الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 15 تموز (يوليو) 2018

(العدل والمساواة) تطالب بإنقاذ مئات السودانيين المحتجزين في ليبيا

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 15 يوليو 2018 ـ أطلقت حركة العدل والمساواة المتمردة في دارفور، الأحد، نداءً لإنقاذ مئات المهاجرين السودانيين الذين يواجهون أوضاعا قاسية في السجون الليبية، وانتقدت في ذات الوقت سياسات الاتحاد الأوروبي الداعمة للحد من الهجرة غير الشرعية.

JPEG - 21.7 كيلوبايت
صورة ارشيفية لمهاجرين أفارقة يحاولون الوصول للشواطئ الاوربية

وقال نائب أمين الشؤون السياسية محمد زكريا فرج في بيان تلقته (سودان تربيون) الأحد، إن أكثر من 1500 مهاجر سوداني بسجن (تاجوراء) الليبي دخلوا في اضراب عن الطعام منذ السادس من يوليو الجاري احتجاجا على "الأوضاع المأساوية والمعاملة الوحشية اللاإنسانية التي تمارسها عليهم سلطات السجن".

ودعا الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي للتدخل وتحرير المهاجرين من السجون الليبية بصورة عاجلة، والقيام بعمليات إخلاء طارئة لمراكز الاحتجاز.

وأوضح أن المهاجرين جرى توقيفهم قبل نحو عام في عرض البحر أثناء محولتهم الهجرة الي أوروبا.

وأضاف "ظل المهاجرون الافارقة عموما والسودانيين منهم علي وجه أخص يتعرضون لأبشع المعاملات التي وصلت الي حد بيع البشر الأحرار كعبيدٍ في المزادات".

وأشار المسؤول بالحركة الى أن السياسات التي يتبناها الاتحاد الأوروبي تجاه قضية الهجرة غير الشرعية أسهمت في تعقيد أوضاع المهاجرين في ليبيا.

واستدل بقيام سفيرة الاتحاد الأوروبي لدى طرابلس بتقديم مبلغ 7 ملايين يورو لحكومة طرابلس لمحاربة الهجرة غير الشرعية في ليبيا، وكذلك تقديم إيطاليا دعما لوجستيا في شكل زوارق سريعة لخفر السواحل الليبي لمطاردة المهاجرين في عرض البحر.

وتابع فرج بالقول "خطط الاتحاد الأوربي بإنشاء "نقاط إنزال" للمهاجرين خارج الاتحاد الأوروبي معيبة وقاصرة عن معالجة أوضاع المهاجرين لأنها تكتفي بتقديم الدعم ولا تتابع أوجه صرفه، ولا تراقب مصير المهاجرين وتتركهم للسلطات المحلية الليبية التي، بغية الحصول على الدعم الأوروبي واستدامته تزج المهاجرين في غياهب السجون لأجل غير مسمى بدون محاكمات حيث يتخطفهم الموت جراء التعذيب والمرض وسوء التغذية والمعاملة المهينة".

وطالبت حركة العدل والمساواة السودانية المنظمات الإنسانية الدولية والمهتمين بحماية حقوق الانسان بالتدخل العاجل لصالح الضحايا وانهاء معاناة السودانيين المحتجزين في سجن تاجوراء وكل السجون الليبية والعمل على إطلاق سراحهم فورا.

كما حثت الاتحاد الأوروبي على مراجعة سياساته بشأن الهجرة المسماة "غير الشرعية"، خاصة وأن المهاجرين ضحايا للأزمات والحروب الناتجة عن سوء إدارة بلادهم ونتاج لبطش حكامهم وسياساتهم القمعية وفشلهم الاقتصادي ما أجبرهم على الهروب طلبا للأمن وللحياة الكريمة.

واقترحت الحركة تشييد معسكرات نموذجية مفتوحة لإيواء المهاجرين في ليبيا تدار تحت إشراف الأمم المتحدة والمنظمات الدولية وتقدم العون للمهاجرين وتسهم في توطينهم بالبلدان الراغبة، وتنظيم عمليات إجلاء وارجاع للراغبين من المهاجرين الى بلدانهم الاصلية بما يحفظ حياتهم ويصون كرامتهم.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

السودان واليوم العالمي لحقوق الإنسان: أنضحك أم نبكي!! 2018-12-10 15:15:01 بقلم: د. خالد لورد يحتفل العالم في العاشر من ديسمبر من كل عام بالإعلان العالمى لحقوق الإنسان الذي يمثل وثيقة دولية تاريخية تبنتها منظمة الأمم المتحدة فى العاشر من ديسمبر 1948م، فى قصر شايو فى باريس. يعتبر الإعلان العالمى (...)

اذهبوا مدى الحياة 2018-12-09 21:49:11 بقلم : محمد عتيق في الأنباء أن عدداً كبيراً من نواب البرلمان قد تداولوا أمر تعديل في الدستور يسمح لرئيس الجمهورية ان يترشح للرئاسة في ٢٠٢٠ ، وأنهم لم يكتفوا في مقترح التعديل بدورة إضافية او دورتين ، بل اقترحوا ان يستمر (...)

الشعوب لا تسأم تكاليف الحياة 2018-12-09 12:39:56 بقلم : ‏‎عمر الدقير لا نعني بتكاليف الحياة ما قد ينصرف إليه الذهن من أسعار السلع وفواتير الخدمات وبقية مفردات معجم السوق، سواء كانت سوداء أو بيضاء .. ما نعنيه بالتكاليف هو ما عبّر عنه زهير بن أبي سُلمى بقوله الشهير، الذي (...)


المزيد


أخر التحاليل

هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص)

2017-02-15 21:42:51 المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً هل يمكن استعادة العملية السياسية السلمية في السودان عبر جهود الألية الافريقية؟ (تحديات وفرص) 15 فبراير 2017 بدأت الألية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو (...)

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

مقترح التعديلات في مشروع قانون الانتخابات العام 2018 2018-09-14 16:18:47 1-المفوضية :- أ- مستقلة سياسيا واداريا وفنيا وماليا وتوضع ميزانيتها في حساب خاص. ب- يتم اختيار رئيس المفوضية واعضاء المفوضية بالتوافق السياسي ويجيزها البرلمان ويعتمدها الرئيس ولايجوز عزلها إبراهيم بالتوافق السياسي. (...)

في نعي الأمين : أمين مكي 2018-09-02 16:01:31 حزب البعث السوداني —————————— اذا كان الموت هو الحق والحقيقة المطلقة ، فان الحياة ليست باطلة كما يقولون خاصةً عندما تكون حياةً مثل حياة أمين مكي مدني مزدانةً بالعطاء والنبل ، بالسمو والصدق والحب اللامحدود للشعب والوطن .. (...)

*تحالف العار.. ليس بإسمنا* 2018-08-14 17:38:52 نحن مجموعة من الصحافيين والكتاب والمثقفين والمجتهدين في العمل العام في الساحة السودانية: استشعاراً لمسئولياتنا الوطنية والقومية والأخلاقية والدينية، وإحساساً بالفجيعة لمعاناة الشعب اليمني الشقيق، وتضامناً مع إخوتنا وأهلنا (...)


المزيد


Copyright © 2003-2018 SudanTribune - All rights reserved.