الصفحة الأساسية | بيانات صحفية    الجمعة 27 أيلول (سبتمبر) 2013

العدل والمساواة تدين الفتك بالمتظاهرين و تطالب بالقصاص من الجناة

separation
increase
decrease
separation
separation

بسم الله الرحمن الرحيم

حركة العدل و المساواة السودانية

Justice & Equality Movement Sudan (JEM)

www.sudanjem.com
info@sudanjem.com

حركة العدل و المساواة السودانية تدين الفتك بالمتظاهرين و تطالب بالقصاص من الجناة

تفيد كل المعلومات الواردة من العاصمة و الأقاليم، أن النظام قد لجأ إلى أساليبه القديمة الجديدة في قتل المدنيين، و واجه المتظاهرين العزّل بمدافع الدوشكا و رشاشات القرنوف بجانب الأسلحة الأتوماتكية الأخرى.وقد استخدم النظام في مجازره البشعة هذه مليشياته الخاصة المتمرسة في الإبادة الجماعية الذين ألبسهم زي القوات المسلحة، بعد أن تبيّن له أن القوات المسلحة و قوات الشرطة رافضة للقيام بهذا الدور القذر. وقد نتج عن هذا المسلك البربري، قتل المئات من المتظاهرين بفظاعة منقطعة النظير دون أن يرفّ للنظام جفن، و إصابة ما يقرب من ألف جريح أصابات نسبة كبيرة منهم خطيرة، بجانب الآلاف من المعتقلين في مراكز تعذيب النظام الفاشي. و إزاء هذا النهج المفرط في الوحشية تؤكد الحركة الآتي:-
1- تدين الحركة بأغلظ العبارات مواجهة التظاهرات السلمية بالمدافع و الأسلحة الفتاكة، و استخدام المليشيات و العصابات المتخصصة في قتل المتظاهرين.
2- تؤكد الجبهة الثورية السودانية أنه ليس لها فرد مسلح في أي من المدن السودانية، و أن الشعب يعلم علم اليقين أن الذي يقتله هو النظام و عصاباته المجرمة. و أكبر دليل على ذلك تصريح البشير للصحف السودانية و فحواه "من أراد الخروج إلى الشارع متظاهراً فليحمل معه كفنه". و هي دعوة متماهية تماماً مع قوله في الفاشر: "أنا ما داير أسير و لا جريح ..ألخ" و الذي دشّن به مشروعه للإبادة الجماعية في دارفور. كما أنه في نفس سياق قول مجرم الحرب أحمد هارون: " أمسح! أكسح! أُكولو نيّء! ما تجيبو حي! ما دايرين تكاليف إدارية ..ألخ". فهذا نهج معتمد عند عصابة القتلة في التعامل مع الشعب.
3- تطالب الحركة المجتمع الإقليمي و الدولي بإدانة ما يقوم به النظام من فتك بالمتظاهرين السلميين، كما تدعوه للتدخل العاجل لإجراء تحقيق مستقل في الجرائم البشعة التي ترتكب في حقهم. كما تطالب المحكمة الجنائية الدولية للاطلاع بدورها في جمع الأدلة توطئة لمحاسبة المجرمين.
4- تطالب الحركة باطلاق سراح المحتجزين و المعتقلين في مراكز النظام فوراً و تحذّر من المساس بهم بالتعذيب.
5- تؤكد الحركة أن المجرمين الذين يقتلون المتظاهرين العزّل لن يفلتوا من العقاب، و أن ساعة القصاص منهم أقرب مما يتصوّرون.
6- تهيب الحركة بالتظاهرين بعدم اللجوء إلى التخريب أو المساس بالممتلكات العامة؛ فهي ملك لهم، و شيّدت من حرّ مالهم، و سينتفعون بها في مقتبل الأيام.
7- تدعو الحركة جماهيرها و كافة جماهير الشعب السوداني الأبيّ للخروج إلى الشارع، و التعبير عن رفضه لهذا النظام الذي قسّم البلاد، و فرّط في أرضها و حدودها، و أباد شعبها، و جوّعهم و سامهم سوء العذاب. فالثورة قد انطلقت، و الثبات ضرورة لتحقيق النصر النهائي على هذه العصابة الفاسدة المجرمة.
التحية لشهداء الثورة الأبرار، و الخزي و العار لعصابة الأشرار.

جبريل آدم بلال
أمين الاعلام الناطق الرسمي باسم الحركة
لندن 26 سبتمبر 2013


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

المهنيون والتنسيقية وما بينهما 2019-11-19 20:39:14 بقلم : محمد عتيق عندما انفجرت المظاهرات الشعبية منتصف ديسمبر ٢٠١٨ في البلاد ،وآثرت القوى السياسية وعلى رأسها نداء السودان الدفع بلافتة المهنيين لقيادة الثورة لأسباب بعضها موضوعية وأخرى تكتيكية ، كان على قوى المعارضة (...)

"خليك مع الزمن " وضد العنصرية 2019-11-18 20:08:46 اْحتفي برمضان زائد جبريل ياسر عرمان المصانع التي انتجت رمضان زائد جبريل ؛أغلقت أبوابها وتوارت خلف سحب الغياب ، وأفل البلد الذي أنجب رمضان زائد قبل الشروق ، ولم يعد موجوداً في الخريطة مثلما كان ذاخراً باطياف البشر واللغات (...)

الترابي والجيش: من دبر الانقلاب 2019-11-12 08:08:26 مقاربة بين المحاكمة والتاريخ بقلم : عبدالحميد أحمد نحو منتصف العام 1989 فرغت سكرتاريا الحزب الشيوعي السوداني من صياغة مسودة تقييم 19 يوليو وانتهت إلى الأعتراف بأن: "19 يوليو انقلاب عسكري، نظمته وبادرت بتنفيذه مجموعة من (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.