الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 10 نيسان (أبريل) 2016

(العدل والمساوة الجديدة): استفتاء دارفور (كارثي) وسيشعل الفتنة

separation
increase
decrease
separation
separation

الخرطوم 10 أبريل 2016 ـ وصفت حركة العدل والمساواة السودانية الجديدة، الاستفتاء الاداري المعتزم انطلاقه في اقليم دارفور خلال الساعات القادمة بـ(الكارثي) ، وعدته تزييفا لارادة الشعب السوداني في دارفور، محذرة من أن يقود الاجراء الى حدوث فتنة بالمنطقة.

JPEG - 10.9 كيلوبايت
رئيس حركة (العدل والمساواة الجديدة) منصور أرباب يونس

وقال رئيس حركة العدل والمساواة الجديدة منصور ارباب يونس في تعميم صحفي الأحد، إن لإستفتاء الذي يعتزم النظام في الخرطوم إجراءه يعتبر" أكبر كارثة سياسية وإجتماعية على السودان في المستقبل القريب والبعيد".

ونبه إلى أن العملية تتم بينما غالب سكان دارفور الأصليين مكدسون في معسكرات النزوح بالداخل وبمخيمات اللجوء في الخارج.

وأضاف " هذا الإستفتاء المزعوم لن يعترف به الشعب السوداني خاصة شعبنا في دارفور وبقية أنحاء السودان, لأنه إستفتاء احادي الجانب ومعلوم النتائج وسوف تتعقد الأوضاع أكثر مما هي عليه الآن, وسيدفع الفاتورة مع الأسف الشديد الشعب السوداني في دارفور".

وانهت الجهات ذات الصلة بالترتيب لعملية الاستفتاء في ولايات دارفور الخمسة ترتيباتها لانطلاق الاقتراع صباح الاثنين، وسط ترقب لمستوى التصويت بعد ان سجل للعملية حوالى قرابة الثلاث ملايين ونصف ناخب.

وبحسب اتفاقية الدوحة لسلام دارفور الموقعة في يوليو 2011 بين الحكومة وحركة التحرير والعدالة، فإن الاستفتاء سيقرر الوضع الإداري لدارفور، وتُضّمن نتيجته في الدستور، ويشمل خياري الإبقاء على الوضع الراهن لنظام الولايات أو توحيد دارفور في إقليم واحد.

وقال أرباب إنّ دارفور بحاجة الى سلام حقيقي يعالج جذور الأزمة السودانية في الاقليم.

وتابع "كانت هناك فرصة ذهبية يمكن ان نوحد فيها الشكل الإداري للدولة التي ينشدها كل السودانيون، بإجراء استفتاء لكل أقاليم السودان، ويستفتى الشعب السوداني في الطريقة التي يديرون بها دولة السودان الموحدة، وكانت هذه الفرصة موجودة في عملية الحوار الوطني التي بدأ النظام في ذبحها".

واعتبر ارباب الاستفتاء المرتقب ليس سوى تزييف لإرادة الشعب السوداني في دارفور، قاطعا بأن حركته لن نعترف به لأنه سيقود الى المزيد من المشكلات الأمنية والسياسية والإجتماعية ، وسيقود الى فتنة بسبب ما اسماه رئيس الحركة بالاستقطاب والتعبئة التي تمت على يد النظام لبعض المكونات الإجتماعية.

المفوضية : لا مشكلات أمنية

الى لك قطع رئيس مفوضية استفتاء دارفور الإداري، عمر علي جماع، بعدم تلقيهم شكاوى ذات صلة بالوضع الأمني مبيناً أن الشرطة من أهم شركاء الاستفتاء، حيث وضعت حزمة من التدابير الأمنية والوقائية.

وأشار جماع لدى مخاطبته احتفال قوات الشرطة في جنوب دارفور، الأحد، إلى أن الشرطة اسهمت بدور مفصلي في مرحلة التسجيل، وأن خبراتها وتجاربها في الانتخابات السابقة جعلتها أكثر كفاءة في إدارة الاستفتاء الإداري .

وقال إنه اطمأن من أول لقاء مع وزير الداخلية بأن العملية تتم وفقاً للمخطط الذي أعد له، ولفت جماع إلى أن المفوضية منحت القوات النظامية والرحل استثناءً إيجابياً من الإقامة، ما أسهم في تسجيل كل قوات الشرطة بولايات دارفور الخمس.


 
استطلاع الرأي
 

The following ads are provided by Google. SudanTribune has no authority on it.


أخر الآراء

في ذكرى الاستقلال دخول أمريكا في المسألة السودانية:1951-1953 (4) 2016-12-03 12:35:36 دكتور فيصل عبدالرحمن على طه ftaha39@gmail.com بريطانيا تطرح صيغة جديدة بشأن السودان بعد إقالة حكومة الوفد في 27 يناير 1952، كُلف علي ماهر بتشكيل الحكومة ولكنه استقال في أول مارس 1952 وخلفه أحمد نجيب الهلالي. وقد تبين من (...)

الأخوان المسلمون والرِّبا وتطبيق الحُدود الشرعية (2-2) 2016-11-25 06:41:49 بابكر فيصل بابكر boulkea@gmail.com قلتُ في الجزء الأول من هذا المقال أنَّ جماعة الأخوان المسلمين تبني موقفها من قضية الحدود والعديد من القضايا الأخرى على أسس سياسية وليس إعتبارات دينية، و تناولت موقف الجماعة من قضية (...)

حصان دونالد ترامب الي البيت الابيض هو لسانه 2016-11-23 15:41:22 مني اركو مناوي الملياردير دونالد ترمب ورث والده المليونير ليقوم بتأسيس فيما بعد مؤسسة تجارية قابضة تحمل اسم عائلته . لازمه الاعلام في غالب مراحل حياته منذ ان كان شاباً حتى فترة فوزه الدرامي للرئاسة . وِلِد و نشأ في (...)


المزيد

فيديو


أخر التحاليل

صراع السلطة والفساد يضعان جنوب السودان على شفا الانهيار

2013-07-21 23:59:14 جوبا 21 يوليو 2013- أصدر نائب رئيس دولة جنوب السودان المستقلة حديثا رياك مشار، تحذيرا مبطنا للرئيس سلفاكير ميارديت، المدعوم من الغرب، بأن يتنحى عن منصبه، وتعهد بأنه سيسعى ليحل محله قبل أو بعد الانتخابات المقررة بحلول عام (...)

المسألة السودانية: فشل البناء الوطني وتجربة الإسلام السياسي

2013-02-11 12:01:08 بقلم ياسر عرمان 11 فبراير 2013 - بدايةً، أود أن أعرب عن عميق شكري وتقديري للجالية السودانية، وللناشطين السودانيين في ولاية كاليفورنيا. والشكر والتقدير موصولان أيضا لمعهد مونتيري للدراسات الدولية، ولمنظمة Global Majority (...)

تفكُّك الدَّولة السُّودانية: السِّيناريو الأكثر تَرجيحاً

2013-02-10 19:52:47 بقلم د. الواثق كمير kameir@yahoo.com مقدمة 1. تظل الأزمات السياسية المتلاحقة هي السمة الرئيس والمميِّزة للفترة الانتقالية منذ انطلاقها في يوليو 2005، في أعقاب إبرام اتفاقية السلام الشامل بين حكومة السودان ممثلة في حزب (...)
المزيد


أخر البيانات الصحفية

السودان: إسكات المدافعات عن حقوق النساء 2016-03-31 20:23:10 اعتداءات جنسية وتهديدات من قبل قوات الأمن (نيروبي، 24 مارس/آذار 2016) – قالت "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم إن قوات الأمن السودانية استخدمت العنف الجنسي والتهديد وأشكال أخرى من الانتهاكات لإسكات المدافعات عن (...)

المجموعة السودانية للديموقراطية أولاً في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2016-02-19 21:45:54 يحتفل العالم في العشرين من فبراير من كل عام باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، وهو اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة للفت الإنتباه لازمات التمييز والتهميش والإقصاء والحرمان والإستغلال بين وداخل الشعوب، وأهمية تحقيق العدالة (...)

بيان لحركة (الإصلاح الآن) حول تعرفة المياه 2016-02-19 21:41:21 سلطة المؤتمر الوطني، ووجبة اخري من رفع الدعم الذي اصبح لا يري بالعين المجردة بعد ان تخلت الدولة عن دورها الأساس في توفير الحياة الكريمة للمواطن المسحوق فما ان مرر البرلمان زيادة غاز الطبخ جبرا وليس اختيارا ، هاهم الان نواب (...)


المزيد


Copyright © 2003-2016 SudanTribune - All rights reserved.