية منفلتة للخصخصة بلا حدود وتشجعها سياسات التكييف الهيكلي المفروضة من صندوق النقد الدولي و البنك الدولي.

وحذر الشيوعي الفرنسي من ما اسماها التداعيات الكبيرة جراء عرض السلطة لقطاعات كاملة من الخدمات العامة والتعليم بالإضافة لمئات الألاف من الهكتارات من الأرضي الزراعية للمضاربين والمستثمرين.

وزاد "في مواجهة التحرك الواسع المناهض لقرار نقل الجامعة، إضطرت السلطة للتراجع، ويواصل الطلاب نضالهم من أجل تحقيق مطالبهم المشروعة".

وعبر الحزب الشيوعي الفرنسي عن تضامنه مع نضال الطلاب في الخرطوم في كل أنحاء السودان من أجل احترام حقوقهم في حفظ وتحديث جامعة الخرطوم ولتوفير ظروف دراسية أفضل و على طريق استعادة الحريات.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

قوش .. تحطيم الصندوق 2018-02-20 18:19:16 بقلم : سلمى التجاني دشَّن صلاح عبدالله قوش مدير الأمن والمخابرات ، خطته في عهده الثاني ، بتصريحاتٍ حملتها صحف اليوم . وعلى عكس توقعات قلَّة من المراقبين بأنه سيبدأ عهده الجديد بتفكير خارج الصندوق ، فإذا به يحطم الصندوق ( (...)

عودة "قوش" أم عودة طه ؟ 2018-02-19 20:04:06 بقلم : عبدالحميد أحمد أعقب توقيع اتفاق السلام الشامل (2005) حدثاً مهماً على صعيد الجبهة الداخلية لنظام الإنقاذ، وافى صعود مجموعة جديدة ضمن محاور الصراع على السلطة الذي اشتد بين مكونات النظام، انكسفت على إثر ذلك سلطة "على (...)

في سجن كوبر ... رجل يعض (كلب) 2018-02-19 20:00:32 بقلم : سلمى التجاني في الصحافة كثيراً ما نردد أن الخبر هو عندما يعض رجلٌ كلباً وليس العكس. عندما دعت إدارة الإعلام بجهاز الأمن والمخابرات وسائل الإعلام المحلية والعالمية لتغطية خبر إطلاق سراح المعتقلين السياسيين من سجن (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

منظومة قوانين النظام العام.. ادوات للقمع والهيمنة الشمولية 2017-12-28 17:49:16 المجموعة السودانية للديمقراطية أولا منظومة قوانين النظام العام: ادوات للقمع والهيمنة الشمولية قوانين النظام العام، هي منظومة مواد قانونية يتضمنها القانون الجنائي السوداني بالإضافة الي ما يعرف بقانون سلامة المجتمع والذي صدر (...)

ورقة د. غازي صلاح الدين العتباني في ورشة عمل الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية بعنوان "آفاق الممارسة السياسية في السودان" 2017-12-08 14:32:35 بسم الله الرحمن الرحيم آفاق الممارسة السياسية في السودان "تحديات الإصلاح السياسي في السودان بتصويب نحو إصلاح الحركة السياسية الحزبية" بسم الله الرحمن الرحيم، نحمده على نعمه التي لا تعد، ونسأله أن يجمعنا على الهدى ويدلنا (...)

*قوى الإجماع الوطني* 2017-02-25 15:18:35 *بيان مهم* *قوى الإجماع الوطني* ظلت قوي الإجماع الوطني تراقب المخطط الدولي الذي تقوده الوﻻيات المتحدة الأمريكية عبر الإتحاد الأفريقي وآليتة المسماة رفيعة المستوي ، التي يترأسها أمبيكي ، والتي تعمل من أجل فرض التسوية (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.