الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 25 نيسان (أبريل) 2013

العدل والمساواة تحذر تشاد من التدخل فى معارك دارفور

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 25 ابريل 2013 – اتهمت حركة العدل والمساواة بقيادة جبريل ابراهيم حليفتها السابقة القوات التشادية بالتوغل الى الاراضى السودانية الاربعاء بغرض الانضمام الى قوات الحكومة السودانية ومنشقين عنها وقعوا الأحد الماضى اتفاقاً مع الحكومة في العاصمة القطرية الدوحة تمهيدا لشن هجوم على قواتها المتمركزة فى منطقة "الطينة " السودانية

JPEG - 19 كيلوبايت

وشجب بيان للعدل والمساواة تلقت "سودان تربيون" نصه ما قالت انه محاولات متكررة من النظام التشادى لانتهاك السيادة الوطنية وشدد البيان على ان الحركة تواجه معركتها مع الحكومة السودانية والمليشيات الموالية لها لا مع النظام التشادى
ودعا البيان حكومة انجمينا لعدم التدخل في الأزمة السودانية في دارفور. وقطع بان أي محاولة عسكرية لمساعدة النظام السوداني ستفشل كسابقاتها وتعتبر مساعدة لنظام يرتكب الجرائم ضد الإنسانية بشكل يومي في دارفور وهو جرم لا يمكن ان يغفره الشعب السوداني وأهل الضحايا في دارفور. طبقا للبيان
وطالبت العدل والمساواة اليوناميد بضرورة القيام بدورها في دارفور وعدم السماح لأي قوة أجنبية بالتوغل داخل الأراضي السودانية حتى لا تزيد معاناة أهل الأقليم بفعل التدخلات الأجنبية.
واكدت الحركة قدرتها على الدفاع عن أماكن سيطرتها والدفاع عن جماهير شعبها، كما أكدت مقدرتها على التصدي لأي عدوان أجنبي على اراضي دارفور.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

سؤال السودان ومعضلة الأجابة 2016-09-25 22:07:41 بقلم محمد صالح رزق الله rizgalla@gmail.com يدور فى أذاهن الكثير من الناس عن ماهية جغرافية، وطببيعة، وهوية وأيضا أس المشكلة فى السودان. ان الخوض فى هذا المضمار ربما يستغرق وقت طويلا من الزمن، وعمقا متشعبا فى البحث (...)

خُزعبلات الكارب والبطل (2-2) 2016-09-22 12:01:08 في دفع الإفتراء عن الشريف حسين الهندي وحزبه بابكر فيصل بابكر boulkea@gmail.com نواصل في هذا الجزء الثاني من المقال تفنيد الإتهام الذي وجههُ الأستاذ مصطفى البطل نقلاً عن المحامي التجاني الكارب للشريف حسين الهندي وقال فيه (...)

من أجل أمة لا دولة 2016-09-21 18:27:14 بقلم: الإمام الصادق المهدي مر علي أحداث الحادي عشر من سبتمبر المؤسفة في الولايات المتحدة حتى يومنا هذا 15 عاماً. في 4/1/2016م أصدر الكونغرس الأمريكي مشروع قانون تاريخي أهم ما فيه ثلاثة بنود: البند الأول: ونصه أن الأفراد (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)

بيان لحركة (الإصلاح الآن) حول تعرفة المياه 2016-02-19 21:41:21 سلطة المؤتمر الوطني، ووجبة اخري من رفع الدعم الذي اصبح لا يري بالعين المجردة بعد ان تخلت الدولة عن دورها الأساس في توفير الحياة الكريمة للمواطن المسحوق فما ان مرر البرلمان زيادة غاز الطبخ جبرا وليس اختيارا ، هاهم الان نواب (...)


المزيد


Copyright © 2003-2016 SudanTribune - All rights reserved.